السعودية: أكثر من نصف مليون شخص زاروا ستة مهرجانات في إجازة الربيع

الرياض – سفاري نت
كشف تقرير إحصائي حديث أن زوار عدد من المهرجانات والفعاليات الرئيسية التي أقيمت في بعض مناطق السعودية خلال إجازة الربيع لهذا العام (2012) بلغ أكثر من 470 ألف زائر. وأوضح التقرير الصادر عن مركز المعلومات والأبحاث السياحية (ماس) بالهيئة العامة للسياحة والآثار بالسعودية بعنوان “الإحصاءات السياحية لمهرجانات إجازة الربيع 1433هـ” أنه تم إجراء مسوحات ميدانية لـ (6) مهرجانات وفعاليات، هي مهرجان الزيتون الخامس بالجوف، مهرجان جازان الشتوي، مهرجان الصحراء بحائل، مهرجان ربيع الباحة، مهرجان ربيع بريدة، ومهرجان الغضا بعنيزة، مشيراً إلى أن غالبية زوار هذه المهرجانات كانوا من العائلات، وإن زادت أعداد الزوار الذين قدموا إما بمفردهم أو مع أصدقائهم لمهرجان ربيع الباحة ومهرجان الزيتون الخامس بمنطقة الجوف. وحظي مهرجان ربيع بريدة بأعلى نسبة من الزوار بـ 117989 زائراً، تلاه الغضا بعنيزة بـ 110113، ثم الصحراء بحائل 103551 زائر، فجازان الشتوي بـ 85781، فيما كان ربيع الباحة الأقل زواراً بـ 16420 زائراً. وفيما يخص الغرض من الزيارة، ذكر التقرير أن غالبية زوار مهرجانات الربيع في حائل وعنيزة وجازان والجوف جاءوا بغرض حضور المهرجان فقط، فيما كان غرض غالبية زوار مهرجان ربيع بريدة من الحضور إلى مدينة بريدة هو العمل، أما غالبية زوار مهرجان ربيع الباحة فكان غرضهم الترفيه والسياحة، منوهاً إلى أن الأصدقاء كانوا أكثر وأهم المصادر التي استقى منها زوار المهرجانات معلوماتهم عن المهرجانات والفعاليات المصاحبة، تلا ذلك الأسرة ثم الصحف واللوحات الإعلانية. ووفقاً التقرير، فقد أشار غالبية زوّار المهرجانات إلى أن أسعار مرافق الإيواء كانت مرتفعة، ما عدا زوار مهرجان الزيتون الخامس بمنطقة الجوف حيث ذكر (61%) من زوار المهرجان بأن أسعار مرافق الإيواء كانت مناسبة. وأشار التقرير إلى أن مدة إقامة الزوار تراوحت بين (3 – 6) ليال، بمتوسط (4) ليال، وتعددت مظاهر الإنفاق لهم ما بين الإيواء والمواصلات والأكل والشرب والترفيه والتسوق، إلا أن الإنفاق على نشاط التسوق جاء أولاً بنسبة (40%). وحول نوع السكن المستخدم، أبان الإحصاء أن غالبية زوار مهرجاني الزيتون بالجوف وجازان الشتوي ومهرجان الصحراء بمدينة حائل ومهرجان الغضا بمحافظة عنيزة أقاموا في وحدات سكنية مفروشة، فيما بينت نتائج الدراسة أن (41%) من زوار مهرجان ربيع بريدة أقاموا في منازل أقاربهم أو أصدقاء لهم، بينما أقام ما يقارب (47%) من زوار مهرجان ربيع الباحة في مساكن خاصة بهم. ولفت التقرير إلى عدد من الاقتراحات التي أوصى بها الزائرون لتطوير كل من هذه المهرجانات على حدة، وتمثل معظمها في زيادة مدة إقامة المهرجان، زيادة وتنويع الفعاليات والبرامج الخاصة بالشباب، توفير المرافق والخدمات العامة في مقر إقامة المهرجانات، توفير مواقف للسيارات، تخصيص أماكن للصلاة، توفير أماكن خاصة للعائلات، إقامة فعاليات خاصة بالنساء، توفير مقاعد للجلوس، تكثيف الدعاية والإعلان عن المهرجان عبر وسائل الإعلام، تنظيم البرامج والألعاب الترفيهية للأطفال. الجدير بالذكر أن مركز ماس يُجري هذه الدراسة بشكل دوري على أهم المهرجانات والفعاليات السياحية بالمملكة, من أجل تقدير أعداد الزوار والتعرف على خصائص رحلاتهم وآرائهم ومقترحاتهم بشكل علمي ومدروس، ما يساهم في تطوير هذه الفعاليات والمهرجانات. ويوفر المركز عددا من التقارير الإحصائية السياحية بنسخها الكاملة على موقع مركز ماس (www.mas.gov.sa).

عن admin

شاهد أيضاً

بالصور.. استمتع بالمناظر الخلابة في أجمل القري التركية أزمير

سفاري نت – متابعات قرى ازمير ..واحدة من أجمل القرى التركية،ونضمن لك عزيزى السائح التمتع …