Millennium Hotels - Offer

مفهوم ضيافة جديد بانتظار الضيوف في منتجع لوكس*غراند غوب بعد إعادة افتتاحه

سفاري نت – متابعات

أعاد منتجع لوكس* غراند غوب افتتاح أبوابه هذا الشهر وها هم أوائل الضيوف يتحدثون بلهفة عن تصميم المشروع الرائع ومرافقه المميزة.

فور وصولك إلى قاعة الانتظار الفسيحة، يستقبلك مشهد رائع مطل على المحيط المتلألئ وجزيرة فلات آيلاند الخلّابة التي تلوح في الأفق. توجّه إلى الجناح الذي حجزته ومتِّع ناظريك بالديكور البسيط إنّما الفخم والجميل الذي يزخر بمفروشات أنيقة مع لمسات استوائية تضمن راحتك المطلقة. بالفعل، وظّفت كيلي هوبن كل قدراتها الساحرة لتوفّر للضيوف إقامة مريحة للغاية تُشعِرهم بأجواء البيت الدافئة، بحيث سيتعرّفون عن كثب على نمط حياة سكان منطقة المحيط الهندي الذي يجمع بين الطابعين العصري والكلاسيكي تمامًا كما تخيّله المهندس المعماري جان-فرنسوا أدام.

تطل كل الغرف والأجنحة والفلل على مناظر رائعة للمحيط وتتمتع بشرفات فسيحة، كما يشتمل بعضها على أحواض استحمام خارجية أو منصات للتشمّس يحيط بها خليج صغير خاص بالمنتجع. كذلك، تم تجهيز كل غرف المنتجع بمراتب من نوع لوكس* Sleeptight وبياضات من القطن المصري عالي الجودة، حرصًا على تزويد الضيوف بالراحة القصوى والقسط الوافر من النوم. وبفضل الأبواب الضخمة، يفيض نور الشمس إلى كل زوايا الغرف وتتميّز غرفة الملابس بفسحة كبيرة مفتوحة لا تتخللها أي تقسيمات داخلية. وتزداد غرف النوم البيضاء رونقاً بالتفاصيل الجميلة كاللمسات المنزلية التي لا نجدها عادة في الفنادق، مثل النباتات العصارية في أوعية من الخزف. أمّا السلال الأفريقية المحبوكة يدوياً وطاولات الخيزران والأرضيات الناعمة، فتساهم في تعزيز مواصفات الراحة داخل الغرف. يضفي البلاط الهندسي المرسوم بألوان شمعية على الحمّامات المتّصلة بالغرف طابعاً خاصاً مستوحى من عالم تصميم الغرافيكس، وتشمل بعض الحمّامات أحواض استحمام مصمّمة حسب الطلب ومستوحاة من الحقبة الفيكتورية. تُعدّ فيلا لوكس* المؤلّفة من غرفتَي نوم أرقى أنواع المساكن في هذا المنتجع، إذ تتّسع لعائلة من أربعة أشخاص وسط ديكور بهيّ يوفّق بين الأسلوب الحديث والأناقة الكلاسيكية.
ويضم المنتجع ستة مطاعم وسبع استراحات تتألق بأجواء رائعة فعلًا تنفرد بها جزيرة موريشيوس. فعلى سبيل المثال، يمكنك الاستمتاع بالشمس نهارًا أو نجوم السماء ليلًا من خلال السقف الزجاجي في مطعم “بالم كورت” حيث ينقلك نسيم البحيرة العليل إلى عالم آخر. تذوّق تشكيلة من الأطباق المطهية على الطلب والمتوفرة في محطات الطبخ الحيّ السبعة الموزّعة في أرجاء المطعم الذي يزخر بالنباتات. وأينما جلست في المطعم سواء على الكنبة المريحة أو حول مناضد المطبخ، ستحظى بإطلالات رائعة على المحيط. كما يوفر المطعم كل أنواع المأكولات والمشروبات التي تلبّي جميع الأذواق، سواء في وجبة الفطور أو العشاء. وبفضل المطبخ المفتوح الذي يتيح للضيوف التفاعل مباشرة مع كبار الطهاة في بالم كورت، لن تجد نفسك مجبرًا على الاختيار بين المأكولات الدسمة التقليدية المفضّلة أو أطباق التيبانياكي المبتكرة التي يتفنّن الطهاة المحترفون في إعدادها أمام ناظريك، إذ يمكنك تذوّق كل ما تشتهيه وفي الوقت نفسه. وإن كنت تتّبع نظامًا غذائيًا صحيًا، فلا تقلق لأنّ فريق كبار الطهاة الحائز على عدّة جوائز سيحرص على إعداد أشهى الأطباق الصحية الغنية بأفضل المكوّنات المغذية، بما في ذلك أطباق السلطة التي تعدّها بنفسك وقطع السوشي الطازجة. ولا تفوّت فيليه السمك المدخّن اللذيذ وتشكيلة اللحوم المقدّدة وشاي الكمبوتشا الملقّب بإكسير الحياة والمُعَدّ في المطعم. انتقل معنا إلى المطبخ الآسيوي الغني بالتوابل وتذوّق خبز النان المخبوز في التندور ومجموعة من أطباق المطبخين السيشواني والكانتوني المقلية سريعًا على نار قوية. تتوفر أيضًا قائمة أطباق إيطالية مُعَدة على الطريقة المنزلية، لاسيما البيتزا المخبوزة على الحطب والسمك المغلّف بالملح إلى جانب تشكيلة من أجود أنواع اللحوم وأكثرها طراوةً. ستحظى المجموعات الصغيرة من الضيوف بتجربة عشاء مميّزة إذ يمكنها حجز جلسة لتذوّق مشروبات العنب مع الساقي المخضرم الذي يعرِّفها على نخبة من أفخر أنواع مشروبات العنب. وبفضل تشكيلة من مشروبات البروسيكو والتفاح التي تُعَد الأضخم في البلد، إلى جانب ستة أنواع من مشروب الجعة المستوردة والمحلية والمُعَدة على الطريقة التقليدية بدون آلات وتُقدَّم كلّها من البرميل، تَعِدك استراحة بالم كورت بتجربة استثنائية مثالية لتمضية العطلة كما تتمنى.
أما مطعم “إينتي” المتخصّص بمأكولات المطبخين الأرجنتيني والبيروفي، فيأتيك بتجربة طعام مميّزة هي الأولى من نوعها في الجزيرة، تكمّلها الموسيقى اللاتينية التي تعلو أصداؤها من ساعات العصر المتأخرة وحتى الفجر، وهو مثالي لمَن يحبّون تناول المشروبات اللذيذة عند المغيب أو بعد العشاء. وبالانتقال إلى استراحة “سيفيتشي آند بيسكو بار” حيث تضيف الأغاني المنتقاة من منسّق الموسيقى مزيدًا من الحيوية إلى أجواء المطعم، ستكون بانتظارك باقة من أطباق ثمار البحر والكوكتيلات المميّزة المُعَدّة بمهارة عالية لتفتح شهيتك على العشاء الذي يُقدّم في الحديقة بجانب البحيرة.

وتكريمًا لمنتجع لوكس* في تركيا الحائز على عدة جوائز، يقدّم مطعم بودروم بلو في منتجع لوكس* غراند غوب تشكيلة من ثمار البحر الطازجة من المحيط الهندي والمنسَّقة مع قائمة من مشروبات العنب التركي الممتازة التي ترضي الذوّاقة. وبالنسبة إلى قائمة الأطباق المتنوعة جدًا، فقد استوحاها كبير الطهاة التركي لدى بودروم بلو من مطاعم ساحل بودروم وأعدّها باستخدام لمسته المميّزة من أجل منح الضيوف تجربة طعام مثالية. وقد انضمّت خمسة أنواع من مشروبات العنب التركي إلى مجموعة “سكروكاب” المخصّصة لنخبة من مشروبات العنب الجديدة المستوردة من مختلف بلدان العالم، وتتوفر الأنواع الجديدة حصريًا في مطعم بودروم بلو.

باختصار، استعدّ لتمضية أوقات ممتعة مليئة بالضحك والاسترخاء التام في هذا المطعم ذات الأجواء الفرحة والحيوية. في الركن المخصّص للكبار، تتوافر كوكتيلات الرم المبتكَرة طيلة النهار. يكفي الصعود إلى استراحة “تري هاوس” حيث تجد تحت تصرّفك فريق العمل الجاهز لتقديم كل ما تشتهيه من قائمة كوكتيلات الرم التي تتضمن 88 نوعًا مختلفًا مع أطباق المطبخ الكريولي المطهية على نار هادئة على الحطب والفحم. أو يمكنك حتى أن تتلذذ بتشكيلة من الكوكتيلات المنعشة المتوفرة في استراحة “فرانش كيس”، وهي كناية عن عربة سيتروين طراز إتش الكلاسيكية ذات التصميم المميّز.
أما مركز العافية فيمكن وصفه بالملاذ المثالي لمَن ينشدون الراحة أو قسطاً من الدلال بفضل باقة من خدمات العناية بالجمال. ولأولئك الذين يحرصون على رشاقتهم، فإنّ نادي “نكست جين” مجهّز بأحدث المعدّات الرياضية. استعدّ إذًا لاختبار تجربة العلاج بالعطور من خلال باقة علاجات تحمل توقيع الاختصاصية تشيرلي بايدج في سبا لوكس* مي. وللسيّدات حصّة كبيرة في السبا إذ يتوفر علاج “سيلولايت بادي أويل” الحصري للتخلص من السيلوليت باستخدام الزيوت، بالإضافة إلى جلسة “إنلايتند وومن” التي تعيد التوازن إلى الجسم وتساعد الحوامل على الاسترخاء. أما علامة كاريتا هوت بوتي الباريسية فتقدّم لضيوف السبا علاجات فاخرة شديدة الفعالية للعناية بالبشرة، بحيث تركّز على مكافحة التجاعيد وتجديد خلايا البشرة، وهي تجمع بين تقنيات ميكروكورنت (التيارات الكهربائية) وألترا ساوند (الموجات فوق الصوتية) والعلاج بالضوء (LED).

يُعَدّ لوكس* غراند غلوب المنتجع الأول في موريشيوس الذي يحتضن صالون العناية بالأظافر من علامة إيسي، وصالون الحلاقة الأصيل “موردوكس أوف لندن” الذي يشتهر بتجربة الحلاقة القائمة على ترطيب الوجه وباستخدام منتجاته المميّزة، إلى جانب خدماته الاستثنائية في تشذيب اللحية والشوارب. كما يتوفر برنامج صحي مخصّص لاحتياجات الضيوف وقد ابتكره المدرّب كمران بيدي صاحب منهجية “مايند بودي ميثود” للعافية، وهو معالج متمرّس في مجال البرمجة اللغوية العصبية ومعالج بالتنويم المغناطيسي ومدرّب في التأمّل والبيلاتس. تساعد صفوف التأمل المرتكزة على تمارين التمدد والمرونة في التخلّص من التشنّجات البدنية فيما تساهم تمارين الإحماء وممارسة البيلاتس بأسلوب جديد معروف باسم “موفمنت أون ذو رولر”، في إعادة التوازن إلى كل الجسم وتحقيق الصفاء الذهني.

من ناحية أخرى، تنتشر الإبداعات الفنية في كل أرجاء المنتجع بفضل مواهب عدة أمثال الفنانة الفرنسية كاميل ولالا التي تتخذ من لندن مقراً لها، وقد ابتكرت تحفة فنية رائعة مستوحاة من الأسلوب الشعبي على أحد جدران مطعم “بيتش روج”. بدوره، زيّن الفنان الفرنسي جايس الجدران المحيطة بالمنتجع برسوم جرافيتي مبتكَرة لشخصية جوزو الشهيرة. استمتع بالرسوم الذكية الملوّنة يدويًا في أرجاء المنتجع واكتشف شخصية جوزو الجماهيرية التي تستقطب حشودًا من المتابعين من أنحاء أوروبا وإفريقيا والصين ومنطقة المحيط الهندي.

بحسب مفهوم علامة لوكس*، يجب أن تشتمل الفخامة على حسّ الحرية والمساحة الخاصة. ولذلك، يركّز المنتجع المعاد ترميمه بصورة أساسية، على توفير خدمات مبتكَرة بفضل 4 أسباب جديدة أسباب تدفعك لزيارة فنادق ومنتجعات لوكس* ألا وهي “بادل تَنِس” و”جي آند تي 100 كلوب” و”فيجي هيفين” و”بيتش بنتو”، وكلّها في انتظارك لتوفر لك تجربة ترفيهية فريدة. وتضاف إلى تلك المرافق مزايا وخدمات فخمة أخرى مثل “كافيه لوكس*” الشهير و”آي سي آي” و”فون هوم” و”سينما باراديزو” و”سكروكاب” و”ماما أروما” و”مسدج إن آي بوتل” و”لوكس* مي” و”تري أوف ويشِز” و”تريد لايتلي” وجانك آرت غاليري” و”أبيريتيفو” و”باناما هات” و”فوتوفاناتيكس” و”وندرلاست لايبريري”.
بالفعل، إنه منتجع مميّز نابض بالحياة، والفضل يعود حتمًا إلى فريق العمل الاستثنائي فيه. لا شك في أنّ فريق العمل لدينا يجمع بين الشخصية المضيافة الرائعة والإبداع التام والشغف الحقيقي لتزويد ضيوفهم بتجربة إقامة استثنائية تستجيب لأعلى معايير الضيافة والرعاية. ويسرّه بالتالي تلبية كل متطلبات ورغبات الضيوف ومساعدتهم بأي طريقة ممكنة. منتجع لوكس* غراند غلوب… صرح جديد يفتح أبوابه لاستقبالك في عالم الضيافة الفاخرة.

المنتجعات والفنادق التي تنضوي تحت علامة لوكس*:

 

لوكس* بيل مار، جزيرة موريشيوس؛ لوكس* لو مورن، جزيرة موريشيوس؛ لوكس* جنوب آري أتول، جزر المالديف؛ لوكس* سان جيل، جزيرة ريونيون؛ لوكس* بودروم، تركيا؛ لوكس*تي هورس رود ليجيانغ، يونّان، الصين، لوكس* تي هورس رود، بنزيلان، الصين. فنادق من المرتقب افتتاحها قريباً: لوكس* سود سوفاج، جزيرة ريونيون؛ شمال مالي، جزر المالديف؛ لوكس* الزورا، الإمارات العربية المتحدة، لوكس* توسكانا، إيطاليا؛ لوكس* الصين، لوكس* لايكس، تشينغدو، الصين؛ لوكس* فو كوك، فيتنام؛ لوكس* غراند باي، جزيرة موريشيوس.

 

 

لمزيد من المعلومات، الرجاء زيارة موقع reasonstogo.luxresorts.com أو الاتصال بأكسيل مازيري، مدير الشؤون الإعلامية والعلاقات العامة على العنوان الآتي Axelle.Mazery@luxresorts.com أو زيارة مركزنا الإعلامي.

 

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

بالصور .. استمتع بإقامة تجمع بين عبق التاريخ وفخامة الحاضر في فندق Villa Spalletti Trivelli

سفاري نت – متابعات يفخر فندق “Villa Spalletti Trivelli Rome” بموقعه في فيلا تاريخية لاتزال تحافظ …