فنادق موڤنبيك تواكب النمو السياحي البارز في منطقة الخليج بخطة توسّع طموحة بحلول العام 2020

دبي – سفاري نت

تعزز شركة فنادق ومنتجعات موڤنبيك مكانتها كشركة ضيافة ذات حضور بارز في الشرق الأوسط بتأكيد خططها التوسعية في المنطقة بإضافة أكثر من عشرة فنادق بحلول العام 2020.

                    

الشركة التي تدير حاليا 30 فندقا ومنتجعا في المنطقة ستعزز قائمة منشآتها لتفوق الأربعين على مدى السنوات الخمس المقبلة، حيث ستركّز نشاطها في الأسواق العالية النمو التي تتوقّع ازديادا كبيرا في أعداد السياح الوافدين اليها ومن ضمنها دولة الامارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وقطر وعمان.

 

وقال أندرياس ماتمولر، رئيس العمليات في فنادق ومنتجعات موڤنبيك في الشرق الأوسط وآسيا: "لقد عملت شركة فنادق ومنتجعات موڤنبيك بشكل وثيق مع شركائها ومالكي فنادقها منذ عشرين عاما على إنشاء مجموعة من الفنادق في مواقع استراتيجية عبر منطقة الشرق الأوسط، وبعد أن حققنا انتشارا قويا لعلامتنا وسمعة ممتازة لخدماتنا ومطاعمنا الفريدة، أصبحنا في موقع يتيح لنا توسعة رقعة حضورنا في المنطقة ".

 

وأضاف: "نحن نرى أن التوقيت مثالي حيث تستعد منطقة الشرق الأوسط لمرحلة نمو غير مسبوقة، معززة بثقة متجددة من قبل المستهلكين والمزيد من الاستثمارات الاقليمية في البنية التحتية على المستويين العام والخاص، إضافة الى النشاطات الضخمة التي ستستضيفها المنطقة مثل حدث إكسبو 2020 في دبي وكأس العالم فيفا في قطر، وهي نشاطات تستدعي ضخ المزيد من الاستثمارات في مشاريع التطوير المساندة".

 

يتوقّع أن يصل عدد السياح الوافدين الى دول الخليج العربي الى 64.27 مليون سائح بحلول العام 2020، وذلك وفق الأرقام الصادرة عن موقع ستاتيستا للإحصاءات، مقارنة مع حوالى 41 مليون سائح في العام 2010 و53.64 مليون سائح متوقّع في العام 2015.

 

وسوف تستأثر المملكة العربية السعودية بحصة الأسد من التوقّعات لأعداد السياح، حيث يتوقّع أن تستقطب المملكة 21 مليون زائر في العام 2015، مع نمو يصل الى 27.5 مليون زائر في العام 2020 معزز بزيادة في أعداد الحجاج الذين يزورون المملكة لأداء فريضة الحج أو العمرة.

 

وتندرج المملكة العربية السعودية في قائمة الاولويات بالنسبة لشركة موڤنبيك التي تخطط لتعزيز حضورها بما بين 9 و13 منشأة بحلول العام 2017. وسيفتتح فندقان جديدان هذا العام، في كل من الرياض وجدة، وفندق ثالث يفتتح العام المقبل في الخبر هو شقق موڤنبيك الفندقية المكون من 270 غرفة. وفي العام 2017 سيفتتح فندق موڤنبيك المنطقة المالية في الرياض المكون من 353 غرفة في قلب منطقة الملك عبد الله المالية، وهي ضاحية الاعمال الحيوية الجديدة في المدينة.

 

وقال ماتمولر: "نحن اليوم في مرحلة تفاوض مع العديد من المالكين بهدف إضافة خمسة فنادق راقية في مواقع مختلفة من المملكة".

 

وتشهد عملية التوسّع حركة نشطة في دولة الامارات العربية المتحدة أيضا، وكانت الشركة قد أعلنت مؤخرا عن إضافة منشأتين في دبي هما فندق موڤنبيك مدينة دبي للاعلام المكون من 251 غرفة وشقق موڤنبيك الفندقية داون تاون دبي من 246 غرفة. وستفتتح المنشأتان في العام 2017 ليرتفع العدد الإجمالي لفنادق موڤنبيك في الامارة من ست الى ثماني منشآت.

 

وأضاف ماتمولر: "بعد أن وصل عدد نزلاء الفنادق في دبي الى 11.6 مليون شخص في العام 2014، مع توقّعات بأن يرتفع هذا العدد الى 20 مليون شخص بحلول العام 2020، نرى المزيد من الفرص في إدارة منشآت في منطقة مطار آل مكتوم الدولي، بالقرب من الموقع الذي سيستضيف الحدث الكبير".

 

وأشار ماتمولر الى أن المناطق التي أصبحت ناضجة للاستثمار هي أبوظبي ورأس الخيمة ومسقط وصلالة والدوحة.

 

ومواكبة للخطط التوسعية الكبيرة التي تسعى لتنفيذها، قامت شركة موڤنبيك مؤخرا بتعيين أمير اللبابيدي في منصب نائب الرئيس للتطوير لمنطقة الشرق الأوسط وجنوب آسيا. وسيتواجد أمير مع مسؤولين كبار في شركة فنادق ومنتجعات موڤنبيك في سوق السفر العربي (4-7 مايو) لمناقشة فرص التطوير مع المستثمرين المحتملين والشركاء التجاريين.

ملاحظات للمحرر: تتوفر صور عالية الجودة من خلال هذا الرابط هنا

عن admin

شاهد أيضاً

بالصور.. أجمل المسابح الفندقية حول العالم

سفاري نت – متابعات تتميز العديد من الفنادق حول العالم بأحواض سباحة مذهلة التي ينصح …