Millennium Hotels - Offer

تعرف علي أجمل المناطق السياحية في جورا الفرنسية

سفاري نت – متابعات

تعتبر منطقة جورا واحدة من أكثر المناطق الخلابة في أوروبا، فهي تتمتع بمناظر طبيعية جميلة ومشاهد تاريخية مثيرة للاهتمام، ومزيج من الثقافة الفرنسية والسويسرية حيث تقع على طول الحدود بين البلدين، وتفتخر جورا الفرنسية بالعديد من عوامل الجذب السياحي الفريدة من نوعها بما في ذلك مدن القرون الوسطى والكنائس الرومانية الرائعة ومدن السبا والريف الفرنسي الخلاب بالإضافة إلى منتجعات التزلج في الشتاء وفقا لموقع موسوعة المسافر.

أجمل المناطق لزيارتها في جورا الفرنسية

1- بيزنسون

تقع بيزنسون في موقع خلاب على نهر دوبس المتعرج على أطراف منطقة جورا الفرنسية، وكانت هذه المدينة التي تعود إلى العصور الوسطى المدينة الرئيسية في منطقة فرانش كونته التاريخية، وتتركز معظم المعالم الرئيسية في المدينة في ساحة 8 سبتمبر بما في ذلك  كنيسة القديس بيتر ومبنى البلدية ومبنى المحكمة الذي يعود تاريخه إلى القرن الـ16 ومقر برلمان فرانش كونته، ويتبع الشارع الرئيسي في البلدة طريق فيكوس ماغنوس الروماني الذي يشتهر بمنازله المتشابه التي صممها فوبان في القرن الـ17.

ومن المعالم البارزة التي تستحق الزيارة في يزنسون القلعة المدرجة في قائمة اليونسكو للتراث العالمي، وتقع على ارتفاع 100 متر فوق البلدة القديمة، تحتوي هذه القلعة على جدران بارتفاع 20 مترًا يزيد سمكها عن خمسة أمتار، وبقايا مسرح قديم وصهريج، وكاتدرائية قديمة تعود إلى القرن الـ11، ومتحف الفنون الجميلة والآثار الذي يحتوي على مجموعة أثرية رائعة ولوحات من القرن الـ15 إلى الـ20.

2- بوم-ليه-ميسور

تقع هذه المدينة الخلابة في موقع استراتيجي على جرف طباشيري وسط الغابات، وهي مصنفة كواحدة من أجمل القرى في فرنسا، وقد نشأت القرية حول دير تم تأسيسه في القرن السادس من قبل راهب أيرلندي، وفي عام 910 تم تأسيس دير كلوني الشهير هنا من قبل الرهبان البينديكتين، وفي وقتاً لاحق بنيت كنيسة الدير بين القرنين الـ12 والـ15 على الطراز الرومانسكي القوطي، كما ينصح بزيارة الملجأ الهادئ الذي بني في القرن الـ16 ويحتوي على العديد من المنحوتات الجميلة.

وتتمتع المناطق المحيطة بالمدينة بطبيعة هادئة حث الشلالات والكهوف أبرزها كهف بوم-ليه-مسيورس الذي يمتد بطول 120 متراً مع الآلاف من الصواعد والهوابط وحتى الشلالات.

3- بلفور

تقع مدينة بلفور الغارقة في التاريخ في نقطة استراتيجية على الطريق بين جبال الفوج في  الألزاس، وقد تعرضت المدينة حتى القرن الـ14 للعديد من الاضطرابات، وهناك نصب تذكاري في ساحة الجمهورية يحتفل بذكرى اضطراب المدينة، فضلاً عن نصب أسد بلفور وهو عبارة عن نحت رائع من الحجر الرملي الأحمر يصور أسد يحرس المدينة.

ومن المعالم البارزة التي تستحق الزيارة القلعة التي تقف على ارتفاع 70 متراً، وتحتوي على تحصينات مثيرة للإعجاب، وشرفة مع إطلالة بانورامية على ريف جورا وجبال الفوج، كما تضم متحف للتاريخ الطبيعي، بالإضافة إلى أسوار البلدة القديمة وكاتدرائية سانت كريستوف التي تعود إلى القرن الـ18 ومبنى البلدية الذي بني في عام 1784.

4- أربويس

تتميز هذه البلدة الجميلة بموقعها وسط التلال الخضراء الخلابة، وتشتهر بمنازلها الجميلة التي تعود إلى القرن الـ18، ومن مناطق الجذب ميدان الحرية وكنيسة القديس جوست من القرن الـ12، ومتحف سارت دي غروزون الذي يحتوي على مجموعة ممتازة من اللوحات والأثاث والسيراميك.

5-  مقاطعة بوليجني وجريمونت

تجذب هذه المنطقة الريفية الخلابة عشاق الطبيعة والتاريخ لاستكشاف الأديرة القديمة والكنائس على طول الطريق بين جريمونت وبوليجني، وتحتضن مدينة بوليجني العديد من الكنوز الثقافية أبرزها بقايا أسوار القرون الوسطى، وكنيسة سانت هيبوليت المجمعية الذي تم بناؤها عام 1415، وكنيسة يعقوب التي كانت جزءًا من دير دومينيكي تم تأسيسه في عام 1271.

فيما تعتبر جريمونت منطقة رعوية جميلة، تشتهر بمأكولاتها المحلية الجيدة وخاصة اللحوم والجبن، وهناك متحف يعرض تاريخ صناعة الجبن في المنطقة وطريقة إنتاجها ويمكن للزوار تذوقها.

 

 

 

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

بالصور .. أبرز المعالم السياحية في سانتو دومينغو الكاريبي

سفاري نت – متابعات حاول كريستوفر كولومبس أن يستقر في “العالم الجديد” عدة مرات، ولقد …