“الحمدان” يعلن عن منح شركة نسما للطيران السعودية رخصة مشغل وطني رابع

الرياض – سفاري نت

أعلن رئيس الهيئة العامة للطيران المدني سليمان بن عبد الله الحمدان عن منح الهيئة  شركة نسما السعودية للطيران رخصة مشغل وطني واختيار مطار حائل مركزا رئيسا لأعمال الشركة، والتي ستعمل على  تنفيذ مشروع (وطني) لربط مناطق المملكة انطلاقا من مطار حائل كأول مطار محوري في المملكة.

جاء ذلك خلال مشاركة  الهيئة العامة للطيران المدني في معرض ومؤتمر الطيران الأول الذي أقيم في مركز مؤتمر قصر المغواة في حائل اليوم الثلاثاء ويستمر حتى يوم غد الأربعاء، تحت رعاية الأمير سعود بن عبد المحسن آل سعود أمير منطقة حائل رئيس الهيئة العليا لتطوير حائل، وبحضور الأستاذ سليمان بن عبد الله الحمدان، رئيس الهيئة العامة للطيران المدني.

وألقى رئيس الهيئة العامة للطيران المدني كلمة عبر فيها عن سعادته بالمشاركة في مؤتمر الطيران الخاص الأول برعاية سمو أمير منطقة حائل وعدد كبير من أهم خبراء الطيران الخاص في المملكة والعالم.

وهنأ سمو أمير منطقة حائل وأهالي المنطقة لاختيار مطار حائل كاول مطار محوري في المملكة لخدمة المنطقة الشمالية والذي يهدف لربط سكان المنطقة بغيرها من مناطق مملكتنا الحبيبة وبالعالم وتساهم في تعزيز النشاط الاقتصادي وفي توفير وظائف جديدة لشباب المنطقة.

وأضاف: لقد شهدت المملكة تطوراً وازدهاراً في صناعة النقل الجوي، ونمواً كبيراً في حجم الاستثمارات في مجال الطيران المدني على مدى السنوات الماضية، وانعكس ذلك على مكانتها في صناعة الطيران المدني الدولي والإقليمي، ونحن نرى أن هذا المؤتمر الذي ترعاه الهيئة العليا لتطوير منطقة حائل سيوفر للعاملين في قطاع الطيران الخاص إمكانية استكشاف الفرص الحالية والمستقبلية لنمو هذا القطاع، بما يتفق مع خطط واستراتيجيات الهيئة العامة للطيران المدني الرامية إلى تحقيق رؤى وتطلعات قيادتنا الرشيدة.

وأشار إلى أن مطار حائل المحوري سيكون الخطوة الأولى ضمن مشروع “وطني” للمطارات المحورية الذي تنفذه الهيئة العامة للطيران المدني، استناداً إلى توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز – حفظه الله، لدعم الخطوط التي تنخفض بها الحركة الجوية، وإيجاد حلول عملية مناسبة لتوفير خدمات النقل الجوي لكافة أرجاء الوطن، وتوفير خيارات واسعة أمام المسافرين، والعمل على تحسين نوعية الخدمات المقدمة في المطارات من خلال منح الركاب إمكانية اختيار الوصول إلى وجهاتهم المفضلة من خلال المطارات المحورية التي سيجري زيادة عدد رحلاتها من وإلى المطارات الرئيسية.

وأوضح أن هذا المشروع يقوم على فكرة استخدام مطار محوري قريب كبوابة لكل منطقة، لتسهيل سفر المواطن والمقيم بين المدن السعودية والدول المجاورة من خلال المطارات المحورية وعدم الاعتماد بشكل كلي على المطارات الدولية الرئيسية، إلى جانب العمل على تطوير مفهوم النقل الجوي ليتيح للمواطن والزائر والمقيم خيارات عدة في تنقلاته. وفيما يخص المنطقة الشمالية، فقد تم اختيار مطار حائل ليكون مطار محورياً للمنطقة الشمالية، ومن المتوقع أن يتم التنفيذ بنهاية الربع الأول من العام الميلادي القادم.

من جهة أخرى شارك مساعد الرئيس للسلامة والأمن والنقل الجوي بالهيئة العامة للطيران المدني الكابتن عبد الحكيم البدر كمتحدث رئيس في المؤتمر، والذي أثرى جلسات المؤتمر بخبراته المتميزة في مجال الطيران الخاص، وتطرق إلى مواضيع مهمة في هذا المجال والفرص التي توفرها الهيئة لدعم دخول شركات جديدة إلى سوق الطيران الخاص، ومواكبة النمو السريع والازدهار الذي سيشهده سوق الطيران في المملكة.

يذكر أن أكثر من 40 عارضًا و200 وافد شاركوا في المعرض الذي يدعم تطوير صناعة طيران الأعمال ويعزز مسيرة المملكة لأن تصبح مركزًا لطيران الأعمال بالشرق الأوسط.

عن admin

شاهد أيضاً

الاتحاد للطيران تطمئن المسافرين على الخدمات والمنتجات على متن الطائرة في أعقاب قرار حظر الالكترونيات

ابوظبي – سفاري نت طمأنت الاتحاد للطيران المسافرين بشأن توفير أعلى مستويات الخدمة من أجل …