السعوديين يقضون اكثر من ١١٤ الف ليلة فندقية في ابوظبي

ابوظبي – سفاري نت

 

أظهرت إحصاءات "هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة" أن 131 فندقاً ومنتجعاً وشقة فندقية في مختلف أنحاء الإمارة قد استقبلت 119.616 نزيلاً خليجياً أمضوا 260.641 ليلة في الفترة من يناير – سبتمبر 2012، بنسبة نمو 20% عن الفترة ذاتها من 2011. حيث ارتفع عدد النزلاء الخليجيين بالمنشآت الفندقية في أبوظبي بنسبة 22% خلال الأشهر التسعة الأولى من 2012، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وتعود الزيادة الكبيرة في عدد الزوار الخليجيين للإمارة إلى عوامل عديدة منها افتتاح "هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة" مكتباً يمثل الوجهة السياحية في المملكة العربية السعودية، واتساع شبكة الرحلات الجوية من دول مجلس التعاون الخليجي إلى العاصمة الإماراتية إلى جانب تكثيف الحملات التسويقية والإعلانية والمبادرات الترويجية للتعريف بمنتج أبوظبي السياحي في المنطقة.

وتعتبر السعودية أفضل الأسواق الخليجية لقطاع السياحة في أبوظبي، وتحتل حالياً المركز السادس على قائمة أكبر الأسواق الخارجية للإمارة من ناحية عدد نزلاء منشآتها الفندقية. وازداد عدد النزلاء السعوديين في الفنادق والمنتجعات والشقق الفندقية في أبوظبي خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري بنسبة 17% إلى 54.025 نزيلاً، أمضوا 114.321 ليلة بزيادة 21% عن الفترة نفسها من 2011، في حين بلغ متوسط فترة إقامتهم 2,2 ليلة.

وجاءت سلطنة عمان في المركز الثاني خليجياً والرابع عشر عالمياً موفرة 23.398 نزيلاً، بزيادة 29% عن الفترة نفسها من 2011، و47.855 ليلة فندقية بنسبة نمو 28%، بينما وصل متوسط فترة إقامة النزيل العماني إلى 2,05 ليال.

 

وتبعتها قطر في الترتيب الثالث خليجياً والسابع عشر عالمياً بين أفضل الأسواق السياحية لإمارة أبوظبي، موفرة 21.296 نزيلاً، بنسبة نمو 30% عن الأشهر التسعة الأولى من العام الماضي، و44.336 ليلة فندقية، بزيادة 23% عن الفترة نفسها من 2011. وبلغ متوسط إقامة النزيل القطري 2,08 ليال.

وحقق السوق الكويتي كذلك نتائج جيدة وضعته في المركز التاسع عشر بين أكبر الأسواق السياحية الخارجية لإمارة أبوظبي من ناحية عدد نزلاء منشآتها الفندقية. وارتفع عدد النزلاء الكويتيين في الفترة من يناير – سبتمبر 2012 بنسبة 18% إلى 13.663 نزيلاً، أقاموا 34.053 ليلة، بزيادة 7% عن الفترة نفسها من 2011. ووصل متوسط فترة إقامة النزيل الكويتي إلى 2,49 ليلة.

كما تبدو مؤشرات النمو إيجابية في مملكة البحرين التي وفرت 7.234 نزيلاً بزيادة 29% عن الأشهر التسعة الأولى من 2011، و20.076 ليلة فندقية بنسبة نمو 18%، وبلغ متوسط فترة إقامة النزيل البحريني 2,78 ليلة.

وبصورة عامة، سجلّت أبوظبي نمواً 15% في عدد نزلاء منشآتها الفندقية خلال الأشهر التسعة الأولى من 2012 مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وأمضى 1.741.330 نزيلاً حوالي 5 ملايين ليلة فندقية بنسبة نمو 10% مقارنة بالأشهر التسعة الأولى من 2011.

ووصف سعادة مبارك حمد المهيري، مدير عام "هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة"، هذا الأداء بالإيجابي والمشجع، خاصة أنه يتزامن مع زيادة مطردة في رصيد الوجهة السياحية من الفنادق والمنتجعات، وقال: "نمضي بثبات نحو تحقيق أهداف قطاع السياحة بالإمارة للعام الجاري والرامية إلى استقطاب 2.3 مليون نزيل فندقي، حيث ينتظرنا في الربع الأخير من 2012 قائمة واسعة من الفعاليات الهامة منها "سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1" و"معرض فن أبوظبي" و"بطولة مبادلة العالمية للتنس" إلى جانب افتتاح المزيد من المرافق والمعالم الترفيهية الجديدة تتقدمها مدينة الألعاب المائية "ياس ووترورلد أبوظبي".

وخلال شهر سبتمبر، ارتفع عدد نزلاء المنشآت الفندقية في أبوظبي بنسبة 14% إلى 189.442 نزيلاً أمضوا 566.404 ليال فندقية بنسبة نمو 16% مقارنة بالفترة نفسها من 2011.

وأوضح المهيري أن أبرز مؤشرات الأداء الإيجابية هو اتساع متوسط فترات الإقامة الفندقية بنسبة 2% في شهر سبتمبر إلى 2,99 ليلة، واعتبرها خطوة في الاتجاه الصحيح تعكس النجاح التدريجي لرسالة الوجهة السياحية التي تدعو الزوار إلى أبوظبي للاستمتاع بما تقدمه من معالم أكبر وأنشطة ترفيهية أكثر تنوعاً وتميزاً.

وتراجع متوسط فترات الإقامة الفندقية في الفترة من يناير – سبتمبر بنسبة 4%، بينما انخفضت مستويات الإشغال بنسبة 7% إلى 63%. وفي المقابل، ارتفعت العوائد الإجمالية بنسبة 3% إلى 3,15 مليار درهم (858 مليون دولار)، مدعومة بإيرادات أنشطة الأطعمة والمشروبات التي بلغت 1,245 مليار درهم (339 مليون دولار) في الأشهر التسعة الأولى من 2012، بنسبة نمو 11% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

 

 

وشملت توجهات النمو كافة الأسواق السياحية الرئيسية لإمارة أبوظبي، بما في ذلك آسيا ودول مجلس التعاون الخليجي وأوروبا. واستمرت السياحة الداخلية في دفع عجلة الزيادة في نزلاء المنشآت الفندقية موفرة 669.890 نزيلاً بزيادة  11% عن الأشهر التسعة الأولى من 2011، في حيت تصدرت المملكة المتحدة قائمة الأسواق الخارجية بـ99,189 نزيلاً، بنسبة نمو 1%. وواصلت الوجهة السياحية أدائها القوي في الهند، حيث استقبلت الفنادق والمنتجعات والشقق الفندقية بالإمارة 98.246 نزيلاً هندياً في الفترة من يناير – سبتمبر 2012، أكثر بنسبة 31% عن الفترة نفسها من العام الماضي.

 

وقال مدير عام "هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة": "نضع نصب أعيننا دعم تواجدنا الميداني في الهند، ونعتزم افتتاح مكتب تمثيلي للهيئة في هذا السوق لدعم علاقاتنا مع قطاع السياحة ووسائل الإعلام المحلية المختصة. وتربط الوجهتان رحلات جوية عديدة تدعمها تدشين "الاتحاد للطيران"، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، خدمة يومية مباشرة من أحمد اباد إلى مطار أبوظبي الدولي خلال الشهر المقبل".

 

وفي السياق ذاته، أظهر السوق الألماني استجابة واعدة بالمزيد من النمو مع زيادة عدد الألمان المقيمين في الفنادق والمنتجعات والشقق الفندقية في الإمارة بنسبة 46% إلى 66.755 نزيلاً في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري.

 

عن admin

شاهد أيضاً

سيتي سنتر البحرين يعايد ثلاثة متسوقين ببطاقات هدايا بقيمة 1000 دينار لكلّ منهم

المنامة – سفاري نت احتفالاً بعيد الفطر المبارك، قدم «سيتي سنتر البحرين» عيدية قيّمة لثلاثة …