شراكة بين فنادق تايم والفهد للاستثمار لادارة فندقين في المملكة العربية السعودية

سفارى نت – متابعات

وقعت مجموعة "تايم" للفنادق اليوم على هامش سوق السفر العربي "الملتقى 2016" المقام في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، اتفاق مشروع مشترك مع شركة الفهد للاستثمار السعودية، لإدارة فندقين جديدين من الفئة المتوسطة في المملكة العربية السعودية، لتعزيز محفظتها المتنامية من الفنادق على المستويين المحلي والإقليمي.

وبموجب شروط الاتفاق ستقوم "تايم" للفنادق بإدارة فندقين في الرياض ومدينة القريات الواقعة شمال المملكة، كما ستقدم الشركة الخدمات الاستشارية بالنيابة عن كيان الضيافة الجديد.

وقال محمد عوض الله الرئيس التنفيذي لفنادق تايم: "يوجد لدى الفهد للضيافة ميزانية تقدر بحوالي 600 مليون دولار لتمويل مشاريعها الحالية والمستقبلية من الفنادق التي تتألف حاليا من سبعة فنادق تخدم السوق الوسطى بصورة رئيسية، والتي من المقرر افتتاحها جميعا خلال العامين المقبلين".

وتمتلك الفهد خلفية قوية جداً في قطاعات التطوير والانشاءات والتعهدات في المملكة العربية السعودية حيث نفذت ما يزيد على 500 مشروع خلال العقود الثلاث الماضية، وأكملت أكثر من 300 فندق خلال العقد الماضي.

وقال أحمد الفهد نائب رئيس مجلس الإدارة في الفهد للاستثمار:" قررت الفهد للاستثمار تشكيل مشروع مشترك مع فنادق تايم لأننا أعجبنا كثيراً بالطريقة التي قامت بها بتطوير وإدارة فنادقها التي تحمل اسمها، كما انها تمتلك خبرة اقليمية استثنائية وعلى دراية بالمعايير الدولية التي علينا ان نحققها لفنادقنا وشققنا الفندقية من أجل أن تحقق النجاح في المملكة".

ومن أبرز جوانب المشروع المشترك الجديد هو قيام "تايم" بإدارة الفندقين الجديدين الموجهين للسوق الوسطى أحدهما في العاصمة السعودية الرياض، والثاني في مدينة القريات في الشمال التي تعتبر بوابة استراتيجية تقع على بعد 15 كيلومترا من الحدود الأردنية.

ويضم المشروع الأول المؤلف من 26 طابقاً والمصنف من فئة "ثلاث نجوم" الواقع على طريق الملك فهد 96 غرفة وجناحاً، ومطعماً مفتوحاً على مدار الساعة، ومقهى مغطى ومفتوح، وثلاث قاعات للاجتماعات ونادياً صحياً. ومن المتوقع افتتاح هذا الفندق في يونيو 2017. ويقع الفندق بالقرب من مبنى وزارة الداخلية والمؤسسات الحكومية الأخرى، وهو على مسافة قصيرة بالسيارة من المراكز التجارية ومناطق والتسوق وسط الرياض.

وقد أدى تراجع الايرادات النفطية في المملكة الى قيام بعض المؤسسات الحكومية وشركات القطاع الخاص بتقليص ميزانيات السفر ما أدى الى زيادة الطلب من المؤسسات والشركات على الفنادق الوسطى وهي فئة كانت مهملة تقليدياً لصالح الفنادق الفخمة. وتوقع تقرير حديث لـ"كبرى المشاريع الفندقية" أن العديد من الغرف الفندقية الجاري تطويرها في السعودية والبالغ عددها 49 ألف غرفة ستكون موجهة للسوق الفندقية الوسطى.

وقال عوض الله:" بالنظر الى حالة الجمود الحالية بين أعضاء الاوبك حول حصص الانتاج والتوقعات الاقتصادية متوسطة المدى فمن المتوقع لهذا التوجه أن يستمر".

ويقع الفندق الثاني لمجموعة "تايم" في المملكة في مدينة القريات في الشمال بمحافظة الجوف، على بعد 15 كيلومتر من الحدود الأردنية والتي تعتبر مدينة تاريخية وتجارية هامة. ويتألف الفندق المصنف من فئة "أربع نجوم" والمتوقع افتتاحه في وقت لاحق من هذا العام، من 137 غرفة وجناح، ومطعم مفتوح طوال اليوم، ومقهى ونادي صحي وقاعتين للاجتماعات.

وأضاف عوض الله: "من اللافت أيضاً أن منفذ الحديثة هو الأكبر وواحد من أهم المنافذ البرية في المملكة ويقع على مسافة 30 كم فقط من القريات. ويعتبر هذا المعبر نقطة اتصال استراتيجية مع الدول المجاورة التي تشمل الأردن وسورية ولبنان وتركيا، كما انه منفذ دخول للحجاج القادمين لأداء شعائر الحج والعمرة من تركيا وروسيا وجمهورية الشيشان".

عن admin

شاهد أيضاً

12

فندق فيدا وسط مدينة دبي يقدم عروض شتوية رائعة

سفاري نت – متابعات مع بداية عام جديد، يهدي الفندق البوتيكي الساحر ’فيدا وسط مدينة …