Millennium Hotels - Offer

جزيرة نوسا ليمبونجان في بالي وجهة مثالية للهدوء والاسترخاء

سفاري نت – متابعات

نوسا ليمبونجان هي جزيرة صغيرة تقع قبالة الساحل الجنوبي الشرقي من بالي، وقد أصبحت في الآونة الأخيرة وجهة شعبية بين السائحين الباحثين عن سبل الترفيه في أحضان الطبيعة مع زيارة الكثير من مناطق الجذب الممتعة في هدوء بعيدا عن صخب الحياة في قلب المدن الكبرى، وإن كنت تود التعرف على المزيد عن نوسا ليميونجان لتضعها على قائمتك للزيارة خلال رحلتك المقبلة إلى بالي، انضم إلينا في رحلتنا اليوم إلى هناك وفقا لموقع المغرب اليوم.

نوسا ليمبونجان وجهة مثالية للهدوء والاسترخاء

نوسا ليمبونجان مكان هادئ، يمنح زائريه الكثير من الراحة والاسترخاء، ما بين مجموعة لا تقارن من المناظر الطبيعيةالخلابة والمشاهد التي لا تقارن، ولعل ما يزيد من روعة المكان، قلة عدد السائحين بالجزيرة، حتى أنك ستشعر منذ الوهلة الأولى أن البيئة المحلية الطبيعية لم تتغير بعد، بداية من الغابة الخضراء إلى الشواطئ الصغيرة المنعزلة التي تنتشر في جميع أنحاء الجزيرة.

نوسا ليمبونجان تمنحك الفرصة لاكتشاف الحياة البالية الحقيقية

يعتبر السفر إلى نوسا ليمبونجان فرصة حقيقية لاكتشاف الحياة البالية الحقيقية، بما في ذلك رؤية السكان المحليين الأصليين والتعرف على عادتهم وتقاليدهم التي لا زالت تحيا إلى اليوم، حتى أنه يمكنك من هناك شراء مجموعة رائعة من الهدايا التذكارية والحرف اليدوية الرائعة.

الجزيرة تقع على مسافة قصيرة من بالي

من الأسباب ايضا التي تدفعك لزيارة هذه الجزيرة، هو موقعها المذهل على مسافة قريبة من جزيرة بالي، فعلى الرغم من كونها جزيرة منعزلة، إلا إنه يمكن الوصول إليها بسهولة من البر الرئيسى لبالي في رحلة لا تستغرق سوى  30 دقيقة عبر القارب السريع، لتستمتع هناك بمجموعة مذهلة من فرص الاسترخاء، مع نمط الإقامة الرائعة ما بين مجموعة من الأكواخ الشاطئية الصغيرة التي تقدم خدماتها بأسعار معقولة لاسيما عند المقارنة مع جزيرة بالي.

اماكن سياحية في بالي للعوائل.. وأفضل الأمور لإسعاد أطفالك

فضلا عن ذلك، توفر الجزيرة أيضا الأنشطة المتعددة من ركوب الأمواج، إلى التجديف وجولة الغابات، وغيرها من الرياضات المائية الرائعة خاصة الغوص، وذلك بفضل ما تتمتع به من وفرة في الحياة البحرية المتنوعة.

الساحل الرائع والشواطىء المذهلة

تتمتع نوسا ليمبونجان جنبا إلى جنب مع نوسا سينينغان ونوسا بينيدا على طول الساحل الجنوبي الشرقي من بالي بالساحل الرائع، مع الشواطىء المذهلة ذات المياه الكريستالية والتشكيلات الصخرية والبحيرات الجميلة، ما يجعل منها وجهة مثالية لعشاق الطبيعة ومحبي التقاط أجمل الصور الفوتغرافية، لاسيما عند غروب الشمس، عندما تكتمل روعة اللوحة الفنية لهذه الجزيرة.

ولعل الخلجان الصغيرة في جنوب غرب الجزيرة هي بالتأكيد من أجمل الأماكن التي تستحق الاكتشاف لاسيما لمحبي الأماكن الهادئة والمنعزلة، ويمكنك الوصول إليها عبر دراجة نارية.

الطعام اللذيذ

على الرغم من كونها جزيرة صغيرة، إلا أن نوسا ليمبونجان توفر لزائريها العديد من خيارات تناول الطعام بالجزيرة، والتي تناسب كافة الأذواق والميزانيات، بنا في ذلك المطاعم الإندونيسية التقليدية، إلى الصينية والإيطالية واليابانية والإسبانية، ونوصيك بتجربة أطباق الماكولات البحرية الطازجة بأحد مطاعم الجزيرة، والتي تجد شعبية كبيرة بين السائحين.

جولات الجزر القريبة
نوسا ليمبونجان

هناك جسر أصفر صغير يربط نوسا ليمبونجان وجزر نوسا سينينغان القريبة، ويمكنك بالفعل عبوره عبر الدراجات كما هو شائع بين السائحين والسكان المحليين، وستستمتع من خلاله بإطلالة رائعة للجزيرة مع فرص التقاط المزيد من الصور الفوتغرافية المذهلة، فضلا عن ذلك فالوصول إلى جزر نوسا سينينغان أيضا سيضيف إليك الكثير من سبل الاستمتاع ما بين الشواطىء الجميلة والأجواء الرائعة.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

أهم 6 أسباب عند زيارة البوسنة والهرسك

سفاري نت – متابعات تتميّز البوسنة الحديثة، إلى حدّ كبير، بتاريخها العريق، وينعكس ذلك في …