سوق السفر العربي يعلن قائمة المرشحين لجائزة “نيو فرونتيرز 2013”

دبي – سفاري نت

أعلنت ريد ترافيل اكسيبيشنز، الشركة المنظمة لمعرض سوق السفر العربي، عن القائمة المختصرة للوجهات المرشحة لنيل جائزة "ذي نيو فرونتيرز" السنوية للتميز في قطاع السياحة لعام 2013 والتي سيتم الإعلان عن الفائز بها خلال احتفال خاص يقام في 8 مايو المقبل ضمن فعاليات المعرض الذي تستضيفه دبي في الفترة بين 6 و9 مايو 2013 في مركز دبي الدولي للمعارض والمؤتمرات.

وتشمل قائمة المرشحين لجائزة 2013 ثلاث وجهات هى ولاية نيويورك والفلبين وباكستان، وهى كما هو معلوم وجهات عانت من تداعيات كوارث طبيعية مدمرة خلال الأشهر الإثنى عشر الماضية تسببت في احداث الكثير من الأضرار والصعوبات الإجتماعية والاقتصادية وبذلت هذه الوجهات جهودا حثيثة وناجحة بعدها لإعادة تأهيل وبناء قطاعها السياحي.

وقال مارك والش، مدير محفظة المعارض في شركة ريد ترافيل اكزيبشنز: "تمثل جائزة نيو فرونتيرز، التي يأتي تقديمها هذا العام تزامنا مع احتفالاتنا بالذكرى العشرين لانطلاقة معرض سوق السفرالعربي، حدثا سنويا مهما ضمن فعاليات المعرض ولحظة مؤثرة لقطاع السفر والسياحة ككل والعاملين فيه بضرورة التفكير في مدى تأثير الدمار الذي تسببه الكوارث الطبيعية وما تسببه من ضرر مباشر على حياة الناس والبيئة والبنى التحتية أينما كانت"

وتهدف جائزة "ذي نيو فرونتيرز"، التي أطلقتها ريد ترافل اكسيبيشنز في 2005 ضمن مبادراتها الخاصة بسوق السفر العربي، إلى تكريم الإسهامات المتميزة والناجحة في مجال تطوير السياحة وإعادة تأهيلها في مناطق ووجهات سياحية محددة في العالم ممن تضررت بفعل الكوارث الطبيعية كالزلازل والفياضانات والانهيارات الطينية على الرغم من الصعوبات والتحديات التي تواجهها. وتشمل الجائزة منح الدولة التي تفوز بها مساحة عرض مجانية بقيمة 10 آلاف دولار أمريكي خلال معرض سوق السفر العربي للترويج لمنتجاتها ومعالمها السياحية.

 

وأشار والش إلى أن جائزة فرونتيرز تمثل مساهمة ريد ترافل اكسيبيشنز في دعم الجهود المستمرة والهادفة في مختلف المجالات إلى اعادة بناء الثقة في قطاع السياحة وتعزيز دوره الاقتصادي في تلك الدول المتضررة وتسليط الضوء عليها خلال معرض سوق السفر العربي الذي يعد واحدا من أبرز الفعاليات العالمية المكرسة لقطاع السفر والسياحة في المنطقة.

 

ويشهد حفل تقديم الجائزة كما جرت العادة حضور الفائزين بها في السنوات الماضية بما فيهم جزيرة فوكيت في تايلند التي دمرها تسونامي 2006 واليابان، الوجهة الفائزة بجائزة العام الماضي.

 

وأضاف والش: "تواجد الفائزين بالجائزة للسنوات السابقة في حفل تقديمها هذا العام سيتيح الفرصة للمشاركين لعرض تجاربهم مرة أخرى حول كيفية التعامل مع الأضرار التي سببتها الكوارث الطبيعية لبلدانهم لا سيما في البنية التحتية للقطاع السياحي وخطط إعادة تأهيله فيها وما يرتبط بذلك من برامج واستراتيجيات تسويقية".

 

يشار إلى أن الوجهات الثلاث المترشحة لجائزة 2013  قد عانت من كوارث طبيعية تسببت في احداث الكثير من الأضرار والصعوبات لها والتي لا تزال تتعامل معها حتى الآن.

 

ففي ولاية نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية، تسبب  الإعصار ساندي الذي ضربها في أواخر أكتوبر 2012 في احداث دمار واسع في جميع أنحاء الساحل الشرقي للولايات المتحدة وفي البنى التحتية لولاية نيويورك وقلبها السياحي منهاتن وإلحاق أضرار متراكمة بمليارات الدولارات على الاقتصاد المحلي.

 

وفي الفلبين تسبب اعصار بوفا الذي تعرضت له البلاد في نهاية عام 2012 في خسائر مادية وبشرية كبيرة  وتضرر القطاع السياحي على نطاق واسع في مختلف المناطق فيها لا سيما في جزيرة مندناو في جنوب البلاد جزيرة بالاوان السياحية.

 

أما في باكستان، فقد تسببت الفياضانات التي شهدتها البلاد في أواخر سبتمبر العام الماضي بفعل الأمطار الموسمية في احداث أضرار كبيرة لأكثر من 5 ملايين شخص وأضرار كبيرة للاقتصاد المحلي عبر عدد من المناطق بما فيها مناطق البنجاب والسند وبلوشستان. كذلك تسببت الفيضانات في خسائر مادية كبيرة لأكثر من نصف مليون هكتار من المنتجات الزراعية.

عن admin

شاهد أيضاً

سيتي سنتر البحرين يعايد ثلاثة متسوقين ببطاقات هدايا بقيمة 1000 دينار لكلّ منهم

المنامة – سفاري نت احتفالاً بعيد الفطر المبارك، قدم «سيتي سنتر البحرين» عيدية قيّمة لثلاثة …