دبي تستعد لانطلاقة الدورة الجديدة من مهرجان دبي لتسوق 2013

دبي – سفاري نت

تستعد إمارة دبي لاستقبال فعاليات الدورة الثامنة عشرة من مهرجان دبي للتسوق التي تنطلق يوم 3 يناير المقبل، تحت شعار “دبي أروع في مهرجانها”.

واكدت مديرة إدارة الفعاليات والمهرجانات في مؤسسة دبي للفعاليات والترويج التجاري  سهيلة غباش ، إن المؤسسة تحرص على نشر الأجواء الاحتفالية في مختلف أرجاء المدينة، خلال أي من الفعاليات والأنشطة التي تنظمها على مدار العام، مضيفة أن زوار وسكان دبي سيكونون على موعد مع الكثير من الفرح والتسلية خلال الدورة الجديدة من مهرجان دبي للتسوق.

وأشارت إلى أن اختيار المواقع التي تستضيف فعاليات المهرجان في دورته الجديدة، جاء بعد دراسة شاملة لنوعية الفعاليات ومدى ملائمتها للمكان الذي تنظم فيه، حيث تقام الكثير من الفعاليات التراثية والثقافية في شارع السيف وقرية التراث والغوص بجانب خور دبي المعروف على مدى التاريخ بأنه شريان الحياة بالنسبة لدبي، أما وسط مدينة دبي بجوار برج خليفة، سيشهد عروضاً راقية لأحدث تصاميم الموضة والأزياء وأحدث أعمال الرحابنة المسرحية الغنائية الاستعراضية “أرض الغجر”.

بحسب إدارة المهرجان، تتنوع مواقع الفعاليات لتنتشر في معظم أرجاء دبي، ما يسهل على ضيوف المهرجان الوصول إلى الفعالية بأقل مجهود ممكن، ففي منطقة فيستيفال بروميناد التي تقع في دبي فيستيفال سيتي، تقام فعاليات عدة في موقع واحد، تتضمن منطقة ترفيهية للأطفال وعروض سيرك عالمي وأكشاكاً تعرض بضائع متنوعة، وغيرها.

 

 

وتضم منطقة فيستيفال بروميناد فعالية مخيم حياة البادية الذي يلقي الضوء على الجوانب المختلفة في حياة البدو في الإمارات وفي العديد من الدول حول العالم، وتستمر الأنشطة حتى نهاية الفعاليات في 3 فبراير من الثالثة عصراً وتستمر حتى العاشرة مساء.

ويشارك في هذه الفعالية، وفود من الإمارات واليمن والأردن وإثيوبيا وكينيا والمغرب والهند وموريتانيا والجزائر، وتعرض كل دولة في الخيمة المخصصة لها جانباً من الأنشطة التقليدية والحرف اليدوية، مثل المأكولات والأزياء التراثية، والمنتجات التي تتميز بها ثقافة هذه الدولة، علاوة على عرض مسرحي، وأنشطة للأطفال، وسوق خاص للمنتجات التقليدية المرتبطة بالحياة البدوية.

وأوضحت إدارة المهرجان، أن شارع السيف سيكون دائماً من مناطق الجذب السياحي خلال المهرجان، وتقع هذه الوجهة الفريدة في قلب دبي، وسيكون هذا العام مسرحاً للعروض الكرنفالية، ويستضيف بالإضافة إلى الألعاب النارية اليومية، عالم التذكارات وواحة الشاي وبعض الفعاليات الأخرى، وتستمر فعاليات شارع السيف من الخامسة عصراً إلى العاشرة مساء طوال فترة المهرجان.

ويستضيف شارع السيف أيضاً فعالية “واحة الشاي” التي تتيح التعرف إلى طرق إعداد وتقديم الشاي من خلال عروض 6 دول هي المغرب ومصر والمملكة المتحدة واليابان والهند وسريلانكا، ويضم جناح كل دولة شخصاً يقوم بتعليم الناس كيفية إعداد الشاي بطريقة بلاده، كما يعرض عليهم الطرق المحلية التقليدية المستخدمة في صناعة الشاي، وأهم ملامح سوق تجارة الشاي هناك. وتقام الفعالية من الخامسة عصراً إلى العاشرة مساء. كما يستضيف شارع السيف كرنفالات المهرجان، حيث يتميز المهرجان في دورته الجديدة، بالعروض الكرنفالية التي تقدمها دبي في مكان واحد، والفكرة الرئيسية للعروض الكرنفالية مستوحاة من التنوع في الجنسيات التي تعيش في دبي، وسيشارك فيها الكثير من المهرجين من مختلف أنحاء العالم.

قرية التراث وحديقة الخور

وتعتبر قرية التراث والغوص بمنطقة الشندغة في دبي، إحدى المناطق التي بنيت لتعيد رسم شكل المدينة، كما كانت عليه قديماً، وتتميز بتوافر الكافتيريات الليلية في الهواء الطلق، والكثير من المتاجر التي تبيع المنتجات اليدوية، ويتاح دخول القرية لزائريها مجاناً. وتوفر القرية خلال مهرجان دبي للتسوق، العديد من الأنشطة والفعاليات التراثية التي تعيد للأذهان مشاهد من الزمن الجميل والتراث الأصيل.

وتستضيف حديقة الخور خلال فترة المهرجان مجموعة من الفعاليات المخصصة للصغار، حيث يستطيع الأطفال المشاركة في هذه الألعاب التي تتنوع بين الألعاب الترفيهية والألعاب المطاطية إلى جانب ورش عمل متنوعة ومشاركات من المدارس. وتبدأ فعاليات حديقة الخور يومياً من العاشرة صباحاً ولغاية السادسة مساء، وهي الفعالية الوحيدة التي تستقبل ضيوفها خلال الفترة الصباحية طوال المهرجان.

ومن جانب آخر، يعتبر شارع الرقة أحد الأركان المهمة لمهرجان دبي للتسوق منذ بدايته، حيث تم وضع الأضواء والزينات في كل أرجاء الشارع، الذي يستضيف عدداً من الفعاليات الترفيهية المتنقلة، ومنطقة ألعاب رياضية، وألعاب المهارات الفردية وأكشاك بيع البضائع التقليدية والمأكولات. وتبدأ فعاليات شارع الرقة من الخامسة عصراً وتستمر حتى العاشرة مساء. ويستضيف وسط مدينة دبي – برج خليفة خلال مهرجان دبي للتسوق 2013 مجموعة من أحدث عروض الأزياء العالمية لأبرز المصممين المعروفين على مستوى العالم، كما يستضيف أعلى منصة لعرض الأزياء في برج خليفة، بالإضافة إلى أكبر تجمع للمكياج في دبي مول، وتشترك في تقديم العروض أسماء وماركات عالمية متخصصة. ومن المقرر تقديم عرض المسرحية الاستعراضية الغنائية “عرض الغجر” وهي أحدث إنتاجات الرحابنة خلال الفترة بين 10 و12 يناير 2013 على مسرح أعد خصيصاً في برج بارك بالقرب من برج خليفة.

 

 

عن admin

شاهد أيضاً

استمتع في مدينة هاربي عنوان السياحة الشتويَّة في العالم

سفاري نت – متابعات “هاربن” مدينة باردة للغاية، ترتدي الأبيض طويلًا، وتتحوَّل كلِّ شتاء، ولمناسبة …