بالصور .. سحر الطبيعة في الجمهورية العذراء .. تعرفوا عليها

سفاري نت – متابعات

جزر القمر دولة عربية إسلامية إفريقية تقع في مضيق موزمبيق بين مدغشقر والساحل الإفريقي، وتبلغ مساحتها نحو (2235كم2)، أي ما يعادل (863 ميلاً مربعًا)، وتضم أربع جزر رئيسية هي: 

1-القمر الكبرى: ويبلغ طولها 70كم وعرضها 34كم، وأشهر مدنها مورني العاصمة، و إيكوني. 
2-جزيرة هنزوان أو إنجوان: فتبلغ مساحتها 424كم2، وهي الجزيرة المعطرة لكثرة الزهور والنباتات العطرية بها. 
3-جزيرة مايوت أو ماهوري: وهي أقرب الجزر إلى مدغشقر، وتبلغ مساحتها 374كم2، وكانت عاصمة البلاد حتى عام (1386هـ= 1966م)، ويسكنها الكثير من الأوروبيين. 
4-جزيرة موالي أو موهيلي: و يسميها الأوربيون الجزيرة الخضراء، وتبلغ مساحتها 290كم2، ويجاورها ثماني جزر صغيرة غير مأهولة السكان. و تتمتع الجزر بأهمية إستراتيجية مردها موقعها الحاكم كملتقى للطرق الملاحية المتجهة من جنوب آسيا والهند إلى الجنوب الإفريقي والعكس. 

دخلت في الإسلام في القرن السادس عشر أو قبل ذالك مع تجار شيراز. حكمتها فرنسا من 1841 إلى 1975. انضمت الى جامعة الدول العربية عام 1993.توالت على البلاد الإنقلابات منذ الإستقلال. وأشرف المرتزق الفرنسي بوب دينار على أكثر من إنقلاب في جزر القمر، مما دعاه إلى تصوير أحدهم وطرحه في الأسواق كفيلم بعنوان "كيف تغير الحكم في دولة أفريقية".

عناصر الجذب السياحي..! 

اولا: تمتاز جزر القمر باعتدال طقسها طيلة أيام السنة حيث تتراوح درجات الحرارة بين 22 و35 درجة مئوية.

ثانيا: مرتفعاتها الجبلية التي يصل ارتفاع بعضها إلى 3400 متر مثل جبل بيرتالا وجبل كارتالا الذي يرتفع نحو 2360 مترا. 

ثالثا: غاباتها الاستوائية الكثيفة التي تخلو من الوحوش المفترسة والزاخرة بالنباتات النادرة والزهور العطرية. 

رابعا: شواطئ جزر القمر التي يبلغ طولها نحو 340 كم تمتاز بنقاوة رمالها البيضاء التي تزداد جمالا وسحرا في الليالي الصافية المقمرة. 

خامسا: الاستقرار والأمان الذي يسود مجتمعها والاستعداد الفطري الاصيل لدى شعبها لاستقبال الضيف والترحيب به وإكرامه وتقديم العون له. 

سادسا: تراثها الشعبي الأصيل حيث لا يزال السكان يحتفظون بتقاليدهم العربية المتوارثة في سائر وجوه الحياة اليومية وكذلك بعاداتهم وأزيائهم الشبيهة بالزيين اليمني والعماني وهي العباءة والعمامة والخنجر.على سواحل الجزر يسهرون حتى الصباح. يستعد المسلمون في جزر القمر لاستقبال شهر رمضان بدءًا من بداية شهر شعبان؛ حيث يعدون المساجد فيشعلون مصابيحها و يعمرونها بالصلاة وقراءة القرآن الكريم، خلال الشهر المبارك الذي تكثر فيه حلقات الذكر و تلاوة القرآن الكريم.. كما تكثر فيه الصدقات وأفعال الخير. 

و في الليلة الأولى من رمضان يخرج السكان، حاملين المشاعل ويتجهون إلى السواحل؛ حيث ينعكس نور المشاعل على صفحة المياه، ويضربون بالطبول إعلانًا بقدوم رمضان، و يظل السهر حتى وقت السحور.

الشعب: 

لغة جزر القمر تسمى "شيقُمُر" Shikomor وهي لهجة من لهجات السواحلية. ثقافة اختلاط ثقافة العرب وثقافة السواحل، ودينهم الاسلام، إلا بعض سكان مايوت، وهم كاثوليك.

عن admin

شاهد أيضاً

بالصور .. اماكن سياحية لا يجب ان تفوتها في الفلبين

سفاري نت – متابعات تعتبر الفلبين من اجمل الوجهات السياحية الاسيوية التي يمكنك زيارتاه وفي …