Millennium Hotels - Offer

الخطوط السعودية تتم جاهزيتها للإنتقال إلى مطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد

الرياض -سفاري نت

أتمت الخطوط السعودية جاهزيتها لنقل عملياتها التشغيلية تدريجيا إلى مطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد، وأعلن فريق العمل المختص بالتنسيق بين كافة القطاعات والشركات الوحدات الاستراتيجية المعنية بالتشغيل في المؤسسة لتنفيذ خطة الانتقال اكتمال كافة الاستعدادات لنقل تشغيل الرحلات الداخلية والدولية للمطار الجديد .

وقام مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية المهندس صالح بن ناصر الجاسر مساء أمس بزيارة للمطار الجديد رافقه خلالها الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط السعودية للنقل الجوي يان البريخت والفريق المختص بمتابعة خطة الانتقال للإطمئنان على جاهزية كافة القطاعات والشركات التابعة للخطوط السعودية لعملية انتقال التشغيل بسلاسة ومرونة، وشملت الزيارة مرافق ومواقع الخطوط السعودية في المطار الجديد والتي صممت بأسلوب عصري وجهزت بمنظومة متكاملة من البنية التقنية والتجهيزات الآلية والإلكترونية الحديثة .

وقد شملت الجولة منصات خدمة الضيوف لدرجتي الضيافة والأعمال بتجهيزاتها الحديثة وصالة خدمات الدرجة الأولى الجديدة حيث يحظى الضيوف بخدمات مميزة ومبتكرة وصالات الفرسان للرحلات الداخلية والدولية وبوابات المغادرة والجسور المتحركة ومواقع تسليم واستلام الأمتعة وغيرها من المواقع التشغيلية  للخطوط السعودية ولخدمات المسافرين في المطار  .

وأعرب المهندس صالح الجاسر عن سعادته باكتمال الجاهزية لنقل العمليات التشغيلية للخطوط السعودية إلى المطار الجديد، منوها بالجهود التي بذلها الفريق المكلف بمتابعة عملية التجهيز للإنتقال والمكون من كافة القطاعات المعنية بالتشغيل، والتعاون البناء والعمل المشترك مع الهيئة العامة للطيران المدني، وقال :

(الخطوط السعودية جاهزة تماما لنقل عملياتها التشغيلية وتقديم خدماتها عبر المطار الجديد الذي يمثل إضافة كبيرة ومهمة لخدمات النقل الجوي في المملكة وسوف يدعم الخطط الطموحة والعمليات التشغيلية للناقل الوطني الذي يشهد حاليا تحديثا وتنمية لأسطوله ونموا في أدائه التشغيلي وتطويرا في خدماته ومنتجاته، يواكب خطط التنمية الشاملة والمشاريع الاستراتيجية الملهمة التي تشهدها المملكة في العهد الزاهر لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهد الأمين حفظهما الله)

وأضاف مدير عام الخطوط السعودية  :

“التجهيزات الحديثة والإمكانات الكبيرة لمطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد تجعل منه مطارا محوريا فاعلا على مستوى العالم نظرا لموقعه الاستراتيجي المتميز و تجهيزاته العالية وهو ما يعزز ويدعم خطط الناقل الوطني التشغيلية لتوفير خدمات النقل الجوي اللازمة  لتنمية قطاع الحج والعمرة كأحد القطاعات الرئيسية المستهدفة بالتطوير ضمن رؤية المملكة 2030 ، ويمكنه من التوسع في استثمار الحركة العابرة التي باتت تمثل جزءًا مهما من حركة النقل الجوي على مستوى العالم وتشهد تنافسا بين شركات الطيران العالمية، وقد تمكنت الخطوط السعودية خلال العام الماضي من تحقيق نمو بنسبة (70%) مقارنة بالعام السابق في الحركة العابرة بين قارات العالم مرورا بالمملكة، ونتطلع لمواصلة ومضاعفة النمو هذا العالم من خلال المطار الجديد الذي يوفر جميع متطلبات الاستثمار الأمثل في حركة العبور بين مختلف دول العالم عبر مطارات المملكة”

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

وصول أولى طائرات طيران الخليج الدريملاينر إلى بانكوك

سفاري نت – متابعات احتفلت طيران الخليج بوصول أولى رحلاتها المشغلة على طائرتها الجديدة من …