بروكسل تنضم إلى شبكة خطوط طيران الإمارات

دبي

دشنت طيران الإمارات اليوم خدمتها الجديدة من دون توقف إلى العاصمة البلجيكية بروكسل. وتوفر الرحلة اليومية، التي ستتم بطائرة بوينج 777-200LR، سعة مقعدية تكفي لنقل 16 ألفاً من عملاء طيران الإمارات بين دبي وبروكسل كل شهر.

واعتباراً من اليوم، أصبحت بروكسل المحطة رقم 145 ضمن شبكة خطوط طيران الإمارات العالمية، وسوف تلعب الناقلة دوراً مهماً في تطوير العلاقات التجارية بين بلجيكا وأسواقها الرئيسة في الشرق الأقصى، وفي جلب مزيد من السياح، حيث تشكل بروكسل محطة وصول وانطلاق للمسافرين إلى أوروبا من أستراليا ونيوزيلندا.

 

وقال تيري أكوك، نائب رئيس أول طيران الإمارات للعمليات التجارية لمنطقة أوروبا  وروسيا الاتحادية: "لطالما أبدى عملاؤنا على مدى السنوات الماضية رغبتهم في قيامنا بخدمة بروكسل، ويسعدنا اليوم أن نلبي متطلباتهم. وعلى الرغم من أن بروكسل تعتبر وجهة سياحية مزدهرة، إلا أننا نرى أن في إمكاننا رفع الإقبال عليها من خلال منتجاتنا وخدماتنا الجوية المتفوقة".

 

وأضاف بقوله: "أصبحت طيران الإمارات الناقلة الجوية الوحيدة التي توفر منتج الدرجة الأولى من بلجيكا إلى الشرقين الأوسط والأقصى، ما يتيح للركاب الاستمتاع بخدماتها الفريدة. ونظراً إلى كون بروكسل مقراً رئيساً لعدد هائل من كبريات الشركات العالمية، فقد شهدت الحجوزات على الخدمة الجديدة إقبالاً كبيراً من مختلف الأسواق، وخاصة من شركاء بلجيكا التجاريين الرئيسيين، مثل دولة الإمارات والصين واليابان والهند".

 

وتعمل طيران الإمارات مع عدد من الشركات البلجيكية منذ سنوات عديدة، ومنها شركة غودايفا للشوكولاتة الفاخرة. فقد قدمت الناقلة خلال الأشهر الاثني عشر الماضية نحو 4 ملايين علبة صغيرة من شوكولاتة غودايفا لركابها في الدرجتين الأولى ورجال الأعمال على مختلف خطوطها العالمية.

 

وتشهد المبادلات التجارية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وبلجيكا نمواً متواصلاً منذ عام 2009، حيث زادت قيمتها على 4 ملايين يورو. ووصل عدد الشركات البلجيكية المصدرة لدولة الإمارات إلى 1504 شركات.

 

ويعمل في دولة الإمارات أكثر من 30 شركة بلجيكية، منها شركة "بيسكس" التي لعبت دوراً في بناء "برج خليفة"، المعلم الأبرز في دبي. وكذلك شركة "جان دي نول" التي نفذت أعمالاً في جزيرة نخلة جميرا، حيث أشرفت على ردم مساحات بحرية استخدمت خلالها 186 مليوناً و500 ألف متر مكعب من الرمال.

 

وخلال السنوات الخمس الماضية، شهدت الحركة السياحية من دولة الإمارات إلى بروكسل نمواً ملحوظاً، حيث تضاعف عدد السياح من الدولة إلى بلجيكا منذ عام 2009 ثلاث مرات. ومن المتوقع أن تساهم الخدمة المباشرة بين دبي وبروكسل في تنمية حركة السياح، وجلب المزيد من الشرق الأقصى وأستراليا ونيوزيلندا.

وتساهم الصادرات بنحو 86% من الناتج الإجمالي المحلي البلجيكي، وسوف تساعد الإمارات للشحن الجوي من خلال الخدمة اليومية الجديدة في تنمية الصادرات، وذلك بإضافة طاقة قدرها 17 طناً يومياً. وتشمل صادرات البلاد الأدوية وقطع غيار السيارات والشوكولاتة والمكائن والمعدات والإلكترونيات.

 

 ويعمل لدى طيران الإمارات حالياً 170 مواطناً بلجيكياً في مختلف الأقسام، منهم مساعد الطيار الذي قاد الطائرة في الرحلة الافتتاحية من دبي إلى بروكسل.

وتقلع رحلة طيران الإمارات رقم "ئي كيه 183" من مطار دبي الدولي يومياً عند الساعة 7:50 صباحاً، لتصل إلى مطار بروكسل الدولي الساعة 1:15 بعد الظهر. في حين ستقلع رحلة العودة رقم "ئي كيه 184" من بروكسل الساعة 2:45 بعد الظهر لتصل إلى دبي الساعة 11:25 ليلاً (الأوقات حسب جدول التشغيل الصيفي).

ويتوفر لركاب طيران الإمارات عند الوصول إلى مطار بروكسل خيارات سهلة للتنقل، حيث يمكنهم استخدام القطار للوصول إلى المحطة المركزية في بروكسل، ومنها إلى المدن الرئيسة الأخرى، مثل أنتويرب وغنت.

واعتباراً من اليوم، أصبحت بروكسل المحطة رقم 37 ضمن شبكة خطوط طيران الإمارات في أوروبا بعد إطلاق خدمة أوسلو يوم 2 سبتمبر الجاري. وسوف تواصل طيران الإمارات توسيع شبكتها الأوروبية، حيث ستضيف العاصة الهنغارية بودابست يوم 26 أكتوبر (تشرين الأول) المقبل.

عن admin

شاهد أيضاً

احذر أن تفعل هذه الاشياء علي الطائرة

سفاري نت – متابعات الهدف الأساسي من استخدام وسائل الانتقال مثل الطائرات وغيرها الوصول إلى …