طيران الإمارات تطلق أولى رحلاتها إلى أستراليا الجنوبية

دبي – سفاري نت

 انطلقت صباح اليوم الباكر من مطار دبي الدولي أول رحلة تجارية لطيران الإمارات متجهة إلى أديليد، ما سيعزز الرحلات الدولية إلى عاصمة ولاية أستراليا الجنوبية ويوفر رحلات منها وإليها عبر دبي إلى عشرات الوجهات ضمن شبكة طيران الإمارات التي تضم ما يزيد على 120 محطة.

وتدشن خدمة طيران الإمارات بين دبي وأديليد أول رحلات من دون توقف تربط ولاية أستراليا الجنوبية مع الشرق الأوسط، ما سيفتح مزيداً من الفرص التجارية بين المنطقتين ويتيح للمسافرين من تلك الولاية الاستفادة من رحلات ربط أكثر وأسرع إلى مزيد من الوجهات العالمية، بما في ذلك 33 مدينة أوروبية تخدمها طيران الإمارات.

وتبدأ طيران الإمارات خدمتها إلى أديليد بأربع رحلات في الأسبوع، ترتفع إلى رحلة يومية في الأول من فبراير (شباط) 2013. وتتم الرحلات بطائرة بوينج 777- 300 ER مقسمة إلى ثلاث درجات. وتغادر الرحلة رقم "ئي كيه 440" دبي الساعة 2 صباحاً أيام الأحد والثلاثاء والخميس والجمعة وتصل إلى أديليد في تمام الساعة 8:50 مساءً. فيما تغادر رحلة العودة "ئي كيه 441" أديليد في تمام الساعة 11:35 ليلاً وتصل دبي الساعة 5:15 من صباح اليوم التالي.

وسافر على الرحلة الافتتاحية وفد من طيران الإمارات ومدعوون من كبار الشخصيات ورجال الأعمال والمسؤولين الحكوميين. وضم الوفد سالم عبيد الله نائب رئيس أول طيران الإمارات للعمليات التجارية لمنطقة الشرق الأقصى وأستراليا، وهيران بيريرا نائب رئيس أول طيران الإمارات لتخطيط عمليات الشحن، وسعادة بابلو كانج السفير الأسترالي لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، وإياد عبد الرحمن المدير التنفيذي لدائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، بالإضافة إلى عدد من ممثلي وسائل الإعلام المحلية والبريطانية.

وقال سالم عبيد الله: لطالما تطلعنا إلى تشغيل رحلات إلى أديليد، ونحن اليوم ندخل عهداً جديداً من تيسير السفر بين دبي وأستراليا الجنوبية، ومنها إلى أكثر من 120 محطة".

وأضاف: "لا تحظى أديليد حالياً برحلات طيران دولية كافية مقارنة بمدن أستراليا الرئيسة الأخرى مع الأخذ في الاعتبار عدد سكانها. وعندما تصبح خدمتنا يومية في الأول من فبراير 2013، فإننا سوف نوفر نحو 5000 مقعد أسبوعياً إلى أديليد، ما يمثل زيادة بنسبة 30% من المقاعد على الرحلات الدولية في تلك السوق. وسوف يساهم هذا التطور في توفير المزيد من فرص العمل والاستثمار في قطاع السياحة في أستراليا الجنوبية الذي تقدر قيمته بنحو 5.3 مليارات دولار أسترالي سنوياً حسب أرقام وكالة السياحة في تلك الولاية. كما ستحقق طاقة الشحن على الطائرة، البالغة 14 طناً في كل اتجاه يومياً، فوائد جمة لحركة التجارة".

واستطرد عبيد الله بقوله: "تشهد ولاية أستراليا الجنوبية نمواً سريعاً في القطاعين التجاري والسياحي، عدا عن كونها غنية بالعديد من الموارد الطبيعية، ومن شأن انطلاق خدمة أديليد أن يساهم في تطوير العلاقات التجارية والحركة السياحية بين أستراليا الجنوبية ودولة الإمارات العربية المتحدة ودول الشرق الأوسط ودول أخرى عديدة تغطيها شبكة رحلات طيران الإمارات في مختلف قارات العالم".

 

ومن المقدر أن يستخدم رحلات طيران الإمارات بين دبي وأديليد أكثر من 200 ألف راكب سنوياً، كما يتوقع أن تشكل دول أوروبا، وخاصة المملكة المتحدة، الوجهات الرئيسة للمسافرين في الاتجاهين".

وسوف تنقل "الإمارات للشحن الجوي"، ذراع الشحن التابعة لطيران الإمارات، مزيجاً من السلع من أديليد إلى دبي ومنها إلى محطات أخرى، بما في ذلك المنتجات سريعة العطب مثل اللحوم والخضار والفاكهة الطازجة ومنتجات الألبان والبيض. كما سيستفيد من الخدمة الجديدة في أستراليا الجنوبية عدة صناعات مثل مواد البناء وقطع الغيار ومستحضرات التجميل والزيوت والمواد الصمغية.

يذكر أن الصادرات الأسترالية إلى دولة الإمارات العربية المتحدة سجلت نمواً بمعدل 10% سنوياً منذ أطلقت طيران الإمارات أول خدمة لها إلى تلك الدولة عبر ملبورن بمعدل ثلاث رحلات أسبوعياً في عام 1996.

وبالإضافة إلى خدمة أديليد الجديدة، تشغل طيران الإمارات الآن 10 رحلات يومياً إلى أستراليا، منها ثلاث رحلات يومياً إلى سيدني (واحدة بطائرة الإيرباص A380)، وثلاث رحلات يومياً إلى ملبورن (واحدة بطائرة الإيرباص A380)، ورحلتان يومياً إلى بريسبين ورحلتان يومياً إلى بيرث. وسوف تضيف ابتداءً من 5 ديسمبر المقبل خمس رحلات أخرى أسبوعياً إلى بيرث، وفي الأول من مارس 2013، ستصبح خدمة بيرث بمعدل 3 رحلات يومياً.

عن admin

شاهد أيضاً

تعرف علي أهم نصائح السفر مع الاطفال فى الطائرة

سفاري نت – متابعات هناك بعض النصائح والإرشادات التي سوف نقدمها من خلال موقعنا. لكى …