الاتحاد للطيران تعزز خدماتها للعائلات الصغيرة بتقديمها لخدمة المُربية على متن الطائرة

ابوظبي – سفاري نت

 

أطلقت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، برنامجاً مخصصاً لرعاية الأطفال على متن الطائرة للعائلات التي تسافر برفقة أطفال، ويأتي في صدارته تقديم خدمة المربية على متن الطائرة للرحلات طويلة المدى.

وتهدف خدمة المربية على متن الطائرة، التي يمكن التعرف على أفرادها من خلال أزيائهم ذات اللون البرتقالي البهيج، إلى تقديم "يد مساعدة" إلى العائلات والصغار الذين يسافرون دون رفقة ذويهم.

وللتحضير لهذه الخدمة، خضع ما يصل إلى 300 مضيفة جوية بالاتحاد للطيران إلى تدريبات متخصصة على مدار الشهرين الماضيين لتقديم خدمة المربيات على متن الطائرة. وسوف يتم تدريب 60 مضيفة أخرى خلال شهر سبتمبر/أيلول على أن يصل عدد المربيات على متن رحلات الاتحاد للطيران إلى 500 مربية جوية بحلول نهاية عام 2013.

ويجري تقديم الدورة التدريبية المخصصة للمربيات على متن الطائرة في مقر أكاديمية التدريب التابعة للاتحاد للطيران، ويتم من خلالها تثقيف المربيات بشأن أدوارهن ومسؤولياتهن، مثل تقديم أنفسهن للعائلات المسافرة عند بوابة الصعود للطائرة وتقديم المساعدة عند الصعود للطائرة إلى جانب توفير طرق أفضل للتفاعل والترفيه عن الأطفال أثناء الرحلة.

 

وتتضمن الدورة كذلك يوماً تدريبياً يستضيفه مجموعة من المدربين الخبراء من كلية نورلاند الشهيرة الذين يتولون تقديم التدريبات المتخصصة بشأن نفسية الطفل وعلم الاجتماع، بما يتيح للمربيات على متن الطائرة تحديد أنماط السلوك المختلفة ومراحل التطور التي يمر بها الأطفال وكيفية تقدير احتياجات وتوقعات العائلات المسافرة برفقة أطفال.  

 

وتعليقاً على إطلاق الخدمة الجديد، قالت أوبري تيدت، نائب الرئيس لشؤون خدمات الضيوف بالاتحاد للطيران"قد يصبح السفر مع أسرة صغيرة مهمة شاقة حتى بالنسبة للمسافرين المتمرسين، ومن ثمَّ يُظهر تقديمنا لخدمة المربية على متن الطائرة استيعابنا لاحتياجات ضيوفنا والتزامنا بجعل رحلتهم مريحة وتبعث على الاسترخاء قدر الإمكان".

 

وخلال الرحلات، سوف يتم الاستفادة من التدريبات المتخصصة للمربيات على متن الطائرة في تلبية احتياجات الأسر والصغار المسافرين دون رفقة ذويهم إلى جانب تقديم التوجيهات الإرشادية لأعضاء طاقم الضيافة الجوية الآخرين عند التفاعل مع العائلات.

وبهذا الصدد، أضافت تيدت بالقول "سوف تعمل المربيات على متن الطائرة على التواصل مع الأبوين واستخدام خبراتهن ومعارفهن في تسهيل السفر على الضيوف. ويشمل ذلك المساعدة في تقديم الوجبات للأطفال في وقت مبكر من الرحلة وتوفير الأنشطة والمسابقات للترفيه عن الضيوف الصغار وشغل وقتهم خلال الرحلة".

 

من جانبها، قالت كلير بورجيس، استشارية الرعاية للأطفال في سن مبكرة بكلية نورلاند " يسّرُ كلية نورلاند أن تكون أحد الشركاء الرئيسيين في تطوير وتقديم برنامج المربيات على متن الطائرة مع الاتحاد للطيران، التي نتشارك معها احترامنا المتبادل للأحباب الصغار والعائلات".

وتُستمَد العديد من هذه الأنشطة الترفيهية من مجموعة أدوات خاصة تتضمن ماصّات المشروبات البلاستيكية، والملصقات، والورق المقوى وغيرها من المواد التي سوف تستخدمها المربيات على متن الطائرة لتعليم الأطفال فنوناً وحرفاً بسيطة مثل عمل بطاقات تحية خاصة للأصحاب والعائلة.

وسوف تستخدم المربيات على متن الطائرة كذلك مواد الخدمة مثل الأكواب الورقية التي يمكن عمل قبعات منها واستخدام فن الأشغال الورقية الياباني "أوريغامي" لطي الورق إلى أشكال ورقية عديدة. وقد تم تصميم كافة الأنشطة بحيث يمكن للمربيات على متن الطائرة ترك الأطفال لإكمال تلك الأنشطة بأنفسهم.

 

ومن بين الأنشطة الرئيسية المقرر تعليمها للأطفال هو كيفية عمل دُمية من الجوارب والتي تستخدم فيها الملصقات من مجموعة أدوات المربيات على متن الطائرة لتكون بمثابة العينين مع استخدام الجوارب الملحقة بمجموعة مستلزمات سفر الضيوف.  

 

وإلى جانب الفنون والحرف، سوف تعمل المربيات على متن الطائرة كذلك على تعليم الأطفال حيل بسيطة لمساعدتهم في الاحتفاظ بتركيزهم وتسليتهم أثناء جلوسهم خلال الرحلة.

وللأطفال الأكبر عمراً، سوف يتم تزويد المربيات على متن الطائرة بمجموعة من الأسئلة والمسابقات البسيطة التي تهدف إلى شغل وقتهم إلى جانب تقديم جولات تعريفية للأطفال في ممرات الطائرة ومنطقة مطبخ الطائرة خلال الأوقات الهادئة من الرحلة.

 

وبنهاية الرحلة، سوف تساعد المربيات على متن الطائرة الأبوين في إعادة تعبئة زجاجات الحليب للأطفال إلى جانب تقديم الهدايا البسيطة مثل المياه والفاكهة وغيرها من المأكولات الخفيفة ولاسيما إذا كانت العائلة بصدد الانتقال إلى طائرة أخرى لمتابعة الرحلة بعد الهبوط.

وسوف تعمل المربيات على متن الطائرة كذلك على تعريف الأبوين بشأن أماكن تغيير الملابس للأطفال والمرافق المخصصة للأطفال في مطار أبوظبي الدولي وإخبارهم كذلك بوجود منطقة مخصصة للعب الأطفال عند البوابة 32 في المبنى الثالث بمطار أبوظبي الدولي.

عن admin

شاهد أيضاً

احذر أن تفعل هذه الاشياء علي الطائرة

سفاري نت – متابعات الهدف الأساسي من استخدام وسائل الانتقال مثل الطائرات وغيرها الوصول إلى …