Millennium Hotels - Offer

استمتع برحلة سياحية إلى كوريا الجنوبية أثناء الألعاب الأولميبة الشتوية

سفاري نت – متابعات

فيما تستعدُّ “بيونغ شانغ” بكوريا الجنوبية لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية الشتوية ابتداءًا من 9 فبراير/ شباط، تجدر الإشارة إلى أنَّ الدولة الآسيويَّة المذكورة وجهة سياحية يقصدها كثيرون لقصورها القديمة ومزارع الشاي فيها، كما لجزرها التي يربو عددها عن 3000 جزيرة بحريَّة جديرة بالاستكشاف. وفي هذا الإطار، وفقا لموقع “سيدتي. نت” يعرض في الآتي،العناوين السياحية الأهم في كوريا الجنوبية:

“دونغونغ باليس إند ولجي بوند”

“جيونجو”، بركة اصطناعية في حديقة “جيونجو” الوطنيَّة، وكانت جزءًا من مجمَّع القصر القديم “سيلا”. بناها الملك مونمو في سنة 674. وتقع البركة بيضويَّة الشكل، عند الحافة الشماليَّة الشرقيَّة لموقع قصر “بانولسونغ”، في وسط “جيونجو”. وهي تحتوي على ثلاث جزر صغيرة.

جزيرة “تشيونغساندو” 

تشتهر جزيرة “تشيونغساندو” الجنوبيَّة ببُحيراتها الجذَّابة، والمناظر البانوراميَّة المحيطة بها، وحقول الزهور الصفر. وتشتهر أيضًا باستضافة “مهرجان المشي البطيء، كل عام، حيث يتمُّ تشجيع الزائرين والمقيمين على التنزُّه سيرًا على الأقدام.
“دونغدايمون ديزاين بلازا”، في سيول

بنَت “ساحة سيول”، المصمِّمة الراحلة زها حديد، في سنة 2014، بالقرب من سوق “دونغدايمون” في مدينة “سيول”. يُمكن للسائح استكشاف مستويات المبنى السبعة في جولة بصحبة مرشد، مع الإشارة إلى أنَّ “متحف التاريخ” وسوق الملابس في الموقع، هما مجرَّد إضافة إلى الهندسة المعماريَّة المُصمَّمة من دون زوايا أو خطوط مستقيمة.

مقاطعة “بوسونغ”

هي جزء من مقاطعة “جولا” الجنوبيَّة، في كوريا الجنوبية. وتشتهر بحقول الشاي الأخضر. علمًا بأنَّ المناخ والتربة يُوفِّران ظروفًا جيِّدة لزراعة الشاي الأخضر. إشارة إلى أنَّ نحو نصف إنتاج الشاي الأخضر في كوريا يأتي من المنطقة.

“جينهاي” 

تبعد حوالى 20 ميلًا غرب “بوسان”، وهى بلدة ساحليَّة هادئة، تشتهر بأزهار الكرز. في كل ربيع، تُنظِّم المدينة المهرجان الأكبر لأزهار الكرز في كوريا الجنوبيَّة.
حديقة “جوانجسان” الوطنيَّة

تمتدُّ الحديقة على مساحة 41 ميلًا مربّعًا، وتُعرف بالمنحدرات الصخريَّة الرأسية من جبل “جوانجسان” والشلَّالات وأشجار الصفصاف.

شلَّالات “تشيونجييون”

تقع في جزيرة “جيجو”، وهي وجهة جذَّابة للعائلات، وتُحيط بها الشلالات التي تُضاء ليلًا. وتتعدَّد مسارات المشي في المكان، وتمتدُّ على نحو 22 مترًا. وتُزيِّن المشهد أشجار الليمون، بالإضافة إلى وجود بركة مليئة بالثعابين الاستوائية.

“هوميجوت” 

تقع في الطرف الشرقي من البلاد، وهي المكان المثالي لمشاهدة شروق الشمس في كوريا الجنوبية. في المدينة، يُنظَّم مهرجان “صنرايز”، حيث يتجمَّع الزائرون لمشاهدة أوَّل شروق للشمس من السنة الجديدة. وعلى الشاطئ، تبرز اليد المنحوتة، التي ترمز للتعايش.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

أهم 6 أسباب عند زيارة البوسنة والهرسك

سفاري نت – متابعات تتميّز البوسنة الحديثة، إلى حدّ كبير، بتاريخها العريق، وينعكس ذلك في …