بالصور … فندق لاميراند أفينيون في جنوب فرنسا يجسد التاريخ بكل معانية

 المشي من خلال فندق لا Mirande التاريخي في افينيون مثل السفر عبر الزمن، حيث يعود تاريخ الحانة إلى القرن الــ17، بينما المطعم يعود إلى القرن الــ16،  والغرفة الصينية تعود إلى القرن الــ18، وكذلك غرفة الحديقة حيث يتم تقديم وجبة الإفطار.

 

شيد المبنى نفسه في القرن الــ14، وكان المنزل الخاص بالكاردينال افينيون، ولذلك فإن مساحته شاسعة، كما أنه مخبأ بعيدا في شارع مرصوف في وسط افينيون، ويفخر بموقعه قبالة قصر البابا الذي يعد المعلم الأبرز في المدينة.

 

يضم الفندق الكثير من المعالم التاريخية، منها الطباعة الحجرية للكاردينال ريشيليو والكاردينال مازارين في صالون نابليون الثالث، بالإضافة إلى لوحة جدارية رسمت باليد وبقيت على حالها لأكثر من 200 سنة. ونسيج نموذجية من عصر النهضة في القرن الــ16، وقد تم تجديد المبنى في عام 1990 وبقي مملوكا للقطاع الخاص.

 

وفي عام 2012 عرف الفندق تجديدات أضافت إلى تاريخه العريق أسلوبا عصريا تجلى في غرفه، حيث تم تزيين الغرف المزدوجة 27 في الفندق بلمسات عصرية مع أرضيات خشبية، بالإضافة إلى التحف والأقمشة التي تتماشى مع أسلوب الفندق، والكثير من عناصر الحداثة من قبيل جهاز التلفزيون في مرآة الجدار، أما الحمام الرخامي الجميل مع الصنابير وصحن الصابون فهو من عصر آخر.

عن admin

شاهد أيضاً

بالصور .. استمتع بإقامة تتسم بالهدوء والتميز في فندق كاسا نيريتا بالريف الأسباني

سفاري نت – متابعات تعتبر منطقة الريف الاسباني واحدة من اجمل المناطق التي يمكنك زيارتها …