السعوديين يتدربون في سويسرا في قطاعي الضيافة الفندقة

الرياض -سفاري نت

شهد  معهد غليون للتعليم العالي -وهو واحد من أبرز معاهد الضيافة و إدارة الفنادق في العالم- إقبالاً متزايدًا من المواطنين السعوديين الراغبين في التسجيل بدوراته التدريبية في قطاع الضيافة حيث تعد هذه الدورات الأكثر طلبًا من المتدربين، فهي دورة تحظى بمكانة مرموقة كمكانة المعهد السويسري ومُصدَّق عليها من قِبل وزارة التربية والتعليم السعودية.
 
وفي هذا الصدد، صرح السيد/ مايكل هوكبي، الرئيس التنفيذي المؤقت لمعهد غليون للتعليم العالي، قائلًا: "تصنَّف المملكة العربية السعودية على أنها سوق الضيافة الكبرى في مجلس التعاون الخليجي، حيث يشهد القطاع طلبًا هائلًا على توظيف خبراء الضيافة السعوديين نتيجة القيود المفروضة على عدد من الوافدين العاملين في المملكة، ويُشرفنا اعتراف وزارة التربية والتعليم السعودية  بالمعهد، فضلًا عن سُبل الدعم التي وفرتها المنح الدراسية التي أطلقتها الحكومة والتي كان لها عظيم الأثر لدى السعوديين الراغبين في الحصول على فرصة لا تضاهى للتعليم بمجال إدارة الضيافة".
 
أما فيما يتعلق بالعديد من السلاسل الفندقية العالمية فإن المملكة العربية السعودية تعد قاعدة إستراتيجية في المنطقة نظرًا لأعداد السائحين الهائلة الوافدة على المملكة سنويًا. واستنادًا إلى التقرير الصادر عن ألبن كابيتال، من المتوقع نمو وفود السائحين بمعدل نمو سنوي مركب يصل إلى4% في الفترة من عام 2012 وحتى 2022، مدفوعة بالنمو الهائل الذي تشهده كافة القطاعات مع توقعات بحدوث طفرة في الوظائف لتصل إلى 74.2% بحلول عام 2016 بعد أن كانت 67.5% عام 2011.
 
"نأمل في توفير وعي متنامٍ حول مزايا العمل بالقطاع ونمو الرؤى التوظيفية لخريجي معهدنا. ويحظى برنامج الإدارة الذي نقدمه باهتمام بالغ في قطاع الضيافة وإدارة الفنادق والسياحة، وقد أوضحت البيانات أن نسبة 13.6% من طلابنا المقيدين ببرنامج الإدارة يتقلدون مناصب في قطاع المبيعات أو التسويق بمجرد التخرج".
 
هذا وقد زار مؤخرًا وفد من ممثلي سفارة المملكة العربية السعودية مكون من عبد المحسن السويلم، مدير الشؤون الدراسية من مكتب الثقافة، و سعيد مظلوم، مدير الشؤون الدراسية، معهد غليون، واجتمع الوفد مع السيد/كريستيان داجيت العميد ولفيف من المسؤولين في المعهد. وكان الهدف من هذه الزيارة معرفة المزيد عن جودة الدراسات وعروض البرنامج الجديد والبيئة التعليمية والتوجيه المهني التي يتلقاها الطلاب السعوديون طوال البرامج الدراسية الخاصة بالضيافة العالمية التي يقدمها معهد غليون. تندرج درجة البكالوريوس التي يقدمها معهد غليون تحت مظلة البرامج الموصى بها والموضحة على الموقع الإلكتروني التابع لوزارة التربية والتعليم السعودية.
 
يحصل طلاب معهد غليون على الخبرة السويسرية في التعليم النموذجي لقطاع الضيافة و إدارة الفنادق الذي يجمع بين التعليم النظري والعملي والتدريبي ويسمح لهم بتنمية مهارات محددة تناسب مواقف الحياة الواقعية للتأهل لحياة مهنية إدارية واعدة بقطاع الضيافة وإدارة الفنادق. هذا وتواظب مجموعة من العلامات التجارية الذائعة الصيت مثل مجموعة ماندراين أورينتال الفندقية، وستاروود العالمية للفنادق والمنتجعات، ومجموعة فنادق إنتركونتيننتال العالمية، وفنادق ومنتجعات فور سيزونز، وفنادق ومنتجعات هيلتون العالميَّة، وشركة ماريوت الدولية، وفنادق ومنتجعات حياة، على زيارة معهد غليون سنويًا لسد حاجتها الوظيفية من الطلاب. وقد شهد عام 2012، رغبة جميع خريجي معهد غليون في اقتحام سوق العمل، وقد حصل 86% من إجمالي عدد الطلاب -على الأقل- على وظائف وعروض توظيفية كبرى حتى قبل التخرج.
 

عن admin

شاهد أيضاً

استمتع في ڤلل أنانتارا كيهاڤا جزر المالديف بالإقامة المثالية والمبهرة

سفاري نت – متابعات عدّ موسم الأعياد في ڤلل أنانتارا كيهاڤا جزر المالديف، الوقت المثالي …