Millennium Hotels - Offer

المكتب السياحي الألماني يستقطب السياح السعوديين بالتعاون مع شركائه الألمانيين قبيل موسم الشتاء

سفاري نت – متابعات

نظم المكتب السياحي الألماني جولة ترويجية ناجحة بالشراكة مع طيران الإمارات في كلٍ من الرياض وجدة، في مسعى لتعزيز مكانة ألمانيا كوجهة سياحية على مدار العام، وتسليط الضوء على أحدث المعالم السياحية لموسم الشتاء القادم.

الجولة التي استغرقت أربعة أيام انطلقت من المملكة أكبر الدول المصدرة للسياح لألمانيا بمنطقة الخليج، وستعقبها الإمارات العربية المتحدة والكويت. وقد استضافت الحدث كلٌ من السفارة الألمانية في الرياض والقنصلية العامة الألمانية في جدة في تجسيدٍ بارزٍ لالتزام ألمانيا نحو سوق السفر المحلي، وقد حضره حشدٌ من أصحاب الأعمال والتجار، وممثلي وسائل الإعلام، ولفيفٍ من المهتمين بالسياحة الألمانية.

 

وفي كلمته الترحيبية بالسفارة الألمانية بالرياض، صرح سفير ألمانيا الجديد بالمملكة، معالي يورغ راناو “تتمتع ألمانيا بشعبية واسعة في المملكة ولطالما كانت وجهة سياحية جاذبة للسياح السعوديين، وهذا يوضح مدى التقارب ودفء العلاقات بين السعوديين والألمان”. وأضاف راناو “تحتضن ألمانيا 45 موقعاً مسجلة في قائمة اليونسكو للتراث العالمي، بدءاً من الأرياف الخلابة، وعشرات الأنشطة التي ما تزال تستقطب المزيد من الزوار، مروراً بجبال الألب في الجنوب إلى شواطئ الشمال وبحر البلطيق. لدينا ما يرضي الجميع في ألمانيا”.

من جانبه، أوضح سعادة القنصل العام، هولغر زيغلر، خلال كلمته في الحدث الذي أقيم بمدينة جدة قائلاً “في كل يوم، أستمع إلى العديد من التجارب الممتعة التي يتمتع بها السياح في ألمانيا سواء كانت زيارتهم للعمل أو السياحة، أو المشاركة في الأحداث الثقافية، أو حتى لأسباب طبية، أو بهدف الدراسة أو التدريب، فضلاً عمن يأتون للتسوق أو الاسترخاء. وتغمرني السعادة بأن موطني يحظى بالعديد من الأصدقاء الحقيقيين الذين يشاركوننا ذات المصالح هنا على ساحل البحر الأحمر. فقسم التأشيرات لدينا يعمل بكامل طاقته لاستيعاب كافة الطلبات المقدمة من قبل المسافرين”.

 

وحول أهمية السوق السعودي، قالت سيغريد دي مازيرز، مديرة مكتب دول الخليج في مكتب السياحة الألماني، التابع للمجلس الوطني الألماني للسياحة “ما من شكٍ أن المملكة العربية السعودية توفر إمكانات هائلة لصناعة السياحة الألمانية، وقد سعدنا بتقديم أبرز شركاء السياحة الألمانية لرواد صناعة السفر المحليين من أجل تسهيل أعمالهم، وإلهام السياح السعوديين، وحفزهم على السفر إلى بلدنا الرائع”.

 

 

ومن جهته، قال خالد الحداد، نائب رئيس طيران الإمارات في المملكة العربية السعودية: “يسرنا التعاون مع المكتب الوطني الألماني للسياحة وتعزيز شراكتنا بهدف الترويج في المملكة العربية السعودية لزيارة ألمانيا، التي تعد من أبرز وجهات السفر لطيران الإمارات على مستوى العالم. وكنا قد أطلقنا أولى رحلاتنا إلى هذه الدولة عام 1987 ونسير انطلاقاً من دبي 70 رحلة أسبوعياً إلى أربع مدن رئيسة فيها هي: فرانكفورت وميونيخ ودوسلدورف وهامبورغ”.

وأضاف خالد الحداد قائلاً: “تعمل رحلاتنا حالياً إلى كل من فرانكفورت وميونيخ ودوسلدروف بطائرات A380، وسوف نشغل هذا الطراز العملاق من طائراتنا ذات الطابقين لخدمة هامبورغ اعتباراً من نهاية أكتوبر 2018. وتوفر طيران الإمارات خيارات سفر متعددة للمسافرين السعوديين إلى ألمانيا. ولدينا أيضاً اتفاقات مشاركة بالرمز مع شركة السكة الحديد Deutsche Bahn ما يتيح لعملائنا خيارات تنقل أكثر في ألمانيا، ومنها إلى جميع وجهات أوروبا. ونحن واثقون من أن جهودنا المشتركة وحملاتنا التسويقية ستروج أكثر لهذه الدولة في المملكة، وستلهم مزيداً من الأفراد والعائلات للسفر إليها والاستمتاع بسحرها”.

الفعاليات الترويجية شملت التعريف بالمدن العصرية، والسياحة العلاجية، والتسوق في المتاجر الفاخرة، والفنادق الفارهة، كما تم تقديم شركات السياحة الألمانية. كذلك، تعرف الضيوف على أحدث مناطق الجذب السياحي في ألمانيا، خاصة خلال موسم الشتاء القادم الذي يصادف مواسم الأعياد الحافلة بالثلوج، حيث مهرجانات التسوق وعروض التسوق الكبيرة لنهاية العام”.

 

وتشير أحدث الإحصاءات حول السياحة بمنطقة الخليج إلى ألمانيا باعتبارها مقصداً شهيراً لقضاء العطلات بالنسبة لمواطني المنطقة، خاصة مع ارتفاع معدل المبيت فيها خلال الفترة من يناير إلى يوليو الماضي، بنسبة 5.3٪ مقارنة بنفس الفترة من العام 2017م.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

تعرف على الوقت المناسب لزيارة جزيرة فيجي

سفاري نت – متابعات قد تكون مواسم الذروة وغير الذروة واحدة من أكبر العوامل التي …