مجموعة جميرا تواصل توسعاتها وتحقق نجاحاً باهراً مع بداية عام 2012

دبي – سفاري نت

أضافت مجموعة جميرا للضيافة العالمية الفاخرة مؤخراً الفندق الـ 20 إلى حقيبة فنادقها العالمية، وأكدت ريادتها لسوق الفنادق المحلية في دبي من حيث نسب الإشغال.فقد سجلت منتجعات جميرا الشاطئية خلال الشهور الأربعة الأولى نسب إشغال عالية بمتوسط 84.4%، بينما ارتفع معدل إيرادات الغرفة المعروضة إلى 18.7%. كما استعادت فنادق جميرا في وسط المدينة مركزها الريادي وحققت زيادة في نسب الإشغال وصلت إلى 85.5% وارتفاع في إيرادات الغرفة المعروضة بمعدل 8.4%.

وعلى نطاق فنادقها العالمية وبالمقارنة مع السنة الماضية، سجل جميرا إيسكس هاوس في نيويورك ارتفاعاً في نسبة الإشغال بمعدل 4.6% وزيادة في إيرادات الغرفة المعروضة بنسبة 6.3%. أما في لندن، فقد واصل فندقا جميرا كارلتون تاور وجميرا لاوندز التمتع في أداءهما القوي ويستعدّان لفترة إشغال عالية هذا الصيف مع الاحتفالات باليوبيل الماسي للملكة والألومبياد. ولدى زوار لندن هذا العام المزيد من خيارات الإقامة مع افتتاح شقق جروفنور هاوس الفندقية بإدارة جميرا ليفينج في منطقة بارك لين الاستراتيجية.


 

وكانت قد شهدت جميرا العام الماضي افتتاح أول فندق لها في أروبا القارية وهو جميرا فرانكفورت الذي رسخ حضوره في السوق من حيث نسب الإشغال وإيرادات الغرف المعروضة، كما تتوقع المجموعة زيادة الوعي بعلامتها في السوق الألمانية التي تعد من أقوى الأسواق الواردة إلى أحدث منتجعاتها في إسبانية وهو فندق وسبا جميرا بورت سولير الذي تم افتتاحه في 24 أبريل في مايوركا. كذلك الأمر بالنسبة إلى فندق جميرا جراند فيا فينيتو في روما وفندق بيرا بالاس العريق في اسطنبول والتي من المتوقع لها أن تجذب المزيد من المسافرين الراقين الذين يتطلعون إلى أفضل المرافق وأفخر الخدمات.

ومن الجدير بالذكر أن فنادق جميرا الجديدة في أبو ظبي، وجزر المالديف، وشنغهاي اكتسبت سمعة جيدة بكونها من أرقى الفنادق الفاخرة وذلك من خلال حصولها على عدد من الجوائز العالمية المرموقة. حيث تضمنت القائمة الساخنة لمجلة كونديناست لعام 2012 إدراج أربعة من فنادق جميرا الجديدة على قائمة أفخر الفنادق العالمية بما فيها جميرا زعبيل سراي في دبي، وجميرا ديفانافوشي في المالديف، وجميرا في أبراج الإتحاد في أبوظبي، وجميرا هيمالاياز في شنغهاي، مما يجعل من جميرا العلامة الأكثر ذكراً على قائمة هذا العام.   

وبهذا تكون جميرا قد ضاعفت عدد فنادقها منذ بداية عام 2011، فهي تدير حالياً 20 فندقاً فاخراً في 10 وجهات عالمية. وتواصل جميرا توسعاتها العالمية من خلال 16 فندقاً قيد التطوير، كما تسعى إلى افتتاح ثلالة فنادق في باكو، ودبي، والكويت في نهاية العام الجاري.

وتحدث جيرالد لوليس رئيس مجلس إدارة مجموعة جميرا عشية المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي في دبي قائلاً: "يسرني جداً أن أرى هذا الانتعاش في سوق دبي الترفيهية الذي عايشناه في النصف الثاني من عام 2011 والربع الأول من عام 2012. لقد سجلت فنادقنا الشاطئية في دبي أداءً رائعاً بحيث نمت إيرادارت الغرفة الواحدة بنسبة 18% وبالتالي نكون بذلك حافظنا على مركز الصدارة ضمن مجموعة الفنادق الفاخرة. وقد تضاعف عدد المنشآت الفندقية التي نديرها حول العالم من 10 فنادق في عام 2011 إلى 20 منشأة فندقية اليوم ضمن وجهات جديدة شملت أبوظبي، وجزر المالديف، وشتغهاي، وفرانكفورت، واسطنبول، وروما، ولندن، ومايوركا. جميرا الآن تحتل أعلى المراتب في تصنيفها ضمن قائمة الفنادق العالمية الفاخرة ونتطلع إلى مركز الريادة عالمياً بين العلامات الفاخرة".

 

عن admin

شاهد أيضاً

احذر أن تفعل هذه الاشياء علي الطائرة

سفاري نت – متابعات الهدف الأساسي من استخدام وسائل الانتقال مثل الطائرات وغيرها الوصول إلى …