طقوس فريدة من نوعها يقدمها منتجع دبليو كوه ساموي في حفلات الزفاف

سفاري نت – متابعات

أعلن منتجع “دبليو كوه ساموي” الواقع على الساحل الشمالي لجزرة “كوه ساموي” في تايلاند، والذي يمتاز بإطلالات خلابة على مياه خليج تايلاند الساحرة، توفير أفضل عروض الزفاف الشخصية المميزة “واو” Wow. فبتصاميمه الفريدة التي تمزج بين الخصوصية المريحة للفيلات الفردية والأماكن الاجتماعية النابضة بالحياة التي تشتهر بها علامة “دبليو” W، يشكل “دبليو كوه ساموي” مكاناً مثالياً لاستضافة المناسبات الخاصة وتخليدها في الذاكرة بمشاركة العائلة والأصدقاء، الذين سيتذكرون دوماً كم كان يومكم مثالياً.

ومع خدمات “دبليو” الاستثنائية، يمكن للأزواج الابتعاد عن كل ما هو مألوف ومتوقع، وابتكار لحظات احتفالية فريدة بأدق تفاصيلها للاستمتاع بحفل زفاف فريد في أحد أكثر الأماكن روعة وسحرا في آسيا، وأجملها في في العالم.

وفي هذا الصدد، قال دانييل سيمون، المدير العام: “بالجمع بين سحر الطبيعة الآسر والجوانب الجمالية الحديثة المواكبة للموضة، نوفر للأزواج تجربة فريدة وأصيلة خاصة بهذه المناسبة الغالية، اذ يحرص منتجع وسبا “دبليو” على توفير ذكريات رائعة تتجاوز حفل الزفاف نفسه لتشمل المساحات والأماكن والأفكار الخلاقة لكل خطوة ما قبل وبعد هذه اللحظات الخاصة”.

ويمكن للحفل الأسطوري أن يحقق كل ما يحلم به الزوجان بتناغم فريد مع الطبيعة والمشاعر الاستثنائية التي تنتاب الجميع عبر الأقدام الحافية على رمال قمة “تيب أوف سيب”، أعلى نقطة في الجزيرة حيث ينحني الشاطئ بحدة حول الرأس عند الطرف الخارجي من الجزيرة، والاستمتاع في تلك الأوقات الخاصة بأشعة الشمس المتلألئة فوق البحر. أو يمكن خلق إحساس بالسريالية عبر تبادل العهود عند بركة الماء في “ووبار”، حيث يجلس الضيوف على مقاعد فريدة على شكل أزهار اللوتس وتطل على المشاهد البانورامية الخلابة للجزر والبحر. ولن نغفل حتماً عن أدق التفاصيل بما فيها، قوس الزفاف، وبتلات الأزهار، والمنصة، والمقاعد لجميع الضيوف، وتنظيم الحفل، والتصوير الفوتوغرافي، وتناول العشاء تحت النجوم، وكعكة الحفل “فائقة الروعة”، فضلاً عن قائمة طعام بمزايا إضافية، تتوفر جميعها كجزء من حزم الزفاف “واو” Wow.

وتتضمن التجربة برامج مثل “تصميم موسيقى دبليو”، لمساعدة العروسين على تصميم مقطوعتهما الموسيقية الخاصة بهما بالتعاون مع أحد الفنيين الموسيقيين لدى منتجع “دبليو” أو مشاهير موسيقى “الدي جيه”؛ وبرنامج “دبليو إنسايدر” لتضخيم التفاصيل، بدءاً من صيحات الضيوف وحتى الرغبات الشخصية بالخاصة بالزفاف؛ بالإضافة إلى خدمات “أياً كان/في أي مكان”، وتحقيق أمنيات الزوجين، مهما كان مطلبهم، وفي الزمان الذي يرغبون به. وفي حال لم يكن ذلك كافياً، سيساعد “بواب وسائل الاتصال الاجتماعية” في مشاركة قصة الزوجين المثيرة عبر منصات عرض فريدة للوسائط المتعددة. لا يهم ما في ذهن الزوجين، فإن منتجع “دبليو” بإمكانه تصميم الاحتفال وفق النمط الذي يرغبون به – سواء كان حفل عشاء أو فعالية أكثر خصوصية، إذ تملك “دبليو” براعة خاصة في إخراج أكثر الرؤى حيوية إلى الوجود.

عن admin

شاهد أيضاً

ماينور للفنادق تدشن منتجع أڤاني في رأس الخيمة

سفاري نت – متابعات أعلنت فنادق ماينور التي تملك محفظة واسعة مؤلفة من 155 فندقاً …