مطار الجوف يستقبل رابع شركة طيران دولية

متابعات – سفاري نت

أكمل مطار حمد الدولي عامه الأول منذ بدء عملياته التشغيلية، حيث قدّم المطار خدماته لأكثر من 28,047,750 مسافرا بين مغادرين وقادمين و مسافري ترانزيت، بزيادة بنسبة 23.6 % مقارنة مع عدد المسافرين في المطار السابق في نفس الفترة من العام الماضي والتي بلغت 22.6%. كما شهد المطار نموا في حركة البضائع أيضاً بنسبة 12% مقارنة بالعام الماضي في المطار السابق. 

وأشار في بيان صحفي أمس أنه علاوة على النمو الكبير في حركة المسافرين وشحن البضائع، يخدم المطار 36 شركة طيران ، واستوعب 193,173 حركة طائرات خلال العام الماضي أي زيادة بنسبة 11.4% عن حركة الطائرات السنوية في المطار السابق. واستقبل المطار 28 مليون مسافر من يونيو 2014 إلى مايو 2015، ففي الربع الثاني من عام 2015 وصل عدد المسافرين من المغادرين والقادمين ومسافري الترانزيت إلى7.28 مليون مسافر من أبريل إلى يونيو، حيث بلغ عدد المسافرين 2,495,191 مسافرا في أبريل و2,419,783 مسافرا في مايو وكذلك 2,367,230 مسافرا في يونيو .

وبحسب البيان أنه عقب اكتمال عملية الانتقال السلسة من مطار الدوحة الدولي إلى مطار حمد الدولي بدأ المطار الجديد بتشغيل عملياته بالكامل في 27 مايو 2014. ويعكس الانتقال الناجح مدى الجهود المكثفة والمبذولة من قبل إدارة المطار والخطوط الجوية القطرية بجميع شركاتها الفرعية. حيث أضحى مطار حمد الدولي الآن مطاراً عالمياً متكاملاً. و قال السيد المهندس بدر محمد المير الرئيس التنفيذي للعمليات بمطار حمد الدولي: "يعود الفضل في تحقيقنا لهذه الإنجازات إلى تركيزنا على رضا المسافرين حيث نضع عملاءنا في أولوية كل ما نقوم به لنمنحهم تجربة سفر سلسة ومتكاملة. وحول ذلك قمنا بإعداد برنامج بحوث مفصل للتعرف على احتياجات المسافرين لتقديم كل ما هو أفضل. فلا يقتصر الأمر على خدمة عملائنا فحسب بل نقدم لهم تجربة سفر متكاملة".

وحول مستقبل المطار، صرح السيد المير: "سنركز في استراتيجية التطور المستقبلية على زيادة المرافق والقدرة الاستيعابية. ويعتمد تطوير مرافق الطيران الأساسية على توقعات نمو أعداد المسافرين والطائرات ومؤشرات الأداء الرئيسية المتعلقة بمستويات الخدمة. وهي العوامل التي تتحكم بمجملها في خطتنا التطويرية. وإضافة إلى ذلك فقد أنشأنا مراكز وخطط إدارية لإدارة وتنفيذ برامجنا الاستثمارية المستقبلية البالغة قيمتها ملايين الدولارات". واضاف : مستعدون لإدارة عمليات أكبر وبمتطلبات أكثر بشكل يمنحنا القدرة على دمج مختلف الخدمات بفعالية تمكننا من تقديم تجربة متكاملة لجميع الجهات العاملة في المطار والمسافرين على حدٍ سواء".

ويُعدّ مطار حمد الدولي مركزاً لعمليات الخطوط الجوية القطرية وهي شركة الطيران الأسرع نمواً في العالم، وقد ساهم انتقال الخطوط الجوية القطرية إلى مركزها الجديد في دعم نموها حيث يضم أسطولها الآن 157 طائرة تصل إلى 146 وجهة حول العالم.

وحصد مطار حمد الدولي ست جوائز "سكاي تراكس" 2015 في حفل جوائز سكاي تراكس للمطارات ضمن فعاليات معرض "باسنجر تيرمنال أكسبو 2015" الذي أقيم مؤخراً في باريس. وقد تضمنت هذه الجوائز جائزة أفضل مطار في الشرق الأوسط، والجائزة الثانية هي حصوله على المركز الثاني من حيث الأداء والخدمات. كما حصد مطار حمد الدولي جائزة " أفضل المشاريع الاستراتيجية لعام 2015" وذلك خلال حفل جوائز المشاريع العالمية الرائدة في البنى التحتية لعام 2015 والذي نظمته مؤسسة "CG / LA".

وأحرز مطار حمد الدولي مرتبة متقدمة في دراسات جودة خدمة المطارات للربع الأول من عام 2015 حيث مُنح المرتبة الأولى بين مطارات الشرق الأوسط من حيث نظافة المبنى وسرعة تسليم الحقائب والراحة في أماكن الانتظار. 

تتربع السوق الحرة والحاصلة على عدة جوائز للتسوق في قلب مطار حمد الدولي على مساحة تزيد على 40,000 متر مربع وتشمل العديد من مرافق البيع بالتجزئة وأماكن الطعام بما فيها أكثر من 30 مطعماً ومقهى وأكثر من 70 متجراً. وتقدم السوق الحرة مجموعة مختارة وفريدة من الماركات العالمية الفاخرة، وتحتوي على أكبر قاعة للعطور ومستحضرات التجميل في أي مطار في العالم. كما يفخر المطار بافتتاح أول فرع لمتاجر هارودز في الشرق الأوسط. 

ونالت السوق الحرة قطر ثلاث جوائز مرموقة خلال حفل توزيع الجوائز العالمية لمجلة أخبار الأسواق الحرة الدولية "DFNI" الذي أقيم في لندن. فقد حصلت على جائزة "السوق بيع التجزئة الأكثر طلبًا من المسافرين لعام 2015، وجائزة "سوق المطار لعام 2015"، وجائزة "أفضل افتتاح لسوق جديد" منذ يناير 2014م عن متجر "مرملاد ماركت" المتميز في مطار حمد الدولي.

أما مبنى الشحن في مطار حمد الدولي فهو مرفق مستقل بذاته يمتد بعلو مستويين ويغطي مساحة 55 ألف متر مربع. يضم المبنى مواقف لاستيعاب 11 طائرة ضخمة إضافة إلى 42 رصيفا لتحميل البضائع وقدرة شحن تصل إلى 1.4 مليون طن من البضائع سنوياً. كما يضم هذا الصرح المجهّز كلياً بالأنظمة الآلية مرافق خاصة لمختلف أنواع البضائع مثل للحيوانات الحيّة والبضائع الخطرة ومنطقة لتخزين البضائع سريعة التلف والمستحضرات الدوائية. 

ويعتبر مطار حمد الدولي مركزا عمليات الشركة القطرية للشحن الجوي، وهي فرع الخطوط الجوية القطرية لنقل البضائع جوياً، والتي تصل حالياً لأكثر من 45 وجهة شحن حصرية في العالم. وقد شهدت القطرية للشحن الجوي نمواً متسارعاً خلال السنوات الخمس الماضية حيث أصبحت خامس أكبر شركة شحن في العالم في يناير 2015 من حيث كميات الشحن بالطن والمسافة بالكيلومترات. وفازت بجائزة شركة الشحن الجوي العالمي الرائدة لعام 2015 خلال حفل جوائز أفريقيا للشحن الجوي في فبراير حيث حصلت على أعلى تصويت من قبل قراء "ستات تريد تايمز" لنيل هذه الجائزة.

عن admin

شاهد أيضاً

تعرف علي أهم نصائح السفر مع الاطفال فى الطائرة

سفاري نت – متابعات هناك بعض النصائح والإرشادات التي سوف نقدمها من خلال موقعنا. لكى …