مقاطعة ترانج وجهة سياحية جديدة في تايلند

دبي – سفاري نت

 

ترانج تلك المقاطعة الجميلة، التي تقع على امتداد بحر أندمان، في الجزء الجنوبي من تايلاند، تفتتح سلسلة من الجزر الجديدة، لتعزيز السياحة الإقتصادية في المنطقة. يقدم الخط السياحي الجديد، الذي يقع إلى الجنوب من مركز المدينة [تاون سنتر]، في منطقة باليان، عَوَّامَات التجديف فوق زبد البحر وأمواجه المتكسرة، ركوب الفيلة، وزيارة عشيرة ساكاي القبلية، في سلسلة جبال بانذات، وذلك حسب الرئيس الإقليمي كيت ليكبي والذي اوضح  قائلاً: "تشتهر مقاطعة ترانج منذ أمَدٍ بعيد بشاطئها الجميل والغوص. ونحن في هذا الإطار نودُّ أن يعلم الناس بأن طبيعتنا على يابسة البَرِّ هي أيضاً مثيرة واستثنائية." في الواقع، هذا الأمر صحيحاً، فهناك سلسلتين جبليتين – الخاو لوانج و بنذات – هما مصدري نهرين رئيسيين من أنهارها، نهر ترانج ونهر باليان.

سيكون بمقدور السياح القيام برحلات نهرية على طول نهر باليان، على متن واحدٍ من ستة عشر زورقاً جديداً، من زوارق الكاياك، بإشراف مسؤولين محليين، لمسافة خمسة كيلومترات، على امتداد النهر البديع والفاتن، والذي يعتبر ممتازاً لركوب عوَّامات التجديف أيضاً. بالإضافة إلى ذلك، بإمكان الزوار القيام بزيارة قرية عشيرة ساكاي، سيراً على الأقدام، أو على ظهور الفيلة.

كما تشتهر مقاطعة ترانج باحتفالات الزفاف الفريدة تحت الماء. وفي هذا العام أيضاً، قام المكتب الإداري للإقليم بتشكيل فريق مع غرفة التجارة المحلية وهيئة تايلاند للسياحة، لاستضافة احتفال ترانج 17 للزفاف تحت الماء الذي أقيم في الفترة بين 13-15 فبراير 2013.

في هذه السنة، قام حوالي ثلاثين زوجاً بالتوقيع على تبادل قسم العهد على الحب والإخلاص تحت الماء، كان من بينهم زوجين من الأزواج الماليزيين. وأربعة أزواج أخرى، هم من الغواصين المحترفين، وسوف يقوم الأزواج بتوقيع وثائق زواجهم، وتقبيل شركاء عش الزوجية الجدد تحت الماء.

أقييم احتفال الزواج بالقرب من جزيرة كوه كرادان، على مسافة ساعة من ساحل ترانج؛ والساحل بحد ذاته هو موقع طبيعي رائع، ذلك لشهرته بغابات أشجار المانغروف الإستوائية الواسعة. لقد خضعت هذه "الغابات المطيرة الواقعة بمحاذاة البحر" في السنين الأخيرة لعمليات إعادة تأهيل واسعة، لإحياء وتجديد هذا النظام البيئي الهام.

انطلقت احتفالات الزفاف المائية في مقاطعة ترانج منذ عام 1996. فقد اعترفت موسوعة غينس للسجلات العالمية عام 2000 بهذا النوع من الإحتفالات، باعتبارها "أضخم احتفالات زواج تجري تحت الماء في العالم." وحفلات الزواج البحرية أصبحت حقيقة، ولكنها في ذات الوقت، واحدة من مدونات غينس العديدة، المسجلة لصالح الشعب التايلاندي المفعم بالحيوية والنشاط،. لقد دأب هذا الشعب، صاحب الهمة والحماس، على تقدم كل ما هو جيد.

قام الأزواج المشاركون في الإحتفال بدفع مبلغ 35,000 باهت تايلاندي عن كل زوجين، لقاء ربط عُقدة زواجهم البحرية، تضمن المبلغ الإقامة، الطعام، لباس الزواج، معدات الغطس وجولة لمدة ثلاثة أيام على مقاطعة ترانج. تتوفر للزوار عروض سنوية أخرى من غير الإقامة.

 

 

عن admin

شاهد أيضاً

“إكس دبي” تقدم تجربة فريدة للتزحلق بالحبال في دبي مارينا

سفاري نت – متابعات تقدم “إكس دبي” تجربة فريدة للتزحلق باستخدام الحبال من خلال الكشف …