طائرة الاتحاد للطيران الفخمة من طراز بوينغ دريملاينر تبدأ خدمة رحلاتها إلى شنغهاي

سفاري نت – متابعات

حطّت طائرة الاتحاد للطيران المتطورة من طراز بوينغ 787-9 دريملاينر في شنغهاي اليوم قادمةً من أبوظبي في رحلتها الأولى إلى الصين. وتضم الطائرة الجديدة من طراز دريملاينر مقصورات الشركة من الجيل التالي لدرجة رجال الأعمال والدرجة السياحية، وتتضمن 299 مقعداً إجمالاً تشمل 28 مقعداً في درجة رجال الأعمال و271 مقعداً في الدرجة السياحية، بما يمثل زيادة بنسبة 14 في المائة في الطاقة الاستيعابية للشركة على هذه الوجهة. 

 

وغادرت رحلة الاتحاد للطيران رقم EY862 من أبوظبي الساعة 10:25 مساء أمس، ووصلت إلى شنغهاي الساعة 11:10 صباح اليوم. وسوف تغادر الرحلة الافتتاحية من شنغهاي (رقم EY867) في الثالث من أغسطس عند الساعة 12:30 منتصف الليل لتعود إلى أبوظبي في تمام الساعة 6:15 صباحاً في اليوم نفسه. واحتفالاً بهذه المناسبة، تم تقديم شهادات تذكارية إلى الضيوف المسافرين باللغتين العربية والصينية تحمل صورة الصرح المعماري "برج لؤلؤة الشرق" الشهير في شنغهاي.  

وتعليقاً على ذلك، أفاد بيتر بومغارتنر، الرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران، بالقول: "منذ انطلاق رحلاتنا بين شنغهاي وأبوظبي من أربعة أعوام، شهدنا مباشرةً حجم النمو الهائل في سوق السياحة الصادرة من الصين وحظينا بطلبٍ قوي على خدماتنا من المسافرين لأغراض العمل والترفيه على السواء".    

 

وأضاف: "يعكس قرارنا بترقية الخدمة إلى الطائرة بوينغ 787 مدى أهمية شنغهاي والصين لدى الشركة. وتعدُّ شنغهاي إحدى المدن الكبرى المتطورة ومركزاً عالمياً للاقتصاد والخدمات المالية والتجارة والشحن، بما يؤكد على أهميتها ضمن شبكة الاتحاد للطيران العالمية ويدعم رؤيتنا بتقديم الطائرة الجديدة إلى هذه الوجهة".  

 

وتابع السيد بومغارتنر بالقول: "سوف تساهم الطائرة الجديدة طراز بوينغ 787 دريملاينر في تلبية الطلب المتزايد لحركة السفر القادم من شنغهاي والمدن المجاورة لها في شرق الصين. وسوف تتيح الطاقة الاستيعابية الإضافية للمزيد من مسافري الأعمال والترفيه الصينيين الاستمتاع برحلات ربط سلسة مع التوقف لمرة واحدة عبر مركز التشغيل الرئيسي للشركة في أبوظبي إلى ما يزيد عن 40 وجهة على امتداد منطقة الخليج العربي، وأوروبا، وأفريقيا، وأمريكا الجنوبية".  

وقد تخطت الصين مؤخراً الولايات المتحدة كأكبر سوقٍ للسفر لأغراض العمل على مستوى العالم وفقاً لرابطة سفر الأعمال العالمية، بما يمثل إنفاقاً بقيمة 291.2 مليار دولار أمريكي على السفر لأغراض العمل خلال عام 2015. وسوف تعزز الطائرة دريملاينر السمعة المرموقة للاتحاد للطيران لدى مجتمع الأعمال في الصين، حيث تم تصميم الطائرة خصيصاً لتلبية متطلبات سوق رحلات الأعمال طويلة المدى.   

 

وتبدأ تجارب الضيوف المتميزة التي تشتهر بها الاتحاد للطيران قبل مغادرة الرحلة بوقت طويل وتستمر حتى ما بعد الوصول. وعلى سبيل المثال، تتوفر خدمة السيارة مع السائق الخاص في أكثر من 30 مدينة حول العالم بما في ذلك بكين وشنغهاي. وفي المبنى 3 بمطار أبوظبي الدولي، ينتقل الضيوف من مرافق إتمام إجراءات السفر المخصصة للدرجات الممتازة إلى أجواء الفخامة التي تتميز بها صالة انتظار درجة رجال الأعمال الحصرية، في حين تتوفر "صالة ومنتجع الدرجة الأولى" الرائدة الجديدة والتي تم افتتاحها في أواخر شهر مايو لضيوف الدرجة الأولى والضيوف المؤهلين من أعضاء الفئة البلاتينية لبرامج المسافر الدائم الخاصة بشركات الطيران الأعضاء في "شركاء الاتحاد للطيران".  

 

وعلى متن الطائرة، توفر جميع مقاعد "استوديو درجة رجال الأعمال" إمكانية الوصول المباشر إلى الممرات، وتتميز بمقعد قابل للتحول إلى سرير كامل بطول 80.5 بوصة، بزيادة تبلغ 20 في المائة في المساحة الشخصية. وتتمتع المقاعد المنجدة بجلود "بولترونا فراو" الفخمة بخاصية التدليك في المقعد ونظام التحكم الهوائي في المساند الذي يساعد الضيوف على تعديل صلابة وراحة مقاعدهم. ويحتوي كل مقعد في درجة رجال الأعمال على شاشة عرض تلفزيوني تعمل باللمس مقاس 18 بوصة مع سماعات إلغاء الضوضاء.

 

ويتوفر لضيوف درجة رجال الأعمال كذلك إمكانية الاستمتاع بثلاثة خيارات للطبق الرئيسي ضمن قائمة الطعام، مع خدمة "تناول الطعام عند الطلب" للمسافرين الراغبين في تحديد الوقت الذي يتناولون فيه الطعام. ويحصل كل ضيف بدرجة رجال الأعمال كذلك على مجموعة مستلزمات "لاكس/ LUXE " من الاتحاد للطيران، والمستلهمة من عددٍ من المدن الأيقونية ضمن شبكة الشركة العالمية الموسّعة. ويمكن للمسافرين على متن الطائرة كذلك الاستفادة من خدمة مدير الأطعمة والمشروبات المخصص، وطاقم الضيافة الجوية متعدد الجنسيات، وخدمة "المربيات في الأجواء" التي تشتهر بها الشركة والتي توفر المساعدة للضيوف المسافرين برفقة أطفال.  

 

وعلى صعيد الترفيه على متن الطائرة، تشغّل الاتحاد للطيران في الوقت الراهن أحدث أنظمة الترفيه على متن الطائرة من باناسونيك "eX3" على متن طائراتها المتطورة من طراز بوينغ 787 وإيرباص A380. ويمكن للضيوف كذلك الاستمتاع بخدمات اتصالات الهاتف المتحرك والوصول إلى الإنترنت اللاسلكي على متن الطائرة ومشاهدة البث المباشر لسبع قنوات فضائية على العديد من طائرات الشركة.  

 

ولضيوف الدرجة السياحية، توفر المقاعد الذكية بالدرجة السياحية راحةً معززة بفضل مسند الرأس الجانبي في كل مقعد ودعامة الظهر القابلة للتعديل، مع مساحة أكبر حيث يصل عرض المقعد إلى 19 بوصة تقريباً، وشاشة عرض كبيرة الحجم مقاس 11.1 بوصة في كل مقعد. وقد تم تصميم الطائرة لتقديم المستوى الأمثل من الخدمة للرحلات طويلة المدى مع التحسينات التي تشمل أنظمة التحكم في الرطوبة مع تحديد مستويات ضغط الهواء، بما يضمن الراحة للضيوف بحيث يصلون إلى وجهاتهم وهم يشعرون بتجدد الحيوية والنشاط.    

 

وتعدُّ شنغهاي الوجهة السابعة على مستوى العالم التي تخدمها طائرات الاتحاد للطيران من طراز بوينغ 787-9 دريملاينر، حيث تشغلها الشركة كذلك لخدمة رحلاتها إلى بيرث، وبريزبن، وسنغافورة، وواشنطن العاصمة، وزيورخ، ودوسلدورف. وقد أطلقت الاتحاد للطيران أولى رحلاتها إلى شنغهاي بمعدل خمس رحلات أسبوعياً عبر طائرة من طراز إيرباص A330-200 المرتبة بنظام الدرجتين وذلك في مارس عام 2012. وعند إضافة 62 طائرة أخرى من طراز بوينغ 787 دريملاينر والتي من المقرر استلامها على مدار السنوات القليلة القادمة، سوف يصبح هذا الطراز المتطور بمثابة العمود الفقري لأسطول الاتحاد للطيران للرحلات الطويلة المدى. 

عن admin

شاهد أيضاً

استمتع باحدث عروص فندق رمادا داون تاون دبي

سفاري نت – متابعات كشف فندق رمادا داون تاون دبي عن عروضه الشتوية للإجازات الداخلية “#MyStaycation”، ليتمكن …