Millennium Hotels - Offer

بالصور.. استمتع برحلة شتوية دافئة في كالجاري بين جبال الروكي الكندية

سفاري نت – متابعات

تتربع هذه كالجاري بين جبال الروكي الكندية وتتغلل بين أبنيتها الرياح الشتوية الدافئة في الأفق الغربي من الأراضي الكندية، تحيطها الحدائق الوطنية الخلابة والمنحدرات الجبلية الثلجية المذهلة. تقدم المدينة الكثير من الأنشطة والمرافق الجميلة التي تجذب السياح من جميع أرجاء العالم على مدار السنة وفقا لموقع الرجل .

تمتد جبال الروكي على حدود كالجاري أو “جاسبر” وفانكوفر، وتتقاطع غرباً مع سواحل المحيط الهادئ من خلال الجدار الجبلي الشاهق للروكيز في كانمور، تمتلك الجبال أجمل المنحدرات والتضاريس المغطاة بالثلوج، وفيها الكثير من المنتجعات الشتوية الساحرة والقمم العالية التي يصل ارتفاع بعضها إلى أكثر من ثلاث ألاف متر وأشهرها قمة بانف حيث توجد بحيرة لويز وطريق الخيل وممر روجرز المذهل.

وقد تأسست حديقة كالجاري للحيوانات في عام 1912، وتقع على جزيرة سانت جورج في نهر بو، وهي موطن لكثير من الأنواع النادرة والمهددة بالإنقراض إلى جانب مجموعة من الحدائق النباتية الجميلة. وتوفر القرية التراثية في المدينة لمحة سريعة عن أربعة فترات زمنية مختلفة مرت بها البلاد عبر المباني والقلاع  التاريخية، إلى جانب متحف جازولين الذي يقدم تجربة تفاعلية مع السيارات القديمة والفريدة، كما توفر أنشطة مختلفة مثل الإبحار والتجديف بالقوراب.

وتتربع القرية الأولمبية على السفوح الغربية من المدينة، والتي تأسست عام 1988 لإستضافة دورة الألعاب الأولمبية الشتوية الخامسة عشر، وهي لاتزال مفتوحة إلى اليوم أمام الزوار الراغبين بالتزلج على الثلج والتزحلق على الجليد وركوب الدراجات الجبلية، في حين يوفر برج القفز مناظر بانورامية على أفق المدينة المتلألئة، كما تحتوي القرية على قاعة كندا الرياضية للمشاهير.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

أهم 6 أسباب عند زيارة البوسنة والهرسك

سفاري نت – متابعات تتميّز البوسنة الحديثة، إلى حدّ كبير، بتاريخها العريق، وينعكس ذلك في …