حدائق ثلجية ومنحدرات تزلج في الرياض للمرة الأولى في التاريخ

سفاري نت – وكالات

كشفت مجموعة تطوير وإدارة مراكز التسوق ومنشآت التجزئة والترفيه في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، اليوم ، عن خططها بتطوير مركزين رئيسيين للتسوق في السعودية.

 

وأعلنت مجموعة ماجد الفطيم عن خططها الرامية إلى تطوير مركزين رئيسيين للتسوق، "مول السعودية" و"سيتي سنتر إشبيلية"، في الرياض، ليحتضن كل منهما مجموعة من أبرز العلامات التجارية العالمية ويقدمان تجارباً فريدة للترفيه والتسلية تدخل عاصمة المملكة للمرة الأولى

وعقب المشروعين الجديدين في الرياض، سيصل العدد الإجمالي للمراكز التجارية التي تملكها مجموعة ماجد الفطيم وتديرها في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط إلى أكثر من 20 مركزاً، الأمر الذي سيسهم في ترسيخ مكانة الشركة وجلب المزيد من أشهر العلامات التجارية العالمية إلى أسواق جديدة في المنطقة. ومن المتوقع أن يتم تمويل المشروعين بما يتماشى مع الإدارة المالية الحكيمة للشركة ويتوافق مع مستويات التصنيف الائتماني BBB.

 

 

وقال آلان بجاني، الرئيس التنفيذي لشركة "ماجد الفطيم القابضة": "يشكل هذا اليوم، الذي كنا نسعى للوصول إليه، علامة فارقة في تاريخ ماجد الفطيم".

وأضاف إن هذه المشاريع ينتظر أن توفر أكثر من 10 آلاف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة في العاصمة ، مشيراً إلى أنها تتطلب تعاوناً بين القطاعين العام والخاص.

 

وتخطط ماجد الفطيم لبناء "مول السعودية" في شمال الرياض، ليكون أكبر وأول وجهة نمط حياة متكاملة في البلاد بمساحة إجمالية تزيد على 866 ألف متر مربع تشمل واحداً من أكبر منتجعات التزلج الداخلي في العالم. ومن المقرر أن يتضمن المشروع 300 ألف متر مربع من المساحات المخصصة للمتاجر، والمطاعم، والمرافق الترفيهية، والوحدات السكنية الفاخرة، والمكاتب، وصالات عرض، والفنادق الفخمة، والمباني الفندقية فضلاً عن مرافق عامة أخرى.

 

ويعد مول السعودية أحد أكبر مراكز التسوق التابعة لمجموعة ماجد الفطيم، والذي سيأتي بأكثر العروض تميزاً للعملاء في منطقة الشرق الأوسط وتشمل الحدائق الثلجية، ومنحدرات التزلج. كما سيعمل مول السعودية على استقطاب تشكيلة رائدة من العلامات التجارية العالمية تتنوع بين الفاخرة وتلك الملائمة لأسلوب الحياة، وتشكيلة حصرية من خيارات المأكولات والمشروبات وغيرها من مفاهيم التجزئة المبتكرة.

 

وستتضمن المرحلة الأولى من المشروع، التي من المقرر أن تنطلق في منتصف عام 2017 وتنتهي بحلول عام 2022، افتتاح مركز للتسوق، ومنحدر للتزلج، وفندق، ومبنى فندقي، بالإضافة إلى بنى تحتية عامة أخرى. وحديقة رئيسية، بالإضافة إلى طرقات ومرافق وهياكل أساسية للخدمات. وستشمل المراحل المستقبلية تطوير وحدات سكنية، ومكتبية، ومركز طبي، وفنادق أخرى. وبمجرد انتهاء عملية التطوير، سيوفر المشروع بيئة طبيعية خضراء للسكان والزوار ما يتيح لهم إمكانية العيش والعمل والترفيه في بيئة واحدة.

 

وفي شرق الرياض، تخطط ماجد الفطيم لتوسيع شبكة مراكز التسوق التابعة لها والتي تعد الأكبر في المنطقة، من خلال بناء سيتي سنتر إشبيلية، ليكون مركز التسوق الأول في المملكة العربية السعودية التابع لشبكة سيتي سنتر، العلامة التجارية الحائزة على عدة جوائز عالمية والتي تشمل محفظتها 13 مركزاً للتسوق في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط. وسيوفر مركز التسوق الجديد أكثر من 100 ألف متر مربع من المساحات القابلة للتأجير وسيضم 250 متجراً، وهايبرماركت كارفور بمساحة 9000 متر مربع، وردهة لتناول الطعام، ومجمعاً ترفيهياً يشمل "ماجيك بلانيت". وصُممت المساحات الرئيسية في هذا المركز التجاري لتخلق ساحات مميزة تتصل ببعضها وتوفر تجارباً مختلفة ورائعة للعملاء.

 

وتمتلك مجموعة "ماجد الفطيم" حضوراً قوياً في أسواق المملكة العربية السعودية منذ أكثر من 11 عاماً، حيث تشغل كارفور اليوم 12 متجر هايبرماركت و4 متاجر سوبرماركت ويعمل لديها أكثر من 2500 شخص في المملكة. كذلك تقوم المجموعة بتشغيل "إينوفا"، وهي شركة لإدارة المرافق في المملكة العربية السعودية، من خلال مشروع مشترك مع شركة فيوليا. وتجلب وحدة التجزئة التابعة للمجموعة أشهر العلامات التجارية في العالم مثل "جين نورمان" و"جوسي كوتور" و"بيكوكس".

عن admin

شاهد أيضاً

الهيئة العامة للترفيه تطلق 27 فعالية رائعة للاحتفال باليوم الوطني السعودي

سفاري نت – متابعات تستعد الهيئة العامة للترفيه إلى إطلاق 27 فعالية ترفيهية مخصصة لليوم …