1.9 مليار دولار قيمة حجوزات السفر المتوقعة عبر الانترنت بحلول عام 2014

الرياض – امجد العمر

يشهد قطاع حجوزات السفر عن طريق الإنترنت نموًا سريعًا في المملكة العربية السعودية من خلال الحجوزات الإلكترونية التي من المتوقع أن تتجاوز 1.9 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2014، وذلك بحسب نتائج البحث الذي تشارك ترافلبورت في رعايته. ووفقًا للدراسة* – التي أجرتها شركة أبحاث سوق السفر العالمي PhoCusWright – من المتوقع أن تزداد المبيعات عبر المواقع الالكترونية في المملكة العربية السعودية بنحو الضعف بالمقارنة مع عام 2011 حيث كانت تبلغ مبيعات قطاع السفر عن طريق الانترنت مليار دولار أمريكي.

واوضح  رابح صعب الرئيس والعضو المنتدب في ترافلبورت في الشرق الأوسط وأفريقيا بأن: "قطاع حجوزات السفر عن طريق الإنترنت يشهد نموًا كبيرًا في الشرق الأوسط بأكمله بمعدل لم يسبق له مثيل، ويُعد النمو الملحوظ الذي نشهده في المملكة العربية السعودية خير دليل على ذلك. ففي ترافلبورت، نحن نعمل بطريقة وثيقة مع وكلاء السفر وشركات خطوط الطيران لمساعدتهم على تلبية احتياجاتهم من خلال تقديم محتوى أوسع وأشمل عن طريق توزيع أسرع ومشاركة خبراتنا لكي يتسنى لهم إثبات أنفسهم في هذا القطاع الذي يتطور سريعًا."

كما يُلقي هذا البحث الضوء على التطور السريع الذي يشهده قطاع السفر بشكل عام في المملكة العربية السعودية ، إذ من المقدر أن تصل قيمة قطاع السفر في الدولة بحلول عام 2014 إلى 11.4 مليار دولار أمريكي مقارنة بـ 9.8 مليار دولار أمريكي في عام 2011.

 

وكشفت ترافلبورت عن أولوياتها التجارية الأساسية لعام 2014  وذلك بُغية دعم التطور المستمر لقطاعي السفر عن طريق الحجز الإلكتروني أو الحجز التقليدي في  السعودية،   – والتي تؤكد جميعها على اهتمام الشركة بالمملكة باعتبارها منطقة تجارية استراتيجية. وستقوم ترافلبورت بشكلٍ خاص العام المقبل حيث تضمنت الخطط الجديدة

* إطلاق مجموعة من الحلول التقنية الجديدة. ستُطلق ترافلبورت قريبًا الجيل التالي من حلولها المكتبية باسم Travelport Smartpoint 3.0 لوكلاء السفر. إضافة إلى ذلك، ستستمر الشركة في تقديم برنامج Travelport Merchandising Platformووهي تقنية رائدةلتوزيع شركات الطيران، مع واجهة برمجة التطبيقات الحديثة Travelport Universal API – وهي تُعد أول واجهة عالمية بالفعل في هذا القطاع، مما يمنح وكلاء السفر فرصة الوصول إلى عالم المحتوى والوظائف من خلال اتصال واجهة برمجة تطبيقات وحيدة.

 

كما سيشهد عام 2014 إطلاق الجيل الجديد من أداة Travelport View Trip Mobile – وهي أداة إدارة مسار الرحلة لدى ترافلبورت. من خلال تطور المساحة الإلكترونية بهذه الوتيرة السريعة في المملكة العربية السعودية، ستستمر ترافلبورت بالاستثمار في التقنيات الإلكترونية لدعم المنتجات الحالية المتوفرة بالفعل للتجارة المحلية مثل تطبيق Travelport Mobile Agent الذي يُمكّن العملاء من الوصول إلى نظام التوزيع العالمي إما بواسطة هاتف ذكي أو كمبيوتر لوحي.

 

* الاستمرار في الاستثمار في قطاع السفر في المملكة السعودية – تستخدم ترافلبورت بالفعل مجموعة منتجاتها وخبرتها الإقليمية ومعرفتها بالسوق للمساعدة في تطوير قطاع السفر في المملكة العربية بشكلٍ أكبر عن طريق استخدام التقنيات المتطوّرة وفعاليات القطاع التعليمي ومشاركة خبرتها المهنية.

 

*توفير المزيد من الدعم لفريقها في المملكة العربية السعودية – ستواصل ترافلبورت خلال عام 2014 تطوير فريقها المتفاني الموجود في المملكة السعودية، مع توجيه عناية خاصة للمناطق النائية. فمنذ بداية عام 2013، قامت شركة ترافلبورت بتعيين خمسة مديرين تنفيذيين أساسيين جدد لحساب المبيعات فضلاً عن توفير المزيد من الدعم لكبار العاملين في فريق القيادة لديها.

كما أضاف رابح صعب: " تحفل شركة ترافلبورت بتاريخ طويل في المملكة العربية السعودية يعود إلى إلى أكثر من عشرين عامًا كما تمثل المملكة بالنسبة إلينا منطقة استراتيجية رئيسة." ففي هذا العام، وسّعنا رقعة تواجدنا في المملكة العربية السعودية ، وسنواصل في عام 2014 تعزيز وجودنا الإقليمي وتلبية الاحتياجات المتطورة دائمًا لدى عملائنا من خلال منتجاتنا ذات الجودة الحسنة واستراتيجية أعمالنا.

 

عن admin

شاهد أيضاً

سيتي سنتر البحرين يعايد ثلاثة متسوقين ببطاقات هدايا بقيمة 1000 دينار لكلّ منهم

المنامة – سفاري نت احتفالاً بعيد الفطر المبارك، قدم «سيتي سنتر البحرين» عيدية قيّمة لثلاثة …