بالصور.. شاطئ نوسا دوا أجمل شواطئ بالي في إندونيسيا

سفاري نت – متابعات

وصف السياحة في شاطئ نوسا دوا بأنها سياحة الرفاهية وصفوة القوم على مستوى العالم. فالشاطئ الإندونيسي الأشهر يعد مقصد أغنى أغنياء العالم وفقا لموقع مرتحل .

اكتسب شاطئ نوسا دوا شهرته كأحد أكثر الشواطئ رفاهية في العالم من مجموعة الخدمات التي تقدمها المنتجعات عالية المستوى مثل الأندية الصحية، ملاعب الجولف، الأماكن الخاصة التي تقع جميعاً على ساحل الشاطئ.

 

أين يقع شاطئ نوسا دوا؟

شاطئ نوسا دوا هو الشاطئ الرئيسي للجزيرة التي تحمل نفس الاسم، وتقع على بعد 11 كيلومتر من مدينة كوتا, وعلى بعد 21 كيلومتر  من “دينباسار” جنوب بالي.

وهي جزيرة صغيرة المساحة يُمكن للسياح استكشافها و التجول فيها بشكل كامل فيما لا يزيد عن ثلاث ساعات.

أسباب تميز شاطئ نوسا دوا

يتمتع شاطئ نوسا دوا بطبيعة ساحرة ومناخ معتدل فترات طويلة من العام، لكنه لم يحظى بكل هذه الشهرة لمجرد هذه المميزات التي تتوفر في أماكن اخرى في إندونيسيا.

يرجع تفضيل السياح للذهاب إلى شاطئ نوسا دوا دون غيره إلى خدمات الرفاهية والخصوصية التامة التي توفرها المنتجعات لنزلائها.

يحظى كل منتج سياحي على الشاطئ بـ “محمية” خاصة لا يمكن الوصول إليها عبر البوابات الثلاثة: البوابة الرئيسية, البوابة الشرقية, البوابة الجنوبية؛ مما يجعل المنتجع أشبه بالحصن.

مواسم الذروة السياحي على شاطئ نوسا دوا

تقع جزيرة نوسا ضمن نطاق المناخ الاستوائي في اندويسيا في الفترة من شهر اكتوبر إلى شهر مارس، وهي الفترة التي تشهد سقوط كثيف للأمطار.

وبالتالي فإن أفضل أوقات زيارة الجزيرة خلال موسم توقف الأمطار خاصة في الفترة من مايو إلى أغسطس التي يسمحفيها الطقس بالقيام بالعديد من الأنشطة في الهواء الطلق.

الانتقال على الجزيرةشاطئ نوسا دوا

تتوفر عدة وسائل للانتقال داخل الجزيرة صغيرة المساحة منأشهرها نظام التاكسي المتري الذي يعمل بحساب عدد الأمتار، وهناك أيضاً السيارات والدرجات النارية الخاصة التي تؤجر للسياح بالإضافة إلى الــ”بيموس” وهو وسيلة انتقال شعبية.

أماكن سياحية على شاطئ نوسا دواشاطئ نوسا دوا

الهدف الأساسي من اختيار الشاطئ  للسياحة الخصوصية والاستجمام على رمال الجزيرة البيضاء، والاستمتاع بالرياضات المائية وخدمات الرعاية الصحية والتدليك ولعب الجولف؛ إلا أن هناك بعض الأماكن السياحية أيضا:-

مدينة دينباسار وهي عاصمة إقليم بالي الإدارية وتضم العديد من الأماكن التي يمكن زيارتها مثل متحف بالي, مركز  تامان بوديا الثقافي, سوق بادونج وسوق كومباساري.

وهناك أيضاً “جزيرة السلاحف” وهي أشيه بمحية طبيعية يمكن زيارتها ورؤية السلاحف عند وضعها للبيض في الغروب.

من الأماكن الرومانسية الموجودة على شاطئ نوسا دوا منطقة ” التشكيلات الصخرية” وهي مجموعة مركبة من الصخور يفضل السياح التقاط الصور التذكارية بجوارها وتقع شمال فندق جراند حياة.

يستقبل شاطئ نوسا دوا  جميع أنواع السياح سواء كانوا في رحلات شهر العسل، أو من مشاهير العالم من رجال الصناعة والأثرياء والفنانين مما جعله يحصل على لقب شاطئ الصفوة دون منازع.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

استمتع في مدينة بورصة أعجوبة الشتاء التركية للسائحين

سفاري نت – متابعات بورصة، قد يكون الأمر مفاجئًا للبعض، ولكن تركيا تملك عجائب الشتاء …