هيئة السياحة تنهي استعدادها لإطلاق الدورة الحادي عشر لملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي

الرياض – سفاري نت

أنهت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، استعداداتها لإطلاق الدورة الحادية عشرة لملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي 2018، الذي سينطلق يوم الاحد 15/رجب /1439هـ الموافق 1/ أبريل /2018م، برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمركز الرياض الدولي للمعارض والمؤتمرات.

وأوضح نائب رئيس الهيئة للتسويق والبرامج عبد الله بن عبد الملك المرشد انه تم الانتهاء من كافة الاستعدادات لإطلاق الدورة الحادية عشرة للملتقى الذي تنظمه الهيئة بالتعاون مع شركائها تحت شعار “السياحة ملتقى الصناعات ” ، وسيشهد هذا العام العديد من جوانب التطوير والمشاركات المتميزة ، مبيناً أن هذا الملتقى يعد أهم حدث سنوي لصناعة السياحة الوطنية،  تلتقي  فيه أطراف صناعة السياحة المحلية من القطاعين الحكومي والخاص لبحث أبرز التحديات التي تواجه تنمية الاستثمار السياحي في المملكة، ولتعزيز التواصل بين الشركات المحلية والدولية لدعم قطاع السياحة وتطويره.

وأضاف المرشد أن ما يعزز دورة الملتقى للعام الحالي 2018،أهمية صناعة السياحة التي أصبحت ركناً أساسياً من أركان الاقتصاد العالمي ، حيث ركز برنامج التحول الوطني 2020، على صناعة السياحة، بوصفها صناعة شاملة متكاملة، واحد أهم القطاعات الاقتصادية على مستوى العالم، منوها بالارتفاع الكبير لإسهام السياحة الوطنية في الناتج المحلي الإجمالي كأحد أكثر القطاعات الاقتصادية غير البترولية نموا،ومولد كبير لفرص العمل،  متمثلة في مختلف القطاعات السياحية العاملة مثل قطاع الإيواء ووكالات السفر ، وكذلك من خلال القطاعات المساندة والمستفيدة من الحراك السياحي مثل النقل الجوي والبري والمراكز التجارية والمطاعم وغيرها من الجهات المرتبطة بسلسلة الخدمات السياحية المتنوعة.

وأفاد المرشد بان برنامج الافتتاح سيشهد تكريم الفائزين بجوائز التميز السياحي، وهو الموعد السنوي الذي تنتظره المنشآت السياحية للإعلان عن أسماء الجهات والأشخاص الفائزين في المملكة، لتساهم بصورة أكبر في تحفيز التنافس بين القطاعات العاملة في هذا المجال ، من خلال  المشاركة في فئات جوائز التميز التي بلغ عددها اكثر من ( 45 ) فئة تركز على تحسين جودة المنتجات والخدمات السياحية في المملكة.

.وأوضح المرشد أن الملتقى السنوي سيشهد جلسات حوار كبرى تهدف الى تعزيز التواصل بين الشركات المحلية والدولية المتخصصة في تقديم الخدمات والمنتجات والاستثمارات السياحية والمستثمرين ومسئولي الوجهات السياحية، الأمر الذي يساهم بشكل مباشر في زيادة مستوى التنافسية في تطوير وتنمية السياحة المحلية وتركز على قضايا من ابرزها (الضيافة كفرص واعدة، والسياحة كصناعة، وفرص الاستثمار والتوظيف السياحي) تتضمن ( 15 ) جلسة عمل ونقاش لتحليل ومناقشة القضايا والموضوعات المتعلقة بصناعة السياحة والسفر في المملكة، يتيح الفرصة لأطراف الصناعة من رجال أعمال ومسئولين حكوميين وخبراء محليين ودوليين، للالتقاء في جلسات حوارية موسعة لبحث سبل تطوير القطاع السياحي بالمملكة، ومن ابرز المواضيع التي سيتم مناقشتها ما يتعلق بالمعايير العالمية لتشغيل المنشآت الفندقية، الاستثمار والتمويل للقطاعات السياحية، التقنية في قطاع السياحة، دور السياحة في دعم الشباب، التوجهات المستقبلية في صناعة الفندقة، تطوير الحزم والمنتجات والانماط السياحية، تأثير المهرجانات السياحية في السياحة المحلية، توطين المهن في قطاع السياحة، التأهيل والتوظيف في القطاع السياحي، وذلك بمشاركة  أكثر من ( 70) من الخبراء المحليين والدوليين المتخصصين بالشأن السياحي والاستثماري ومن أبرزهم : مايك فابريوس ، خبير ومستشار سياحي في منظمة السياحة العالمية، على عقدة  الرئيس التنفيذى – شركة ترافكو  للسياحة، جيرمان بوراس امين عام السياحة اسبانيا سابقا، رمزي معايطه ، خبير ومستشار سياحي مع البنك الدولي ومشاريع  الولايات المتحده الامريكية، مارتن كولير  عضو في شبكة الاستشاريون العالميون للسياحة، عمار الشنار، مدير عام شركة سماء لتكنولوجيا المعلومات وخدمات تقنيات الفنادق، فيليبو سونا مدیر قطاع الفنادق في الشرق الاوسط وشمال افریقیا شركة كوليرز الدولية، وليد البطوطي ممثل الاتحاد العالمي للارشاد السياحي في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا، جوناثان مارتن، خبير ومقيم عالمي للفعاليات والمهرجانات السياحية والتراثية.

وأفاد المرشد أن المعرض المصاحب يهدف إلى عرض فرص استثمارية جديدة في مجالات التنمية السياحية، الى جانب عقد شراكات بين الشركات المحلية والشركات الأجنبية الزائرة لدعم وتطوير قطاع السياحة في المملكة، وإبراز ما تزخر به المملكة من مقومات وفرص استثمارية متعددة في مجالات السياحة والسفر والاستثمار والنقل الجوي وتقنيات السفر وغيرها، وسيشارك في الملتقى هذا العام أكثر من ( 200 ) جهة مشاركة، كما سيشهد الملتقى مشاركة العديد من المشاريع الحكومية الاستثمارية والسياحية ، ومشاركة مجالس التنمية السياحية في المناطق بالإضافة الى مشاركة شركات عالمية متخصصة في تشغيل الفنادق، وشركات الخدمات وكالات السفر، ومنظمي الرحلات والفعاليات والأنشطة السياحية، وشركات قطاع الايواء السياحي، ، وشركات التقنية المتخصصة في تطوير انظمة الحجز والتطبيقات الالكترونية في قطاع السياحة، والشركات التي تقدم خدمات الدعم والتطوير في السياحة، هذا بالإضافة الى الشركات المتخصصة في نمط سياحة الشباب والمغامرات، ونمط سياحة الثقافة والتراث ونمط السياحة البيئية والزراعية.

ويفتح المعرض للزوار يوميًا من الساعة العاشرة صباحا حتى الساعة السابعة مساء.

وللمزيد من التفاصيل حول البرامج والفعاليات المصاحبة للملتقى يمكن زيارة موقع ملتقى السفر والاستثمار السياحي على العنوان الالكتروني WWW.STTIM.COM.SA .

 

 

 

 

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

استمتع بجدول حافل بالمرح والتسلية والخصوصية في”يوم السيدات” في ياس ووتروورلد

سفاري نت – متابعات يعود “يوم السيدات” في ياس ووتروورلد، الحديقة المائية الحائزة على الجوائز، …