بالصور .. الحقائب الذكية الحديثة تغزو عالم السفر والسياحة

سفاري نت – متابعات

تزخر حقائب السفر الذكية بالعديد من الإبداعات التقنية، التي تسهل على السياح أسفارهم وتوفر لهم سبل الراحة والرفاهية، حيث يمكن فتح الحقائب عن طريق بصمة الأصابع، كما توفر بعض الموديلات وظيفة التتبع عبر النظام العالمي لتحديد المواقع أو بطاريات شحن خارجية للأجهزة الجوالة.

وصمم رجل أعمال كثير الأسفار كيفين أودونيل حقيبة سفر ترولي يجلس عليها وتتحرك من تلقاء نفسها بالتعاون مع أحد أصدقائه وطرح حقيبة Modobag، التي تتحرك بسرعة 13 كلم/س.

وتنتشر الحقائب الذكية Smart Luggage في صالات الوصول بالمطارات والفنادق الكبرى، وتوفر هذه النوعية من الحقائب مجموعة واسعة من الوظائف بفضل التقنيات الرقمية.

شحن الهواتف الذكية
ويمتد نطاق الوظائف الموسعة بدءاً من توفير إمكانية الشحن للهواتف الذكية والحواسيب اللوحية وأجهزة اللاب توب، مروراً بوظيفة التتبع عن طريق النظام العالمي لتحديد المواقع في حال فقدان الحقيبة، وصولاً إلى وظيفة تنبيه المسافة، مثلما يتضح في حقيبة كابين تروللي Cabin Trolley، التي تقدمها شركة هوريزن استوديوز Horizn Studios الألمانية الناشئة.

وقد قامت شركة بلوسمارت BlueSmart الأمريكية بتطوير حقيبة تروللي، تقوم بغلق نفسها بدءاً من مسافة معينة عن صاحبها، علاوة على أنها تشتمل على ميزان في المقبض، وكذلك بطارية خارجية لشحن الأجهزة الإلكترونية عن طريق منفذ “يو إس بي”، غير أنه لا يمكن خلع البطارية الخارجية من الحقيبة على خلاف الموديل المنافس من شركة هوريزن استوديوز، ولذلك فإنه قد يتعذر على المسافر تسليم حقيبة التروللي الخاصة به لدى الكثير من شركات الطيران وفقا لقواعد السلامة المعمول بها.

إنترنت الأشياء
وتسعى الشركات الأمريكية بصفة خاصة إلى تقديم ابتكاراتها من الحقائب الجديدة في مجال إنترنت الأشياء؛ حيث تقدم شركة بلانت ترافيلر Planet Traveler الأمريكية حقيبة شبكية تحمل اسم Space Case 1، والتي يمكن فتحها وغلقها عن طريق بصمة الأصابع، بالإضافة إلى توفر سماعة بلوتوث لتشغيل الموسيقى أو إجراء المكالمات الهاتفية.

وبالإضافة إلى ذلك، تعول الشركات الشهيرة في إنتاج حقائب السفر على وظائف الرقمنة؛ حيث توفر حقيبة Geotrakr من شركة سامسونايت Samsonite الشهيرة وظيفة تحديد الموقع، كما تخطط شركة دلسي Delsey، ثاني أكبر منتج لحقائب السفر بعد سامسونايت، لطرح حقيبة Pluggage في الأسواق خلال فصل الخريف 2017، والتي تشتمل على الكثير من الوظائف الرقمية المشابهة؛ حيث يتم تشغيل الإضاءة الداخلية بها بمجرد فتحها، كما يقوم تطبيق Delsey بإبلاغ صاحب الحقيبة بمجرد أن يتم وضعها على سير الحقائب في المطارات.

وتحفظت شركة ريموفا Rimowa الألمانية في مسايرة اتجاه الوظائف الرقمية في حقائب السفر؛ حيث تشتمل حقيبتها الرقمية حاليا على علامة إلكترونية تتيح إمكانية تسجيل الحقيبة في المنزل عن طريق تطبيق شركة الطيران، وقد شاركت شركة كواروبوت Cowarobot الصينية في الاتجاه نحو أتمتة حقائب السفر وقدمت حقائب تروللي تتحرك تلقائيا بواسطة محركات كهربائية، وتمتاز حقيبة R1 بأنها تتبع صاحبها عن طريق الاتصال بالساعة الذكية، علاوة على أنها تتجنب الاصطدام بالعوائق عن طريق المستشعرات، ومن المقرر أن يتم إطلاق هذه النوعية الجديدة من حقائب السفر قريبا.

هل يحتاج المسافر لكل هذه الوظائف؟
ولكن هل يحتاج المسافر لكل هذه الوظائف؟ يرجع اختيار الحقائب الذكية إلى مسألة الذوق والتفضيلات الشخصية، ولكن هناك عقبة أخرى إلى جانب القيود، التي تظهر مع الحقائب المزودة ببطاريات خارجية؛ حيث يصل وزن بعض حقائب التروللي الذكية وهي فارغة إلى 4 كجم على الرغم من طريقة التصميم خفيفة الوزن، ويتضح هذا العيب مع بعض شركات الطيران، التي تحدد وزن لحقيبة الأمتعة اليدوية بحيث لا يتجاوز 8 كجم، وبالتالي لن تكون هناك إمكانية لاصطحاب الكثير من الأغراض في الحقيبة.

ويتوقع البروفيسور أولريش راينهارت أن يقوم المسافرون بشراء الحقائب الذكية، ولكنهم لن يستخدموا هذه الوظائف كثيرا، فمثلا قد يقوم المرء بتجريب وظيفة تحديد موقع الحقيبة مرة أو ثلاثة وبعد ذلك تهدأ حماسته لاستعمال الوظائف الجديدة.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

بالصور .. مواقع مميزة تمكنكمن حجز فنادق رخيصة وفاخرة

سفاري نت – متابعات اصبح الجميع يفضل استخدام مواقع حجز الفنادق وفي هذا المقال نقدم …