بالصور .. سحر الطبيعة الفرنسية

سفاري نت – متابعات

فرنسا (بالفرنسية: La France)، رسمياً الجمهورية الفرنسية (بالفرنسية: la République française)، هي جمهورية دستورية ذات نظام مركزي وبرلماني ذي نزعة رئاسية، ويبلغ عدد سكانها حوالي 66 مليون نسمة، وهي تقع في أوروبا الغربية، ولها عدة مناطق وأقاليم منتشرة في جميع أنحاء العالم عاصمتها باريس، ولغتها الرسمية هي الفرنسية وعملتها اليورو شعارها (حرية مساواة إخاء)، علمها مكون من ثلاثة ألوان عمودية بالترتيب أزرق ،أبيض ،أحمر نشيدها الوطني هو لامارسييز.

وفرنسا هي بلد قديم يعود تكوينه للعصور الوسطى، وتعتبر إحدى المناطق المهمة في أوروبا منذ العصور الوسطى، وقد وصلت فرنسا إلى أوج قوتها خلال القرن 19 وأوائل القرن 20، إذ امتلكت ثاني أكبر إمبراطورية استعمارية في 1950.

وفرنسا هي إحدى الدول المؤسسة للاتحاد الأوروبي، وأحد الأعضاء الخمسة الدائمين في مجلس الأمن الدولي، كما أنها عضو في العديد من المؤسسات الدولية.

وتلعب فرنسا دورا بارزا في تاريخ العالم من خلال تأثير ثقافته وانتشار اللغة الفرنسية، وقيمه الديمقراطية والعلمانية والجمهورية في كامل القارات الخمس، وتعتبر فرنسا مركزا عالميا بارزا للثقافة و الموضة و نمط الحياة، وهي تضم رابع أكبر قائمة من حيث مواقع التراث العالمي لليونسكو، وصل عدد زوارها من السواح ما معدله 83 مليون سائح أجنبي في السنة أي أكثر من أي بلد في العالم بأسره.


وتعتبر فرنسا إحدى الدول العملاقة في المجالات الاقتصادية والعسكرية والسياسية الهامة في أوروبا بشكل خاص وحول العالم بشكل عام وهي سادس أكبر دولة من حيث الإنفاق العسكري في العالم،وثالث أكبر مخزون للأسلحة النووية،وثاني أكبر سلك دبلوماسي بعد الولايات المتحدة.وهي أيضا ثاني أكبر اقتصاد في أوروبا.و الخامس من حيث الناتج المحلي الإجمالي في العالم. أما من حيث إجمالي ثروات الأسر، ففرنسا هي أغنى دولة في أوروبا والرابعة في العالم.يتمتع المواطن الفرنسي بمستوى عال من المعيشة، فالبلد له أداء جيد في التصنيف العالمي من التعليم والرعاية الصحية، والحريات المدنية، ومؤشر التنمية البشرية.

أصل التسمية:

اسم فرنسا مشتق من كلمة “فرانك” بالفرنسية:(franc ) أي فرنجة و هو شعب جرماني جاء من الشمال ليستقر في فرنسا، استُعملت بعد سقوط روما لغاية العصور الوسطى للدلالة على البلاد التي فيها فرنسا حاليا، بتتويج هيو كابيت ملك الفرنجة أشير إليها بمملكة فرانسيا، ثم رسميا فرنسا في عهد فيليب أغسطس لا تزال معروفة فرنسا لليوم.

المعالم:

يوجد في فرنسا 1200 متحف، وتستقطب مليون زائر سنوياً. يستقبل متحف اللوفر (Le Louvre) ومتحف دورسيه (Musée d’Orsay) وقصر فيرساي وحدهم ما يقارب 15 مليون زائر سنوياً. تمتلك معظم مدن الأقاليم أيضاً متحفاً أو أكثر. ومن ناحية أخرى، هناك ما يزيد عن 1500 صرح أثري مفتوح للجمهور (8 ملايين زائر سنوياً). ويعد برج إيفل من أكثر الأماكن الأثرية التي يتردد عليه الزوار حيث يستقبل 6 ملايين زائر سنوياً. وأخيراً، هناك حوالي 38 ألف مبنى تحظى بحماية وزارة الثقافة بصفتها معالم تاريخية.

عن admin

شاهد أيضاً

بالصور .. افضل النشاطات السياحية في باريس ليلا

سفاري نت – متابعات تعتبر باريس هي الوجهة السياحية الامثل في اوروبا وتوجد العديد من …