مغامر يستخدم الكاميرا المحمولة ليسجل لحظة سقوطه من الفضاء

سفاري نت – متابعات

ابتكر مغامر فكرة جديدة لرحلة جديدة خارج إطار العالم. وقرر المغامر وفقًا لما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن يتبنى القفز من أعلى آلاف الأقدام؛ من خلال ركوب سفينة نفخ ومن ثم العودة إلى الأرض.

المغامر الذي كان يحلم بالسفر إلى الفضاء لكن تكاليف رحلة الفضاء حالت دون ذلك؛ قرر باستخدام الكاميرا المحمولة وخوذه التقاط صور مذهلة يظهر لاعب القفز الحر وهو يضحك ويمزح

مع زملائه على الأرض قبل الإقلاع وبعد دقائق فقط يقفز على سفينة الفضاء النفخ ويدفع نفسه للخروج من منطاد الهواء الساخن ويندفع بعنف نحو الأرض في ثلاثة وثلاثين ثانية من السقوط الحر.

 

 

عن admin

شاهد أيضاً

ياس مول يعلن عن تمديد موسم العروض والخصومات حتي 31 يناير الجاري

سفاري نت – متابعات أعلن ياس مول، المركز التجاري الأكبر في العاصمة أبوظبي، عن تمديد …