Millennium Hotels - Offer

بالصور .. جولة سياحية ممتعة في حديقة الحامة في قلب العاصمة الجزائرية

سفاري نت – متابعات

حديقة الحامة الجزائرية، قبالة خليج الجزائر، وفي قلب العاصمة الجزائرية، تقع هذه الحديقة التجريبية الفريدة من نوعها، تبلغ مساحتها حوالي 32 هكتاراً، وتعد متحفاً طبيعيا متكاملاً، يضم 2500 نوع من النباتات والأشجار المعمرة، وأكثر من 25 نوع من أشجار النخيل، فضلا عن حديقة على الطراز الفرنسي الكلاسيكي وأخرى بالطابع البريطاني، وأخرى للحيوانات، ومدرسة لتعليم زراعة الحدائق والبساتين ومركزاً مخصصاً للاختبارات وفقا لموقع دليل المسافر العربي.

كما تحوي أشجاراً يفوق عمرها 150 عاماً، ونباتات نادرة، وفريدة استوردت من مختلف أرجاء العالم، وهي تعد من أجمل وأروع الحدائق على المستوى العالمي، حيث صنفت في المركز الأول إفريقياً، والثالث عالمياً، وذلك من حيث السعة الشاسعة، وأنواع الأشجار والنباتات النادرة المحيطة بها.

ومن بين تلك الأشجار شجرة واشنطونيا التي يبلغ ارتفاعها 30 متراً، وتعود إلى مائة سنة تقريبا، وأشجار النخيل من نوع البلميط، وأشجار البيلسان، شجرة الكافور ونبات الخيزران، و شجرة الجنكة (شجرة الكزبرة أو عشبة الذكاء)، وهي أحد أنواع الأشجار التي تحملت التقلبات المناخية القاسية لعدة قرون.

بفضل موقعها الذي يتوسط العاصمة، أصبحت قبلةً تستقطب الزوّار من كل مكان، وخاصة للعائلات في عطلة نهاية الأسبوع.

أقيمت الحديقة التجريبية المعروفة بالحامة، عام 1832، أي بعد عامين على بدء الاحتلال الفرنسي للجزائر، وكانت تعتبر من بين أجمل حدائق العالم.

يذكر أنها شهدت تصوير أحداث الفيلم العالمي الشهير “طرزان” لأول مرة عام 1938، وهو الفيلم الذي نال إعجاب ملايين المشاهدين، وحصد على شهرة فاقت الحدود، كما أشاد العديد من صناع السينما بروعة مكان التصوير الجميل في الحديقة.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

أهم الأنشطة ورحلات السفاري عند زيارة الصحراء البيضاء في مصر

سفاري نت – متابعات مهما تقدمت حياتنا العصرية الحديثة و أتاحت لنا فرصًا ترفيهية متنوعة، …