تخفيض اسعار خدمات طيران أبوظبي والبحث فى تقليل نفقاتها التشغيلية

سفاري نت – متابعات

قررت شركة "طيران أبوظبي" الاستجابة لطلبات متعاملين معها بخفض أسعار خدماتها، وذلك بعد تراجع أسعار النفط، مشيرة إلى أنها تبحث عن طرق جديدة ومبتكرة من أجل خفض نفقاتها.وذكرت الشركة في تصريحات صحافية أمس، أنه من المتوقع أن يحافظ قطاع الطيران الخاص بشكل عام على استقراره، خلال العام الجاري، إن لم يستطع تحقيق نمو، مؤكدة في الوقت نفسه عدم حدوث ركود في القطاع حاليًا.

وأفادت "طيران أبوظبي" بأنها ستفتتح خلال الربع الثالث من العام الجاري، مركزًا للتدريب عبر محاكاة الطيران، كما أنها بدأت إجراءات تأسيس شركة تابعة لها لإدارة وتطوير العقارات لتدخل الشركة بذلك سوق العقارات للمرة الأولى قبل نهاية 2016.

وأوضح رئيس مجلس إدارة شركة "طيران أبوظبي"، نادر أحمد الحمادي، إن بعض الشركات التي تتعامل معها "طيران أبوظبي" تقدمت بطلبات لخفض أسعار خدماتها وخفض قيمة العقود المبرمة معها، مشيرًا إلى أن الشركة قررت دعم هذه الشركات، خصوصًا أن بعضها يعمل في قطاع النفط لمساعدتها في التغلب على التحديات التي تواجهها نتيجة انخفاض أسعار النفط.

وأضاف الحمادي في تصريحات صحافية على هامش المؤتمر الصحافي مع شركة "بيل" للطائرات المروحية للإعلان عن تحقيق مليون ساعة من التشغيل الناجح لأسطول طائرات "بيل" المروحية، أن "طيران أبوظبي" تبحث حاليًا عن طرق جديدة ومبتكرة من أجل خفض نفقاتها لمواكبة التغييرات الجديدة، متوقعًا أن يحافظ قطاع الطيران الخاص بشكل عام على استقراره، خلال العام الجاري، إن لم يستطع تحقيق نمو، نافيًا حدوث ركود في القطاع حاليًا.

وأكد أن "طيران أبوظبي" لم تستفد من انخفاض أسعار النفط عالميًا لأن العقود المبرمة بين الشركة والمتعاملين تنص على تحمّل المتعاملين قيمة وقود الطائرات.

وفأفاد الحمادي، بأن الشركة ستفتتح خلال الربع الثالث من العام الجاري، مركزًا للتدريب عبر محاكاة الطيران، يعتبر الأهم والأكبر من نوعه في المنطقة.

وبين أن المركز يضم 16 جهاز محاكاة للتدريب على أنواع الطائرات من طرز "أجوستا" و"يستلاند" و"Aw139" و"Bill 212" و"Bill 412"، لافتًا إلى أن هذه الطائرات المروحية تعتبر الأكثر استخدامًا في الدولة ومنطقة الخليج والشرق الأوسط.

وذكر الحمادي أن "طيران أبوظبي" ستتولى تدريب الطيارين في الدولة، إذ إن عمليات التدريب على الطيران تتم حاليًا في أوروبا والولايات المتحدة وبعض الدول الآسيوية، الأمر الذي سيوفر على العاملين في القطاع كلفة السفر والتدريب.

وأوضح أن المركز سيعمل على تدريب 300 طيار في الشهر، بمعدل 6000 ساعة طيران.

ولفت الحمادي إلى أن الشركة بدأت إجراءات لتأسيس شركة تابعة لها لإدارة وتطوير العقارات لتدخل الشركة سوق العقارات، للمرة الأولى، قبل نهاية العام الجاري، بعد اكتمال إجراءات التأسيس، على أن تضم الشركة جميع الأصول التي تمتلكها "طيران أبوظبي"، والتي تشمل بعض الأصول والأراضي داخل الدولة وخارجها في بعض الدول الأجنبية.

عن admin

شاهد أيضاً

الخطوط السعودية تستعد لتدشين وجهات جديدة ورحلات مباشرة الى موريشيوس

سفاري نت – متابعات تستعد الخطوط الجوية السعودية قريبا لتدشين وجهات دولية جديدة هي الهند …