15 نصيحة تساعدك على الراحة في الرحلات الطويلة

سفاري نت – متابعات

بمناسبة دخول السنة الجديدة 2016 جعلها الله سنة خير وبركة على الجميع، يبدأ الكثير بترتيب جدول رحلاتهم سواء للإجازات القصيرة أو الطويلة ويقضي الكثير أوقات طويلة في رحلة التقصي عن المعلومات وتخطيط الرحلات وإتمام الحجوزات مبكراً قبل ارتفاع الأسعار. ولتخفيف عناء البحث عليكم توجد مواقع تقدم خدمة تقديم رحلات كاملة جاهزة مخططة من قبل خبراء تختصر عليكم الكثير من الوقت كاللتي يقدمها موقع allintrip.com.

بعد اختيار الوجهة المناسبة والاستعداد للسفر والتفكير بما سيتم فعلة ومايتم شراؤة للرحلة وهم بقمة الحماس، يقتل هذا الحماس تذكر أنهم سيكونون عالقين في السماء في طيارة تضم مئات الأشخاص بكراسي ضيقة لساعات طويلة متواصلة قبل الوصول إلى الوجهة الحلم. لذلك رغبت بمشاركة هذي النقاط التي تفيدني شخصياً في هذه الرحلات والتي أعتقد أنها ستفيد الكثير منكم، لن أطيل عليكم المقدمة أكثر..

● اختيار المقعد المناسب: من أولى خطوات الراحة في الطائرة هي عملية اختيار المقعد المناسب و حتى تضمن أفضل مقعد بالنسبة لك يفضل حجز المقعد المفضل من وقت قطع التذاكر و التأكد منه قبل قطع بطاقة صعود الطائرة. ولاختيار المقعد المناسب ان لم يكن لديك أي خبرة سابقة في الطيران لمسافات طويلة أو كانت الرحلة على طائرة جديدة عليك من الممكن الاستعانة بـ Seat Guru وهو موقع يقدم لك معلومات كافيه عن الطائرة تساعدك على اختيار المقعد المناسب. شخصيا أفضل المقعد بجانب النافذة وفي مقدمة الدرجة السياحية أو الاقتصادية حتى استطيع إسناد رأسي على جدار الطائرة و صوت المحرك يكون أخف من مؤخرة الطائرة.

كتاب للقراءه او كتاب للسمع: طبعا كما قيل “خير جليس في الزمان كتاب” يفضل أن تحمل معك دائما في الحقيبة كتاب أو أكثر للتسلى به خلال الرحلة وأفضل شخصيا قراءة كتب تتعلق في السفر وقت السفر حتى تبقيني في أجواء السفر طوال الرحلة. وإن كانت القراءة تجلب لك النوم فقد تسخر هذه الميزة لخدمتك في الطائرة.

جهاز لوحي: في النقطة السابقة ذكرت مقولة “خير جليس في الزمان كتاب” حسنا .. قد تكون هذه المقولة بحاجة الى تطوير يواكب العصر الحديث حيث أن خير جليس في هذا الزمان هو جهاز لوحي تستطيع تحميل عليه ماشئت من الكتب للقراءة أو ملفات وتقارير عن المدينة المتجه لها و ترتيب قائمة الاشياء التي ترغب بالقيام بها عند وصولك وأيضا التمتع بالألعاب و الصوتيات و أخيرا الإنترنت حيث أن العديد من الخطوط توفر الآن خدمة الإنترنت المفتوح طوال الرحلة على متن الطائرة بقيمة تقريبا ١٠٠ ريال فقط!.

وسائد خاصه للرقبه و الظهر وغطاء للعينين: نصيحة مهمه جدا، لا تثق أبدا بالمخدات المقدمة في الطائره فهي لا تؤدي الغرض أبدا وعلى العكس قد تسبب لك متاعب في الرقبة و الظهر! أنصح الجميع بشراء نوعية جيدة من وسائد الرقبه و الظهر و الرأس حتى وإن كلفك ذلك بعض المال ولكن في سبيل الراحة. و أيضا لا تهمل غطاء العينين فهو مفيد جدا في الطائرة و تقيك من “النرفزة” في حال كان من يجاورك في الطائرة من النوع الذي يتمتع بإضاءة الأنوار فوق المقعد أو فتح نافذة الطائرة وأنت تحاول النوم.

جهاز ألعاب محمول لمحبي الألعاب: بما أن هذه النقطة موجهه للمهتمين بألعاب الكمبيوتر فلن أفصل بها كثيرا لأنهم فاهمين من غير شرح.

● إحضار بعض الحلويات الخفيفة: إحضار المأكولات الخفيفة يساعد على تهيئة الجو العام في الطائرة بما يناسب ما اعتدت عليه في المنزل. فمثلا إذا أردت مشاهدة فلم أو القراءة فمن الطبيعي في المنزل أن يكون حاضرا معك ماتسلي به نفسك وقت المشاهدة أو القراءة، صدقني حرمانك من هذه التفاصيل الصغيرة في الطائرة قد ينعكس سلبا على نفسيتك خلال وقت الرحلة وأيضا يضعك تحت رحمة الوجبات المقدمة من خطوط السفر ولا أعتقد بوجود من يتمنى ذلك!

سماعة عازلة للصوت: منتشره منذ زمن فكرة وضع سدادات اسفنجية في الأذن لتخفيف ضجيج المحرك في الطائرة ولكن مع تطور التقنيات أصبحت هناك سماعات للاذن مبطنة بشكل مريح جدا للأذن وتوفر ميزة عزل الإزعاج من حولك. ومن تجربتي لها أجزم بأنها الحل الامثل لجميع المسافرين فهي تعزلك تماما عن محيطك في حال وضعها فقط بدون تشغيل أي موسيقى او فلم فلا تسمع من حولك إلا همس و تعزل ضجيج المحرك ١٠٠٪ اما في حالة تشغيل أي مصدر صوتي فيها فهي تعزلك عن من حولك تماما حتى وإن كان من يجلس بجانبك يتحدث باعلى صوته! (تحذير: يفضل تجربتها قبل شرائها حيث أن البعض قد تسبب له الغثيان).

● المشي في الطائره من وقت لآخر: تنشيط الدورة الدموية مهم جدا خلال الرحلات الطويلة حيث ينصح الأطباء (لي فقط في الطائرة ولكن في اي مكان) بعدم الجلوس فترات طويلة حتى لا تتسبب لك مضاعفات لا قدر الله في الظهر و الأرداف و الأرجل وأيضا الجلوس فترة طويلة يسبب خمول حتما سيتعبك في الطائرة وحال وصولك لوجهتك لذلك يفضل بالمشي في الطائرة كل فترة لتجديد النشاط و وقايتك من المضاعفات.

مناديل معطرة و قطرات للعين: تعتبر الطائرة من أكثر المناطق جفافا حيث أن البقاء فيها لفترات طويلة قد يسبب جفافا في العين لمن يعاني من الجفاف وهنا يأتي دور قطرات العين أما المناديل المعطرة فهي تساعد على الانتعاش. وأيضا يفضل مسج الوجه واليدين بالماء لإعادة الحيوية و النشاط الى جسمك و مفعولها سحري جدا على النشط ولذلك بعض الخطوط يقومون بتوفير مناشف مبتله بماء دافيء للمسافرين وتوزيعها أكثر من مرة خلال الرحلات الطويلة.

فراشة أسنان ناشفة: اختراع جميل جدا قد تجدة في الصيدليات في مدينتك أو تضطر لطلبه من الانترنت وهي فرشات اسنان جافة صغيرة لاستخدام واحد تحتوي على معجونها الخاص وهي رائعة جدا للاستخدام في الطائرة فبعد الأكل تحتاج إلى تنظيف أسنانك و بعد فترة من النوم في الطائرة أيضا تحتاج إلى استخدامها وسيكون الجالس بجانبك ممتن لك جدا! وأخيرا إن كنت ممن يتوقع أن يستقبله شخص في المطار فيفضل أن تستخدمها لحظة وصولك حتى تكون في أحسن وضع لحظة استقبالك.

شرب الكثير من الماء: يفضِّل الأطباء شرب الكثير من الماء خلال اليوم في أي مكان في العالم وتزداد حاجة الجسم للماء في الأماكن الجافة وحيث أن الطائرة من أكثر الأماكن جفافا وقوانين الكثير من المطارات صارمة تجاه دخول السوائل إلى صالة الانتظار فيفضل أن تحمل معك دائما قارورة ماء فارغة وتستطيع أن تطلب من المضيف أو المضيفة في الطائرة بتعبئتها لك.

اختر الملابس المناسبة: هذه النقطة تعتبر أهم نقطة للراحة في الطائرة، اختر ملابس الرحلة يعناية، لا تفكر أبدا بتناسق اللباس بقدر ماتفكر براحته. شخصيا أفضّل البناطيل والقمصان القطنية الخفيفة الواسعة فجو الطائرة ثابت دائما ومتوسط الحرارة وإن كنت متجه لمنطقة باردة لا تنسى أن تحمل معك ماترتديه حال وصولك لحمايتك من البرد ولكي لا تبدأ رحلتك بمرض! و أيضا من أهم الأشياء حاول أن تحمل معك جرابات خاصه للطائرة فلكي ترتاح اخلع حذاءك أول ما تجلس على المقعد وارتدي جرابات الطائرة الخاصة لكي تحميك من البرد و الأوساخ وتتمتع براحة قدميك طوال الرحلة.

اختيار حقيبة الظهر المناسبة: غالبا ماتكون حقيبة الظهر هي صديقك الأقرب في كامل الرحلة من خروجك من المنزل متجها للمطار إلى عودتك للمنزل خارجا من المطار بعد العودة وبرغم مساعدتها لك كل يوم في الرحلة إلا أنها في الطائرة قد تصبح عدوك الأول فإن كانت كبيرة ستضطر إلى وضعها في كبائن الأمتعه فوق الكراسي وفي حال حاجتك لأي غرض منها سيصعب عليك إنزالها وإعادتها مرات عديدة بالإضافة إلى مضايقة جيرانك في الرحلة فلذلك اختر حقيبة الظهر بعناية بحيث تكفي لحمل أغراضك وأيضا أن تكون بحجم مناسب لتستطيع إدخالها تحت المقعد الذي أمامك خلال الرحلة.

تعامل مع طاقم الطائرة بلطف: طاقم الطائرة وجدوا لخدمتك خلال الرحلة و ليوفروا لك كل مايستطيعون لتخفيف عناء الرحلة عنك ولكن تأكد أن باستطاعتهم جعل وقت الرحلة عبارة عن جحيم في حال أرادوا ذلك ولذلك إن لم تدفعك أخلاقك العالية لمعاملتهم بلطف، فأرجوا أن يدفعك حرصك على راحتك الى ذلك.

للكاشات فقط: وضعت هذي النقطة كنقطة أخيرة في هذا الموضوع الطويل حتى لا “أسد أنفسكم” في بداية المقال ولكن نصيحتي الذهبية للمسافرين برحلات طويلة هو الحجز على درجة رجال الأعمال وإمضاء الرحلة بالنوم خصوصاً في حال كان وصول رحلتك صباحاً لتصل لوجهتك وأنت “مصحصح” وتبدأ يومك بنشاط وأيضاً لن تشعر بأي تعب خلال الرحلة.

كانت هذي بعض النقاط الأساسية لتساعدك على الراحة في الرحلات الطويلة من وجهة نظري، هل لديك نصائح إضافية قد يستفيد منها القراء؟ اترك نصائحك في التعليقات فقد يستفيد منها مسافر ما و تأتيك دعوة جميلة من حيث لا تعلم.

 

عن admin

شاهد أيضاً

لهذا السبب لا يمكنك رفع اذرع المقاعد في الطائرة على طول الممرات

سفاري نت – متابعات قد يتسائل بعض المسافرين عن اسباب عدم القدرة على رفع اذرع …