Millennium Hotels - Offer

بالصور.. استمتع بأهم المقاصد السياحية في مراكش بالمغرب

سفاري نت – متابعات

تبرز مدينة مراكش جمال، وسحر شمال القارة الإفريقية بحيويتها، وألوانها المبهجة، وتراثها العريق، وشعبها الودود. ويبرز ذلك من خلال المعالم السياحية المختلفة وفقا لموقع مرتحل.

كالمتاحف، والآثار التي تملأ أرجاء المدينة، كما أنها وجهة رائعة أيضا لمحبي التسوق فتمتلأ أسواقها القديمة، والحديثة بكل ما هو جذاب، وأصيل.

أهم الأماكن السياحية في مراكش

  أسواق المدينة القديمة Madina Souks

تعد أسواق المدينة القديمة من أهم الأماكن السياحية في مراكش بالنسبة للسياح، وذلك بسبب الأروقة ذات الألوان، والأشكال المتغيرة. بجانب المتاهة التي تأخذك في جولة داخل الأساطير، والقصص الخيالية.

ولا تنس متعة التسوق حيث؛ يمكنك شراء أجمل القطع، والهدايا التذكارية. ومن أهم تلك الأسواق؛ سوق الأحذية، سوق النجارين، سوق العطور والتوابل، سوق الجلود.

لا تفوت الذهاب إلى طريق باب الدباغ الذي؛ تجد في نهايته مدابغ مراكش القديمة حيث، يتم دبغ جلود الحيوانات بالطرق التقليدية.

جامع الفنا  Djemaa El Fna

جامع الفنا ميدان ضخم يقع في وسط مدينة مراكش، ويؤدي إلى المدينة القديمة.

عبارة عن تجمع خاص مليئ بالحيوية، والحركة يضم عدد من الأكشاك، والموسيقين، ورواه القصص، والعرافين، وعروض الثعابين التي لا تنتهي.

مكان رائع ينطوي به سحر المغرب بأكمله، كما يمكنك التوجه إلى أحد المطاعم الموجودة به للاستمتاع بوجبة لذيذة، أو التوجه إلى قمم الكهوف للاستمتاع بمشهد رائع للساحة بأكملها.

مسجد الكتبية Koutoubia Mosque

أحد أهم المعالم الرئيسية لمراكش مع مأذنة يصل، طولها إلى سبعين متر يمكن رؤيتها من مئات الأميال. وتقول الأسطورة المغربية، أن مؤذن مسجد الكتبية أصيب بالعمى بسبب منارته الشاهقة.

أسس المسجد عام 1162 ومن أهم الإنجازات المعمارية لدى الموحد، ولا يسمح بدخول غير المسلمين إلى قاعة الصلاة.

 

مدرسة بن يوسف Medersa Ben Youssef

أسست مدرسة بن يوسف عام 1565 بواسطة السعديين، وتعد أكبر الجامعات الدينية في المغرب. تمتد فصول، وحجرات الدراسة حول الساحة الرئيسية للمدرسة، والتي يستوعب كل منها حوالي تسعمائة طالب.

صممت المدرسة على طراز العمارة الإسلامية؛ فيتزين السقف بالأحجار الكلسية، أما الجدران فيزينها الخط الكوفي الرائع.

  مقابر السعديين Saadian Tombs

تعود مقابر السعديين للقرن السادس عشر، وتحوي ستة وستين مقبرة خاصة بسلالة السعديين الذين؛ حكموا مراكش في الفترة ما بين عامي 1524 و1668

تحوي مقابر الحاكم المنصور، وخلفائة، وعوائلهم. تحوي أيضا عدد من الأضرحة المتفرقة، التي يحيط بها حديقة ضخمة. ودفن بها أيضا مولاي يزيد، وأقيم له ضريحه الخاص بالمكان.

قصر الباهية Bahia Palace

أسس قصر الباهية الشهير في القرن التاسع عشر، ليقيم به الوزير الكبير بو أحمد في عهد السلطان مولاي الحسن الأول. يتميز بتصميمه الداخلي الذي يبهر العيون.

فهناك؛ بلاط الزيلخ الذي يغطي أرض القصر، والأسقف المرسومة، والمزحرفة. القصر محاط بعدد من الزهور الخلابة، والأشجار الشاهقة التي تخطف الأنفاس.

متحف دار سي سعيد للحرف، والفنون المغربية Dar Si Said Museum of Moroccan Arts and Crafts

أسس هذا القصر الرائع بواسطة الوزير سي سعيد، ويضم الكثير من الجواهر البربرية الرائعة حيث؛ الأعمال الفضية، والمصابيح الزيتية من تارودانت، والتحف الفخارية، والجلود المطرزة، والرخام.

هناك أيضا السجاد المغربي، ومجموعة رائعة ومميزة من الأبواب المغربية التقليدية، وإطارات النوافذ التي؛ تبرز طراز العمارة المحلي لهذا البلد.

لذا يعتبر مكان رائع إذا كنت ترغب في التعرف على مراحل تطور الفن، والحرف في شمال إفريقيا.

يقع بالقرب من المتحف مايسون تيسكيوين الذي يضم؛ مجموعة من الأزياء، والمجوهرات، والأسلحة، والأدوات الموسيقية، والأثاث، والمنسوجات.

متحف مراكش Marrakech Museum

يضم متحف مراكش مجموعة متميزة تتنوع بين النقوش القرآنية المعاصرة، وأعمال السيراميك المحلية التقليدية، والمنسوجات، والذي يجعله ضمن أهم الأماكن السياحية في مراكش.

ويعتبر المبنى الواقع به المتحف من أهم عوامل الجذب السياحي له، وذلك بسبب تصميمه، وعمارته المميزة.

يدعى المبنى باسم دار مأنبهي، وكان مكان إقامة أحد وزراء الحكومة المغربية.

يجمع تصميمه بين العمارة التقليدية لشمال إفريقيا، والطراز البرتغالي. يتميز بساحة داخلية ضخمة، تتزين بثريا كبيرة تخطف الأنظار.

الكورا المورافيد Almoravid Koubba

يعرف أيضا باسم القبة عابادين، وأقدم آثار مدينة مراكش. أسس في القرن الثاني عشر أثناء حكم علي بن يوسف.

لم يعرف أحد سبب إنشائه، ولكن يعتقد البعض بأنه كان مكان مخصص للوضوء بسبب المسجد الذي وقع بجواره.

التصميم الخارجي بسيط؛ عبارة عن مبنى مربع الشكل ذي قبة، أما التصميم الداخلي فيبهر زواره؛ بالسقف المزين بزخارف ألمورافيد.

الكورا المورافيد؛ المبنى الوحيد من طرازه الذي نجى من غزو الموحد للمدينة؛ حيث قام بهدم كل المباني التي تحمل طراز ألمورافيد.

حدائق ماجوريل Majorelle Gardens

لا يمكن مغادرة مراكش دون زيارة حدائق ماجوريل؛ عبارة عن حدائق نباتية مليئة بالصبار، والنخيل، والسرخس.

وصممت بواسطة الرسام جاك ماجوريل الذي؛ عرف برسوماته التي تبرز جمال المغرب.

قام بدهن الحديقة باللون الأزرق بالكامل، مما يبعث الهدوء، والراحة. تحوي جناح صغير يضم، عدد من الفنون الإسلامية المميزة.

حدائق المنارة Manara Gardens

تقع حدائق المنارة في قلب مراكش، وتعد مكان رائع للحصول على بعض السلام، والهدوء بعيدا عن صخب، وضوضاء المدينة.

تقع بركة كبيرة وسط الحديقة، تضم جناح صغير أسس على حافة المياه في القرن التاسع عشر.

تعد مكان رائع للسكان المحليين حيث؛ يمكنهم الاستمتاع بنزهة خلوية ممتعة، وفي العطلات تمتلأ الحديقة بالعائلات حيث؛ يمكنك التعرف على ثقافة هذا البلد.

 إمليل Imlil

قرية ساحرة تقع جنوب مراكش، تتمتع بالأراضي الخضراء الخلابة حيث يمكنك الاستمتاع بالهدوء، والابتعاد عن ضغوط، ومشاكل الحياه اليومية.

تحوي القرية حصن قديم، ويعتبر اليوم أهم فنادق المكان، وصور به فيلم المخرج الشهير مارتن سكورسيزي كندن.

حديقة توبقال الوطنية Toubkal National Park

من أجمل و أهم الأماكن السياحية في مراكش وتضم، أطول جبال المغرب، وشمال إفريقيا جبل توبقال الذي يصل ارتفاعه إلى، أربعة آلاف مائة ستة وسبعين متر.

تضم الحديقة أيضا عدد كبير من ممرات التنزه، حيث يمكنك تفريغ الضغط الذي بداخلك كما يمكنك، تسلق الجبل للحصول على مشهد ساحر للمنطقة.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

بالصور.. أجمل وجهة جذابة شتوية في مدينة ويلينغتون النيوزيلاندية

سفاري نت – متابعات عند السفر إلى نيوزيلندا فإنَّ العاصمة ويلينغتون ، ثاني مدن نيوزيلندا لناحية المساحة، …