بالصور .. كهوف عمان سحر الطبيعة وسط الجبال الصماء

الرياض – سفاري نت

جمال الطبيعة يتلألأ بين جدرانها، تحمل تاريخ لحضارات احتمت بها من تغيرات المناخ، وخلفت ورائها كتابات ونقوش جدارية شاهدة على العصور القديمة، إنه تراث الكهوف.

وإذا كنت من عشاق المغامرة، فالتجوال في جبال سلطنة عمان يمنحك فرصة فريدة للغوص في أعماق الجبال واستكشاف الكهوف، التي تتباين أنواعها وأطوالها وأحجامها وتكويناتها الجغرافية للتمتع بجماليات وتكوينات الطبيعة الجيولوجية، نقدم لك أجمل كهوف عمان.

كهف الهوتة

يقع “كهف الهوتة” في الجزء الجنوبي من سلسلة الجبل الأخضر،  بالقرب من ولاية الحمراء بمحافظة الداخلية، ويبعد عن مسقط بحوالي ساعتين، ويعود أصل التسمية إلى قرية الهوتة التي يوجد بها الكهف.

على سفح الجبل المكون من الصخور الجيرية التي يرجع عمرها إلى حوالي 450 مليون سنة، يوجد كهف الهوتة الذي يمتد لمسافة 5 كيلومترات تحت الأرض، ويمكنك الدخول حتى مسافة 860 متراً تنتهي بالبحيرة.

يوجد بالكهف فتحتين يدخل من إحداهما ماء الوادي القادم من أعلى الجبل والأخرى يخرج الماء عبرها.

%d8%af14

بحيرة كهف الهوتة

تقع في نهاية الجزء الذي يمكن زيارته على الأقدام ويصل عمقها إلى 20 متراً إلا أن هناك أجزاء يصل عمقها لأكثر من ذلك.

حياة مائية فريدة داخل الكهف، حيث تحتوي البحيرة على أنواع عديدة من الأسماك العمياء فبعضها تظهر بدون أعين ولكنها تملك شعيرات طويلة لتجد الطعام، وبعضها بعيون صغيرة جداً، مع  نوع نادر من الأسماك العمياء الصغيرة ذات اللون الوردي الشفاف، لدرجة يمكن معها رؤية الهيكل العظمي لتلك الأسماك الصغيرة.

كهف سلمى

%d8%af%d8%af%d8%af%d8%af%d8%af%d8%af%d8%af%d8%af14
في قلب تلال بنية اللون على سفح جبال الحجر الشرقية، يقبع واحد من أجمل العجائب الطبيعية: كهف سلمى، الذي يعتبر ثاني أكبر تجويف صخري في العالم بعد كهف الخفافيش بماليزيا.

ويقع هذا الكهف ضمن صخور الحجر الجيري التي تكونت في العصر الثلاثي قبل ما يقارب 35 مليون سنة.

ويقع كهف سلمى بالقرب من ولاية قريات في محافظة مسقط، وقد اكتشف لأول مرة بالصدفة أثناء البحث عن احتياطيات مائية جوفية عميقة، في عام 1983 هبط بداخله الكهف أحد الخبراء، وهذا الكهف هائل الاتساع، تبلغ مساحة أرضيته 58 ألف متر مربع.

رحلة  الوصول إلى فتحة الكهف تعتبر صعبة حيث  يجب قطع مسافة 1,300 متر من الطرق الجبلية الوعرة لكنها فرصة ذهبية لهواة المغامرات لاستكشاف الكهف من خلال فتحاته الثلاث، التي تهبط عموديا إلى أرضية الكهف لمشاهدة عالم ساحر من البلورات والمنحوتات الجيرية والحياة الفطرية التي يقدر الجيولوجيون عمرها خمسين مليون سنة.

وفي طريقك إلى الكهف يمكنك مشاهدة لوحة فنية تتمازج فيها ألوان الطبيعة التي تجمع بين التقاء اللون البني للصخور النارية ذات الأصل البركاني التي يعود تاريخها إلى  حوالي 90 مليون سنة مع الصخور الرسوبية الأحدث عمرا بلونها الأصفر.

كهف طيق وحفرة طوي أعتير

يقدم  الكهف لمحبي الطبيعة والمغامرة فرصة لاكتشاف حفرة طوي أعتير، المعروفة باسم “بئر الطيور”، والتي اكتسبت شهرة عالمية منذ اكتشافها في العام 1997 باعتبارها واحدة من أكبر حفر الإذابة في العالم، وتعتبر حفرة الإذابة موقع رائع للاستمتاع بروية الطيور وسماع أصواتها.

هذا الكهف يقع بمحافظة ظفار في الجزء الجنوبي من سلطنة عمان، ضمن تكوين أم الرضومة الجيولوجي مع الصخور الرسوبية المكونة من الحجر الجيري التي تكونت من 54 مليون سنة.

ويبلغ حجم حفرة طيق حوالي 975 ألف متر مكعب ويصل  عمقها  إلى 211 متراً، وقد أدى جريان الماء على طول الأودية التي تصب في الحفرة إلى إذابة الصخور وبالتالي  تكوين الحفرة والشلالات الرائعة الواقعة على طول التقاطع مع حفرة طيق،  وفي طريقك إلى كهف طيق قرب أعلى الحفرة ترى مشاهد بديعة للحفرة وشلالاتها،  ويبلغ حجم كهف طيق 170 ألف متر مكعب تقريبا وعدد مداخله 6 مداخل أكبرها المدخل الغربي.

%d8%af%d8%af%d8%af14
كهف الكتان
يقع هذا الكهف بولاية عبري، أحد المراكز الإقليمية في غرب سلطنة عمان، وتبعد مدينة عبري عن مسقط العاصمة بنحو 279 كيلومترا، ويتميز  الكهف  بلمعانه الشديد الذي يشبه الرخام، لذلك سمي  “الكهف الرخامي”، يوجد الكهف ضمن الصخور الرسوبية التي تكونت قبل حوالي  35 مليون سنة

يحتوي هذا الكهف على لوحات وتشكيلات جيولوجية جميلة، ونقوش صخرية  رائعة  من البلورات والتشكيلات الصخرية التراكيب الجبسية الشبيهة بالأزهار الجبسية ذات الألوان الرائعة، وبالقرب من هذا الكهف يقع كهف تاريخي آخر هو كهف الصبغ، يعتبر  حديث نسبيا واستخدمه العمانيون القدامى في استخراج نوع من التربة الحمراء لطلاء الأواني والأخشاب.

%d8%af%d8%af%d8%af%d8%af14

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

13

بالصور .. روعة السياحة في مدينة آمبون في اندونيسيا

سفاري نت – متابعات تعتبر مدينةآمبون هي العاصمة الرئيسية لمقاطعة مالكو الموجودة في اندونيسيا , …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *