الاتحاد للطيران وهيئة السياحة الماليزية توقعان اتفاقية شراكة لتعزيز السياحة

متابعه – سفاري نت

وقعت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، وهيئة السياحة الماليزية اليوم اتفاقية شراكة عالمية لتعزيز حركة السياحة القادمة إلى ماليزيا عن طريق الاستفادة من شبكة المسافرين العالمية الخاصة بالشركة.

وبموجب هذه الاتفاقية، ستنفذ الاتحاد للطيران ووكالة السياحة الماليزية مجموعة من الأنشطة التسويقية المشتركة تستهدف الأسواق الرئيسية التي يأتي منها الزوار إلى ماليزيا مثل المملكة المتحدة والولايات المتحدة وأوروبا (ألمانيا وفرنسا وإيطاليا) والشرق الأوسط (الإمارات العربية المتحدة والسعودية ومصر وعمان والبحرين وقطر والكويت). وأظهرت دراسة بحثية أجرتها الهيئة أن أعداد السائحين الذين زاروا ماليزيا من هذه الأسواق الرئيسية زاد عن 1.2 مليون زائر في عام 2014، بزيادة نسبتها 10 في المائة عن عام 2013.

ووقعت السيدة تشونغ يوك هار، نائبة المدير العام (قطاع التخطيط) عن هيئة السياحة الماليزية، بينما وقع السيد أندرو وارد، نائب الرئيس لشؤون التسويق عن الاتحاد للطيران، وقد جرت مراسم التوقيع في جناح الاتحاد للطيران وأليطاليا المشترك في معرض إكسبو ميلانو 2015. وسوف تشارك هيئة السياحة الماليزية على مدار أسبوعين في جناح الشركة لتعرض على الحضور برامج السفر الخاصة بها والوجهات السياحية من خلال عرض مقاطع فيديو وتقديم عينات من الطعام الشعبي وعرض فن الباتيك في الصباغة والرسم.

وصرح السيد وارد: "تأتي هذه الشراكة تأكيداً للروابط القديمة بين الاتحاد للطيران وماليزيا، وستساعد على خلق فرص أكبر لزيادة العدد المتنامي للسياح ورجال الأعمال المسافرين إلى ماليزيا على خطوطنا الجوية.

وتعد ماليزيا واحدة من الوجهات الرئيسية ضمن شبكة وجهات الاتحاد للطيران، وقد نقلت الشركة أكثر من مليون مسافر من وإلى ماليزيا منذ عام 2007، وقدمت للمسافرين من جميع أنحاء العالم فرصة الاستمتاع بالعديد من أماكن الجذب السياحي في هذا البلد الجميل".

ستقوم الحملة بالترويج للعاصمة العالمية كوالالمبور إضافة إلى جزيرتي لانكاوي وبينانج المثيرتين ومدينة جوهر بهرو الرائعة وجزيرة بورنيو – ولاية صباح، وستركز على التسويق عبر الوسائط المتعددة واصطحاب وكالات السفر والسياحة ووسائل الإعلام من جميع أنحاء العالم في جولات تعريفية إلى ماليزيا.

ستعمل الاتحاد للطيران على التسويق لحملة "سنوات من الاحتفالات" في ماليزيا وتحقيق النتائج المثلى لها عبر الشراكة. كما ستستفيد الشركة من تعزيز حضورها على المنصات التقليدية والرقمية لهيئة السياحة الماليزية.

وذكرت السيدة تشونغ يوك هار، نائبة المدير العام (قطاع التخطيط) بهيئة السياحة الماليزية، أن الاتحاد للطيران قد أبدت التزاماً قوياً ومتنامياً تجاه السوق الماليزية منذ أن بدأت تسيير رحلاتها في عام 2007.

وفي هذا الشأن صرحت السيدة يوك هار قائلة: "نستطيع الآن بموجب الاتفاقية الجديدة أن نعمل معاً على تنفيذ حملات تكتيكية قوية لجعل ماليزيا الواجهة الأولى التي تتبادر إلى أذهان قاعدة العملاء العريضة للاتحاد للطيران. وتعد الاتفاقية خطوة هامة إزاء تحقيق ماليزيا لهدفها الاستراتيجي المتمثل في تحقيق 168 مليار رينغيت ماليزي من زيارات السائحين الذين تستهدف الوصول بأعدادهم إلى 36 مليون سائح بحلول 2020".             

وتسير الاتحاد للطيران حالياً رحلتين يومياً بين أبوظبي وكوالالمبور، وتوفر رحلات إلى مناطق أخرى في ماليزيا عبر المشاركة بالرمز مع الخطوط الجوية الماليزية.

 

عن admin

شاهد أيضاً

“فلاي دبي ” تضيف وجهتين الي شبكتها في القارة الأوروبية كراكوف وكاتانيا

سفاري نت – متابعات أعلنت فلاي دبي  عزمها افتتاح وجهتين جديدتين في القارة الأوروبية اعتباراً …