Millennium Hotels - Offer

طيران الإمارات تحتل مرتبة متقدمة على قائمة “أقوى المساهمين في تعزيز تجربة المسافرين 2017”

دبي – سفاري نت

حلّ عادل الرضا، النائب التنفيذي لرئيس طيران الإمارات والرئيس التنفيذي للعمليات، ضمن أول خمس شخصيات على مستوى العالم ساهموا في تعزيز تجربة المسافرين 2017، وذلك تقديراً لدوره البارز في تطوير خدمات الناقلة على الأرض وفي الأجواء.
وتحدد قائمة أقوى الشخصيات الذين ساهموا في تعزيز تجربة المسافرين، وهي مبادرة مستقلة، 25 موظفا في شركات خطوط جوية، قدموا إسهامات مهمة وأرسوا معايير في الصناعة، سواء على مستوى شركاتهم،  أم على المستوى العالمي.
بدأ عادل الرضا مسيرته المهنية في طيران الإمارات عام 1988، ويرأس حالياً دائرة العمليات في مركز الناقلة الرئيس في دبي والشبكة العالمية. وقد قاد خلال العام الماضي عددا من المبادرات بما في ذلك مبادرة “معا”، وهي مشروع تعاوني يجمع بين طيران الإمارات وجمارك دبي والإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي وشرطة دبي ومطارات دبي، بهدف المساعدة على تحسين تجربة العملاء في مطار دبي الدولي باعتماد أحدث التقنيات.
وقال عادل الرضا: “يأتي هذا التقدير نتيجة لدعم ورؤية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة والسير تيم كلارك رئيس طيران الإمارات، اللذين يطلقان باستمرار مبادرات تحسن تجربة عملائنا، وكذلك بفضل جهود وتفاني العاملين الذين يوظفون طاقاتهم لتلبية وتجاوز توقعات العملاء على كافة الأصعدة يوميا. ويشكل الابتكار والاستثمار في منتجاتنا وخدماتنا أساسا لتوفير المزيد من الراحة والرفاهية للمسافرين”.
وكانت طيران الإمارات أطلقت مؤخراً منتجات جديدة، كما أدخلت تحسينات على مقصورات أسطولها من طائرات الإيرباص A380 والبوينج 777. وشملت التحسينات تطوير مقاعد درجة رجال الأعمال لطائرات البوينج 777-300ER، وتحديث الصالون الجوي لطائرات الإيرباص A380 المستوحى من مقصورات اليخوت الخاصة. وطورت الناقلة، بالإضافة إلى ذلك، المنتجات والخدمات الجوية في جميع المقصورات، حيث قامت بتحديث خدمة الإنترنت اللاسلكي المجانية وتوفير الخدمة المدفوعة برسوم رمزية ومضاعفة البيانات المجانية.
ويتولى الأفراد الذين شملتهم قائمة أقوى الشخصيات توفير تجربة عملاء متكاملة في شركات الخطوط الجوية التي يعملون فيها، وقد تم اختيارهم وفقا لعدة عناصر، بما في ذلك: طرحهم نهجاً جديداً لتوفير تجربة مميزة للمسافرين على الأرض وفي الأجواء، وتعزيز تجربة الركاب والموظفين من خلال إدخال تقنيات جديدة، وتحسين التواصل مع العملاء، وتحقيق إنجازات في ما يتعلق بتجربة العملاء، وتوسيع نطاق الوصول إليهم مع الأخذ في الاعتبار عدد المسافرين وخطط النمو المستقبلية، ومدى سعي الفرد والناقلة للوصول إلى تجربة فريدة للعملاء تعكس كلا من أهداف العلامة التجارية وسمعتها.
يذكر أن طيران الإمارات نالت هذا العام لقب “أفضل ناقلة في العالم” ضمن “جوائز تريب أدفايزر تشويس” للناقلات الجوية العالمية. وتمنح الجائزة لتكريم شركات الطيران العالمية وفقاً لتقييمات كمية ونوعية يتم جمعها خلال

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

إيقاف نشاط الأجنحة الملكية الأردنية اعتباراً من 30 نوفمبر

سفاري نت – متابعات أعلنت شركة الخطوط الجوية الملكية الأردنية بأنه تقرر اعتباراً من 30 …