فوربيس: سافر على هذه الطائرة من نيويورك إلى دبي خلال 22 دقيقة

دبي- سفاري نت

نشرت مجلة فوربيس مقالة تحدثت عن مفهوم جديد للسفر من خلال طائرة تزيد سرعتها عن سرعة الصوت وقادرة على السفر من نيويورك إلى دبي في 22 دقيقة فقط.

وكشف المصمم الصناعي الكندي تشارلز بومباردييه عن هذه الطائرة العابرة للقارات والتي أطلق عليها اسم Antipode وهي قادرة على حمل 10 أشخاص لمسافة تصل إلى 20 ألف كيلومتر في أقل من ساعة، أي أنها أسرع من طائرة الكونكورد بحوالي 12 مرة.

وخلافة لطائرة Skreemr التي صممها بومباردييه سابقاً وواجهت بعض الصعوبات، يمكن لطائرة Antipode  أن تقلع من أي مطار بسبب معززات السرعة الصاروخية المثبتة على الأجنحة، و تمنح هذه المعززات الطائرة إمكانية الوصول إلى 40 ألف قدم وسرعة 5 ماخ، قبل أن تنفصل عنها وتعود إلى القاعدة

ويتولى جهاز الكمبيوتر الموجود على متن الطائرة تشغيل وإشعال المحرك النفاث الذي يصل بالطائرة إلى سرعة 24 ماخ، كما تساعد فوهة موجودة في مقدمة الطائة على إطلاق الهواء للانطلاق بسرعة تفوق سرعة الصوت، و تمنع هذه التقنية صدور الضجيج الذي تحدثه الطائرات في العادة عند اختراقها جدار الصوت.

ويعتقد بومباردييه أن بالإمكان تطبيق هذا المفهوم على الطائرات بأحجام مختلفة، وخصوصاً تلك التي تشبه شكل الصواريخ. وتمتلك الطائرة الجديدة القدرة على الإقلاع والهبوط في مدرج مطار طوله 6000 قدم.

وفقاً للمصمم، فإن الجزء الأكثر صعوبة في بناء مثل هذه الطائرة يكمن في تطوير المحرك النفاف الذي يتمتع بالاستقرار والموثوقية، وتحاول ناسا في الوقت الحالي تطوير مثل هذا المحرك، أما بالنسبة للسعر، فستكون الطائرة أقل تكلفة من طائرة Skreemr لأنها أصغر حجماً وأكثر اعتماداً على التقنيات الحديثة، لكنها ستبقى أغلى سعراً من أي طائرة فاخرة متوفرة في الوقت الحالي.

عن admin

شاهد أيضاً

الخطوط الكويتية تعلن إطلاق رحلات مباشرة لبيروت في نوفمبر المقبل

سفاري نت – وكالات أعلنت شركة الخطوط الوطنية الكويتية، أنها ستطلق رحلاتها المباشرة إلى العاصمة …