Millennium Hotels - Offer

بالصور .. استمتع بإقامة فاخرة في منتجع نياما برايفت آيلاندز مالديف

سفاري نت – متابعات

يوفّر منتجع نياما برايفت آيلاندز مالديف ملاذًا فاخرًا في جزر المالديف الساحرة، متخطيًا المفاهيم التقليدية للإقامة المترفة، وتجارب الطعام الفاخرة والخدمات رفيعة المستوى؛ ليمنح ضيوفه فرصة استثنائية لتمضية عطلة من العمر بين أحضان جزيرة. فهو يمتدّ على جزيرتَيْن توأمَيْن هما «بلاي» و«تشيل» وفقا لموقع سيدتي نت.


تُشكّل جزيرة «تشيل» عنوان الاستجمام، حيث يمكن التمتع بمشاهدة فيلم تحت السماء في سينما الهواء الطلق، كما يقدم مطعم «إدج»، الذي يقع قبالة الشاطئ، مقبلات فاخرة من ثمار البحر الطازجة، في حين يكشف مطعم «ساب سيكس»، الذي ينفرد بموقعه المبهر تحت الماء، عن مناظر بانورامية آسرة للكائنات البحرية. أما جزيرة «بلاي» فتوفّر باقة من النشاطات الشيّقة لمحبّي المغامرات، كركوب قارب الكاياك للتجول في أرجاء الجزيرة، أو اكتشاف السبب الذي يجعل من نياما إحدى أروع الوجهات لركوب الأمواج، أو استئجار دراجة هوائية لاستكشاف الجزيرة.

أماكن الإقامة
تحتلّ الخصوصية صدارة أولويات منتجع نياما برايفت آيلاندز مالديف، مكتنفًا 134 مسكنًا يوفّر كلّ منها ملاذًا منعزلاً يسوده الهدوء والخصوصية، حتى ولو امتلأ المنتجع بالضيوف. ويمكن الوصول إلى مياه المحيط الرقراقة مباشرة من المسكن، بدءًا من الأستوديوهات الكائنة على الواجهة البحرية، مرورًا بالأجنحة المشيّدة فوق سطح المياه، ووصولاً إلى الفلل التي تنضح فخامةً ورقيًا، وتقع على الهلال «Crescent».
وقد تمّ تجهيز كل الأستوديوهات بشرفات فسيحة؛ لتنعم بأشعة الشمس الدافئة، وحمامات مع أدشاش خاصة في الهواء الطلق؛ لتشعر بالتناغم مع الطبيعة الخلابة، كما يمكنك الاختيار بين المسابح الخاصة أو أحواض الجاكوزي. وتتضمن الأجنحة مساحات للمعيشة وتناول الطعام على الشرفة الخاصة، فضلاً عن أحواض للسباحة، حيث تم تجهيز الأجنحة المؤلفة من ثلاث غرف نوم بمسبحَيْن وغرفة خاصة لعلاجات السبا.
أما الميزة الأبرز لهذا المنتجع؛ فهي الهلال الذي يضمّ خمس فلل فائقة الأناقة تتسع لـ14 شخصًا بالغًا وثمانية أطفال، لكل منها مسبحها الخاص. يزوّد هذا الملاذ المميز ضيوفَه بخدمة شيف خاص، ومساعدين للنزلاء، وخدمة تدبير منزلي، ومجموعة من النشاطات المجانية بما فيها رحلة بحرية على متن قارب خاص عند غروب الشمس، وسينما تحت ضوء النجوم، مما يجعل منه صرحًا استثنائيًا للمسافرين الأكثر رُقيًا القادمين مع عائلاتهم.

المطاعم
يحرص منتجع نياما برايفت آيلاندز مالديف على إرضاء جميع الأذواق، لذا يستقدم مطابخ عالمية إلى هاتين الجزيرتين النائيتين. فمطعم «بلو» الذي يقدّم الطعام طوال اليوم، يقع بجانب المسبح مترامي الأطراف في جزيرة «بلاي»، ويزوّد الضيوف بخدمة مصممة حسب الطلب. وكذلك مطعم «إبيكور» الكائن على جزيرة «تشيل». وعلى بُعد نصف كيلومتر من الشاطئ، يأخذك قارب سريع إلى مطعم «إدج» الذي يشتهر به المنتجع. أما تحت مطعم «إدج» بستّة أمتار، فيقع مطعم «ساب سيكس» الذي يتميّز بديكور مستوحى من عالم البحار، حيث يمكن التمتع بتجربة استثنائية، فيما تحيط بك الشعاب المرجانية الزاخرة بأروع الكائنات البحرية. وكذلك مطعم «نيست» الذي يقع بين الأشجار، ويتيح لك تذوّق أشهى الأطباق التايلاندية، والصينية، واليابانية والإندونيسية المحضّرة بلمسات جديدة، أو الاستمتاع بمشاهدة طريقة تقديم «التيبانياكي» المذهلة.


ومن جهة أخرى، يأخذك مطعم «ترايبال» في رحلة إلى عالم الطهي الذي تشتهر به أفريقيا وأميركا اللاتينية، بدءًا من الاستقبال الذي تلقاه من محارب الماساي، وصولاً إلى الروائح الزكية التي تفوح من الشيميشوري والشيبوتلي. وإذا لم تجد طلبك في هذه المطاعم، لا تتردّد في أن تطلب من الطهاة إعداد وجبة تناسب ذوقك.

نشاطات وخدمات للعائلات
يحرص منتجع نياما برايفت آيلاندز مالديف على إرضاء ضيوفه الصغار، فيوفر للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12 شهرًا و12 عامًا باقة من النشاطات الشيقة والبرامج الترفيهية. ولا يكتفي نادي إكسبلوررز للأطفال بوضع ملعب وألعاب طاولة وأقراص «دي في دي» في متناول الصغار، بل يخصّص لهم أيضًا مجموعة من النشاطات التي تلائم مختلف الفئات العمرية، بما فيها اليوغا، ورحلات الغطس لمشاهدة الأسماك، ونشاط تحضير البيتزا ومغامرات البحث عن الكنز في الجزيرة، وغيرها الكثير. كما يستطيع الأهل الانضمام إلى أطفالهم في هذه التجارب المليئة بالمرح. مع الإشارة إلى أن هناك طاقمًا من مربيات الأطفال المتمرّسات والمُعتمدات وفقًا للمعايير الأوروبية للاعتناء بالصغار أفضل عناية.

الأنشطة البرية والمائية
يوفّر المنتجع لضيوفه باقة مميزة من النشاطات البرية أو المائية، سواء في الداخل أو في الهواء الطلق؛ كركوب الأمواج في مواقع منعزلة، أو جولة هادئة في الأرجاء على متن قارب كاياك. ومغامرات الغطس والغوص المصممة لمشاهدة الأسماك برفقة مرشد متمرّس، أو عالم الأحياء البحرية المقيم في المنتجع لاستكشاف أروع الكائنات البحرية. كما يضمّ أسطول المنتجع مراكب رحلات بحرية، قوارب سريعة ومتطورة، وقوارب ذات قعر زجاجي لصيد الأسماك، وقوارب إبحار أنيقة لتلبية كل طلبات وأذواق الضيوف. كذلك تتوفر في جميع الأوقات نشاطات مصممة حسب الطلب، بما فيها نشاطات صيد الأسماك الكبيرة، ورحلات بحرية رومانسية عند غروب الشمس، ورحلات بحرية لمشاهدة الدلافين، بالإضافة إلى التزلج على الماء والإبحار بالمظلة وغيرها.

السبا
يوفر المنتجع قسطًا من الاسترخاء التام في إحدى غرف العلاجات الستة الكائنة فوق سطح الماء، على يد فريق من المعالجين المتمرسين. حيث تستطيع العائلة بأسرها التنعّم بأجواء السبا مع علاجات خاصة مصمّمة للكبار والصغار. ويُعتَبر «سبا نياما» السبا الوحيد في جزر المالديف الذي يقدّم علاجات «إنتراسوتيكالز» التي تسهم في تغلغل حمض الهيالورونيك في أعماق البشرة؛ باستخدام الأكسجين لمنحها النضارة والشباب.

الوصول إلى المنتجع
هناك ثلاثة خيارات نقل للوصول إلى المنتجع: النقل المشترك على متن طائرة بحرية، أو النقل المحلي، أو رحلة خاصة مستأجرة لكبار الشخصيات. أما النقل على متن الطائرة البحرية، فيقع المنتجع على بُعد 40 دقيقةً بالطائرة البحرية جنوب مالي. والنقل المحلي لمدة 20 دقيقةً من مطار مالي الدولي إلى مطار دالو، تليها رحلة على متن قارب سريع لمدة 10 دقائق إلى نياما. أما النقل على متن رحلات خاصة مستأجرة لكبار الشخصيات، فتعتبر مثالية للمسافرين الذين ينشدون أرقى معايير الخصوصية والتميّز.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

بالصور .. افضل فنادق بوكيت باتونج بيتش تايلاند لعام 2018

سفاري نت – متابعات باتونج هي مدينة منتجعات شاطئية تقع على الساحل الغربي لجزيرة فوكيت، …