Millennium Hotels - Offer

أفضل المعالم السياحية في لوبيك ألمانيا

سفاري نت – متابعات

تحظى مدينة لوبيك الألمانية بتاريخ عريق حيث؛ كانت فيما ماضي أهم مدينة بالرابطة الهانزية، ولقبت حين ذاك باسم ملكة الهانز. كانت ومازالت أيضا ميناء هام، فقارنها الإمبراطور تشارلز الرابع بمدن مثل بيزا وفلورنس وروما والبندقية والتي كانت تعرف بفخر أوروبا وفقا لموقع مرتحل.

تتمتع لوبيك الآن بالكثير من المعالم التاريخية والأثرية التي تعكس ما عايشته تلك المدينة العريقة،  ويمكن استكشافها سيرا على الأقدام.

السياحة في لوبيك ألمانيا

برجتور Burgtor

برجتور إحدى أهم معالم السياحة في لوبيك فهي؛ البوابة الشمالية للمدينة أسست عام 1444 وواحدة من؛ بوابتين متبقيتين من أصل أربعة تم، تشييدهم حول المدينة بالعصور الوسطى.

حصلت على اسمها من القلعة المؤسسة عند نهر تراف، وتحوي عدد من الأبنية التي بنيت فوقها وحولها.

منها؛ البرج  المؤسس على طراز الرومانسيك إحدى الأماكن السياحية في لوبيك التي تحظى باهتمام بالغ من السياح.

باسات Passat

باسات وجهة من أجمل أماكن السياحة في لوبيك تحظى بمنظر بانورمي خاطف للانفاس، وعبارة عن سفينة إبحار طويلة أسست عام 1911في هامبرج، وابحرت بين أمريكا الجنوبية وأوروبا.

على الرغم من أنها لم تعد تستخدم في نقل الشحنات حول بحار العالم، إلا أنها تستقبل عدد ضخم من الزوار كل عام. ونظرا لذلك تم ترميمها بشكل جيد، وتحوي داخلها متحف وفندق للشباب.

Scenic summer evening view of historical ship Passat in the Old Town pier of Travemunde, Germany

بادنبروكهس Buddenbrookhaus

بادنبروكهس متحف صغير يقع في طريق أربعة، أسس عام 1758 وكان مكان ولادة اثنين من كتاب ألمانيا المهمين؛ توماس وهاينريش مان. يمكن بلوغه عبر كنيسة مريم العذراء، ويعد واحد من الأماكن السياحية في لوبيك المخصصة لمحبي التاريخ والأدب.

دمر المنزل بالكامل خلال الحرب العالمية الثانية، ولم يتبقى منه سوى واجهة المبنى فقط. لم يعد تأسيسه كما كان من قبل، ولكن واجهته ظلت كما هي، ويقع خلفة متحف تكريما لتوماس مان.

كاتدرائية لوبيك Lubeck Cathedral

أحد أهم أماكن السياحة في لوبيك تعود للقرن الثاتي عشر حيث؛ أمر هنري الأسد بتأسيس مبنى على طراز الرومانسيك من أجل بيشوي المدينة.

دمرت الكنيسة جزئيا خلال الحرب العالمية الثانية، وتم فقد المذبح وعدد من القطع التي لا تقدر بثمن. تم حفظ صليب الكاتدرائية الضخم، وعدد من الأعمال الفنية الخاصة بالعصور الوسطى التي يمكنك مشاهدتها اليوم.

أعيد ترميم كاتدرائية لوبيك عام 1982 حيث؛ تم إضافة مصعد لها كي ينقل الزوار إلى برج الكنيسة الذي يحوي الجرس الشهير.

لوبيكر راتهاوس Lubecker Rathaus

يقع لوبيكر راتهاوس ضمن أفضل أماكن السياحة في لوبيك نظرا؛ لكونه واحد من أهم وأروع قاعات المدينة في ألمانيا. يحظى بمنظر فاتن في الليل عندما يتم إضائته.

بدء تأسيسه عام 1230 حين تم تشييد ثلاث منازل مكان السوق، وتوسع عبر السنيين ليصبح صرح معماري ضخم يقام به اجتماعات الهانز.
يمنكك مشاهدة الجزء الداخلي للقاعة من خلال؛ الجولات التي تقام يوميا، وأكثر ما يلفت النظر أبواب قاعات المحكمة مختلفة الطول.

حيث؛ يخرج الأبرياء من الأبواب المرتفعة، أما المجرمين فيخرجوا من الأبواب القصيرة. يجعله ذلك وجهة ممتعة يجب زيارتها عند السفر إلى لوبيك.

مستشفى الروح المقدس Heiligen Geist Hospital

وجهة أخرى من الأماكن السياحية في لوبيك التي تتمتع بعمارة مميزة وتاريخ عريق، لا يشبه المبنى الخارجي شكل مشفى كثيرا حيث؛ يحوي أسقف مدببة وأبراج تخترق السماء.

اعتنت مستشفى الروح المقدس بالمرضى وكبار السن منذ القرن الثالث عشر، مازال يستخدم جزء منها كمشفى حتى اليوم. أما البقاء فيمكن للزوار التجول به، ويضم كنيسة صغيرة، وعدد من اللوحات الجدارية الساحرة.

يعد وجهة لا يجب تفويتها عند السفر إلى لوبيك بالنسبة للجميع، ويقام به كل عام سوق الكريسماس كي يتسنى للمتسوقين، مشاهدة المهاجع التي عاش بها المسنين.

يقام به في نوفمبر أيضا معرض للأعمال والحرف اليدوية التي؛ يقوم بها عدد من السكان الأصليين.

 

مارينكش Marienkirche

مارينكش أو ما يعرف باسم كنيسة السيدة مريم العذراء من أفضل معالم السياحة في لوبيك حيث؛ تغزو سماء المدينة بأبراجها الشاهقة، والتي يصل ارتفاعها لمائة وعشرين متر.

أسست منذ سبعمائة عام، وتتمتع بتصميم قوطي والذي يعكسه شكل الطوب الغالب على مظهرها، كانت مثل للعديد من الكنائس في منطقة البلطيق.

تصنف من أبرز الأماكن السياحية في لوبيك بسبب؛ أهميتها الكبيرة كما تحوي أطول قبة زرقاء في العالم. تضم كذلك عدد من الرسومات والقطع الأثرية الهامة التي يمكنك مشاهدتها.

كنيسة القديس بتري St. Petri zu Lubeck

كنيسة القديس بتري واحدة من أفضل أماكن السياحة في لوبيك التي؛ يمكنك من خلالها الاستمتاع بمناظر خلابة للمدينة.  أسست بالقرن الثاني عشر، وتعرضت لتدمير شديد خلال الحرب العالمية الثانية.

مازالت إعادة ترميمها جارية حتى الآن خاصة بالجزء الداخلى لها، المصعد الذي ينقل زوار الكنيسة للأعلى؛ أحد جهود هذا الترميم، ويمكن زائري المكان من الاستمتاع بمنظر كامل للمدينة، وعلى وجهة الخصوص مشهد غروب الشمس الذي يأثر من يراه بجماله.

هوليستنتور Holstentor

واحدة من بوابتي المدينة المتبقيتين، ما يجعلها من أهم أماكن السياحة في لوبيك. أسست بين عامي 1464 و1478 وتعد؛ رمز المدينة بسبب برجيها الدائريان الذي لا مثيل لهما.

بدلا من تدميرها، تم اتخاذ قرار بإعادة ترميمها نظرا لحالتها السيئة حيث؛ كنت تغوص لأسفل كل فترة. تحوي اليوم بداخلها متحف؛ يعرض تاريخها، وتاريخ لوبيك خلال العصور الوسطى.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

أبرز التجارب السياحية الشتوية عند زيارة اشبيلية

سفاري نت – متابعات ما بين الشوارع المحاطة بأشجار البرتقال، والعربات التي تجرها الخيول، وعروض …