Millennium Hotels - Offer

مطعم “سيسامي” يقدم مجموعة عروض مبهرة ومميزة لضيوفه

سفاري نت – متابعات

كشف مطعم ’سيسامي‘ – الذي يحقق شعبية متنامية بفضل أطباقه الصحية والشهية- عن أحدث عروضه التي يدعو فيها ضيوفه لخوض تجربة فريدة لا تنسى، تتمثل في صناديق صغيرة ذات طابع طريف موزعة على كافة الطاولات، ويمكن لجميع الزوار استخدامها عند رغبتهم بذلك.

وفي هذه المناسبة، صرّحت إيرينا شارما، الشريك المؤسس لمطعم ’سيسامي‘ وكبير موظفي علامته التجارية: “إذا أراد ضيوفنا استخدام الصندوق، فسيحظون بتجربة مذهلة بكل المعايير”. وقد استُوحيت فكرة الصندوق من الشيف ماركو كانورا في نيويورك، والذي يبتدع تصاميم صناديق رائعة بهدف تقديم تجارب قل مثيلها بالنسبة للضيوف.

ويتلخص دور الصندوق في إتاحة مكان للضيوف كي يضعوا هواتفهم المحمولة جانباً ويستمتعوا بحوارات حقيقية فيما يتناولون أشهى الوجبات، حيث تشجع شارما مرتادي ’سيسامي‘ على نسيان العالم الافتراضي أثناء تناول الطعام وعيش حالة المائدة بكل أبعادها كما كان الحال في الماضي.

حيث أوضحت شارما: “قبل ابتكار الهواتف المحمولة وانتشار صور السلفي مع الطعام، كانت المائدة مكاناً للتواصل والحديث عن روعة الحياة ولذة الأطباق، على العكس من حالنا اليوم، حيث تستهلك شبكات التواصل الاجتماعي معظم وقتنا أثناء تناول الطعام، لدرجة أننا ننسى أحياناً كوننا بصحبة أشخاص آخرين إلى أن يأتي وقت تسديد الفواتير”.

وبالتأكيد يعود الخيار إلى الضيوف حول إذا ما كانوا يريدون وضع هواتفهم في الصندوق أم مواصلة استخدامها كما اعتادوا، علماً بأن معظم ضيوف الشيف ماركو في نيويورك يختارون وضع أجهزتهم في الصندوق، رغم كون أهل نيويورك “مثقلين بالقرارات” على حد تعبير كانورا، أي أنهم يجدون أنفسهم مضطرين لاتخاذ قرارات عديدة في حياتهم اليومية.

وحول هذه النقطة قالت شارما: “لا نريد فرض أنفسنا، وإنما نكتفي بوضع الصندوق الذي يبدو وكأنه يدعو الضيوف إلى فتحه، لتطالعهم داخله رسالة تشجعهم على وضع الهواتف المحمولة جانباً والاستمتاع بوقتهم مع الآخرين”.

وفي حين تعتبر شبكات التواصل الاجتماعي اليوم وسيلة عالية الفعالية في تعزيز شعبية ومبيعات المطاعم، فإنّ ’سيسامي‘ ليس قلقاً من تضييع هذه الفرصة، فقد اختتمت شارما حديثها بالحديث عن هذا الجانب: “لا يُقلقنا الموضوع على الإطلاق، وكلنا ثقة بأنه في حال أعجبت التجربة ضيوفنا، فسوف يتحدثون عنها على شبكات التواصل الاجتماعي لاحقاً. ويتمثل هدفنا الأول والأخير في إعادة رونق تجربة تناول الطعام الأصيلة على نحو ينال إعجاب زوارنا بحيث يرغبون بالعودة إلينا مراراً وتكراراً”.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

أفضل 5 مقاهي في دبي لم تسمع عنها من قبل

سفاري نت – متابعات إن كنت مدمن كافيين في دبي، فلديك حظ رائع لأنك تملك العديد من …