سوفيتيل أغادير الوجهة الجديدة للرفاهية في المغرب

دبي – سفاري نت

اعلنت مجموعة فنادق سوفيتيل الفاخرة عن افتتاح سوفيتيل أغادير تالاسا سي وسبا الذي سيشكل الوجهة الجديدة للعلاج البحري والرفاهية في المغرب. ويعتبر سوفيتيل أغادير تالاسا سي وسبا المكان المثالي للاسترخاء ولعطلة تعيد الحيوية وهو الفندق الثاني في العلامة التجارية في خليج أغادير إلى جانب منتجع سوفيتيل أغادير رويال باي. ويقول روبر غايمر جونز المدير التنفيذي لـسوفيتيل العالمية بهذا الصدد "يسعدني جدًّا أن نفتتح هذا الفندق البارز الجديد في شبكة فنادق سوفيتيل أغادير تالاسا سي وسبا. يقدّم هذا الأخير أفضل وآخر العلاجات البحرية إلى جانب معايير سوفيتيل التي لا تضاهى، ولا شك في أنه سيكون المرجع الجديد للرفاهية في المغرب".

 
تم تصميم هذا الفندق من قبل المهندس المغربي جمال لعميري علوي والمصمم الفرنسي ديديه راي ليوحي بالسكينة والاسترخاء. جمع الخبيران معرفتهما، كلٌّ في مجال اختصاصه، وثقافتهما ووحيهما الشخصي من أجل أن تعكس تصاميم الحداثة والثقافة المغربية في آن. أما الغرف الـ 125 والأجنحة الـ 49 (37 جناح برستيج و10جونيور و2 أوبيرا) فتعتبر دعوة للاسترخاء. لكل غرفة شرفته مطلة على خليج أغادير وآثار قلعة القصبة الأثرية.
 
معهد للعلاج البحري مكرّس للراحة المطلقة
يقع معهد العلاج البحري على ضفاف المحيط الأطلسي وتفصل بينه وبين الفندق مساحة صغيرة من الشاطئ الرملي، لكنه يشكل جزءًا لا يتجزأ من الفندق. بفضل التصميم الأنيق باللون الأبيض الناصع، هذا المكان مكرس للراحة واستعادة الحيوية للروح والجسد في جو صحي للتخلص من السموم.
 
في الواقع، تم التفكير بكل جانب من جوانب سوفيتيل أغادير تالاسا سي وسبا لتحسين الرفاهية لكل زائر إلى الحد المثالي, بفضل مجموعة كبيرة من العلاجات مع التركيز على تقنيات تؤدي إلى نمط حياة صحي واستعادة الرشاقة. وتشمل بعض البرامج العلاجية استشارة معالج طبيعي يعتمد على العلاجات الطبيعية التي تحفز الطاقة الحيوية في الجسد ومدرّب رياضي يكمل البرنامج بحصص رياضية مصممة خصيصًا في الداخل أو على الشاطئ.
 
يقدم المعهد أيضًا علاجات مستوحاة من التقاليد المغربية لتوقظ حواسك وتعيد الطاقة لجسمك وعقلك. وتعد العلاجات بتجربة فريدة تجمع بين مكاسب البحر والأرض وتكملها مجموعة من المنتجات المحلية التي تشمل زيت الأركان والتين الشوكي وماء زهر الليمون وماء الورد والعسل.
 
بالإضافة إلى ما ورد سابقًا، يتم تنظيم أنشطة عامة تحفز الرفاهية وعلاجات مصممة خصيصًا لكل فرد. يتضمن مرفق العلاج البحري 16 مقصورة واسعة مع نفاذ إلى الشاطئ أو حدائق الفندق ويتوفر فيها التدليك بزيت الأركان أو بزيوت طبيعية أخرى. يستطيع الزوار أيضًا الاستمتاع بالفوائد الصحية لمياه البحر الدافئة بفضل مجرى مياه ذات خصائص علاجية من مياه البحر بحرارة 32 درجة مئوية متاح لكافة الزوار. ويمكن الزوار أيضًا أن يختاروا علاجات أخرى كالسباحة عكس التيار وتمارين اللياقة المائية وركوب الدراجة الهوائية في الماء وتمارين الأيروبيكس باستخدام الـستيب.
 
لتكتمل البرامج العلاجية المختلفة، يقدم الفندق مجموعة واسعة من مشروبات الأعشاب الساخنة والباردة بالإضافة إلى عصير الفاكهة الطازجة. هنا تجتمع الخبرة في العلاجات البحرية بالخصائص الصحية التي تجدها في أرقى المنتجات والعلاجات المغربية.
 
مطاعم تكمل تجربة الرفاهية
يتميز مطبخ الفندق بالرفاهية أيضًا ويقدم منتجات محلية معدة بحسب آخر التوجهات الغذائية إلى جانب أطباق مغربية تقليدية بلمسة معاصرة. يتضمن الفندق ثلاثة مطاعم من بينها لو باليه دو جاردان الذي يحمل شعار "تغذى جيدًا لتعيش جيدًا" وهو شعار يعكس اختيار أكثر المنتجات الطازجة والمزروعة في حديقة الفندق أو في مزارع المنطقة مع الحد قدر المستطاع من استخدام الزيت والدهون. ويساهم معالج طبيعي واختصاصي غذائي بوضع قائمة الطعام لتقديم دعم حقيقي وخاص بكل واحد من زوارنا.
 
يقع مطعم لو ماركت فوق الحدائق وحوض السباحة مواجهًا للمحيط وهو اسمٌ على مسمى إذ يقدم قائمة طعام مؤلفة من أطباق طازجة معدة من المنتجات الموسمية. وأخيرًا، يعتمد المطعم الذي يقع بجانب حوض السباحة لاتلانتيك على مطبخ بسيط مع تركيز خاص على السمك الذي يتم اصطياده محليًّا.
 

عن admin

شاهد أيضاً

احذر أن تفعل هذه الاشياء علي الطائرة

سفاري نت – متابعات الهدف الأساسي من استخدام وسائل الانتقال مثل الطائرات وغيرها الوصول إلى …