السياحة الفلبينية تطلق حملة ” الأطفال يسافرون مجاناً

أعلنت وزارة السياحة الفلبينية بالتعاون مع شركاء السفر من الإمارات العربية المتحدة وقطروالكويت،عن إطلاقها لحملة "الأطفال يسافرون مجاناً " وهي الأول من نوعها في منطقة الخليج ، لتعزيز مكانة الفلبين كوجهة مثالية للسياحة والترفيه للأسروأطفالهم،حيث صممت الحملة لتكون صالحة طوال فترة عيد الأضحى المبارك ،وجاء اطلاق الحملة في فندق شانغريلا دبي يوم 18 أغسطس، وتم إيضاح ما تضمنته الحملة من معلومات مفصلة عن السفر إلى الفلبين والعروض والأنشطة السياحية للأسرة بأكملها.

وبدأت حملة "الأطفال يسافرون مجاناً " مؤخراً لإعادة تقديم الفلبين كوجهة عائلية مميزة، أضافة إلى كونها متاحة للجميع من غير العوائل ، مع حزمة عروض توفرها الحملة مباشرةً في نهاية أكتوبر 2014، وتتضمن إقامة 6 ليالي لمدة 7 أيام لطفلين من كل أسرة تحت سن 11 عاماً ، كما يمكنهم الاستمتاع بجميع الأنشطة المثيرة مع وجبات الطعام والسكن مع تجارب أخرى مجاناً.

وتشمل عروض العوائل إقامة لمدة 3 ليالي في مانيلا تليها 3 ليالي أضافية في مناطق مختلفة منها سيبو وبالاوان وبوراكاي وبوهول ودافاو ،كما وستتضمن العروض المخصصة للعائلات النقل من المطارمع وجبة إفطار يومية وجولة لمدة نصف يوم من مانيلا إلى الوجهة المقترحة مجاناً ، مع أكثر من 30 فندقاً ومنتجعاً تتراوح بين 5 إلى 3 نجوم من الطراز المترف مشاركين في هذه الحملة ،وفرصة لاكتشاف روعة الحدائق الساحرة مثل أنشياندت كينغ دوم ومانيلا أوشن بارك وزوبيك سفاري وسوبيك وأوشن أدفينتشر .

وقال السيد بينيتو بينغ زون نائب وزير السياحة الفلبيني ، لقد أطلقنا هذه الحملة حصراً للعائلات من الشرق الأوسط لتعزيز مكانة الفلبين الرائدة في السفر مع عروضها الجذابة ، وتشجيع الأسروأطفالهم لإقامة كاملة الرفاهية خلال عطلة عيد الأضحى المبارك المقبلة .

كما أكد إن مستوى الاقبال على السياحة الفلبينية قد ازداد بشكل مطرد لعدد الأشخاص الذين يزورون الفلبين من منطقة الشرق الأوسط ،حيث سجلت الأرقام 68916 زائر لعام 2013 بزيادة قدرها 20 % مقارنة بعدد الزوارالمسجلين عام 2012 ، وحلت المملكة العربية السعودية بالمرتبة الأولى بعدد وصل إلى 38969 زائر وجاءت الإمارات ثانياً بـ  15155 ، وتأمل وزارة السياحة الفلبينية من خلال جهود الترويجية لحملة " الأطفال يسافرون مجاناً" عبر وسائل الإعلام الاجتماعية والتقليدية زيادة النمو والطلب على السفر إلى الفلبين من منطقة الشرق الأوسط لعام 2014 ، ووفقاً لأحداث الإحصاءات المتاحة فإن السياح الإماراتيين بلغوا 7 % خلال الستة أشهر الأولى من العام الحالي مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي .

وذكرت فيرنا بوينسيسيوا المسؤول عن تطوير السوق السياحي بوزارة السياحة الفلبينية ،أن دول مجلس التعاون الخليجي هي من الأسواق الناشئة ونرى إمكانية كبيرة للنمو خلال الفترة القادمة ، كما أن العديد من الجنسيات الأخرى لاتتطلب تأشيرة دخول إذا كانت مدة زيارتهم 30 يوماً أو أقل ، ويترافق ذلك مع كرم الضيافة التي تقدمها الفلبين لجميع ضيوفها من كل أنحاء العالم .

 

عن admin

شاهد أيضاً

استمتع برحلة مميزة بأقل التكاليف في قرية اغفا باسطنبول

سفاري نت – متابعات قرية اغفا اسطنبول ..حلم كثير من الشباب، والإنطلاق فى رحلة إلى أجمل …