Millennium Hotels - Offer

بالفيديو .. أغرب 8 أنواع من السياحة لم تعرفها من قبل

سفاري نت – متابعات

إذا كنت إنساناً غير تقليدي، وتبحث عن تجربة أنواع غريبة من السياحة تقدم تجربة حقيقية مختلفة عن رحلات الاستكشاف العادية، فإن العالم مليء بوجهات غريبة ومخيفة ولذيذة وفقا لموقع دليل المسافر العربي.

لا يبحث الجميع عن الحب في شوارع باريس، أو يأملون في رؤية الملكة في لندن، هناك وجهات أخرى تقدم للسياح العالم الحقيقي كما لم يعرفونه من قبل.

فعلى سبيل المثال، يتوافد الأجانب الراغبون في إنهاء حياتهم على سويسرا بهدف السياحة الانتحارية.

فالقوانين السويسرية الليبرالية تسمح بالقتل الرحيم لمن يريد أن ينهي حياته إذا لم تكن هناك مصلحة أو فائدة مادية للطرف الآخر (الطبيب) المشارك في العملية، وفق ما يشير موقع The conversation.

وبعيداً عن إنهاء الحياة، فيما يلي أنواع أخرى غريبة من السياحة للاسممتاع بها. تذهب التجربة بالسائح لأبعاد لم يعهدها من قبل، من أجل تقديم ذكرى تستفز الحواس والمشاعر، لا يمكن نسيانها على الإطلاق:

سياحة الأفلام.. Lord of the Rings ينعش قرية نيوزيلندية

أحياناً تصبح الأفلام واحدة من طرق الدعاية الهامة للترويج لمناطق معينة.

نجد مثلاً أن سلسلة أفلام سيد الخواتم (The Lord of the Rings) الأميركية الشهيرة من إخراج بيتر جاكسون وتأليف جيه آر آر تولكين ساهمت بشكل كبير في توافد السياح إلى نيوزيلندا.

يقصدون قرية «الشاير» الشهيرة في الفيلم، التي كانت موطناً لـ «هوبيت».

كما يتوافد أكثر من 80 ألف سائح سنوياً على بلدة «ماتاماتا» لمشاهدة المناظر الطبيعية الخلابة، التي تم تخليدها في قرية شاير.

وهاري بوتر يساهم في شهرة محطة بريطانية

وقد ساهمت أفلام هاري بوتر في زيادة نسبة أعداد السياح بنسبة 230% في بريطانيا.

إذ كان هاري بوتر يسافر في كل مغامرة من رصيف 4/93 من محطة كينجس كروس، إلى اسكتلندا مستقلاً القطار السريع هوجوارتس.

هذا الموقع مكان مناسب للغاية لالتقاط صور فوتوغرافية للأطفال تجعلهم يعايشون أجواء الفيلم. جدير بالذكر أن المحطة حقيقية، أما الرصيف فهو في الفيلم فقط.

ومن الأماكن الجديرة بالزيارة جسر ميللينيوم، الذي بناه المهندس المعماري الشهير، نورمان فوستر، الذي دمره آكلو الموتى الأشرار في بداية فيلم هاري بوتر الجديد.

والزائرون لجامعة أكسفورد يمكنهم صعود السلم السحري الشهير لمدرسة «هوغورتس»، والموجود في «كنيسة المسيح» التابعة لحرم الجامعة، ويمكنهم أيضاً التجول في الصفوف الدراسية للبروفسور «كويريل» و»سنيب» في الفيلم الشهير.

السياحة الافتراضية ضمن أنواع غريبة من السياحة .. والثمن 60 دولاراً

ساهمت التقنيات الحديثة في إلغاء الحواجز  بين البلدان، حيث يمكنك التجول  في مناطق عديدة من العالم بالصوت والصورة، دون أن تطأها قدماك.

يمكن الاستمتاع بجمال الطبيعة وزقزقة العصافير وأصوات الشلالات المائية.

ويمكن زيارة المدن والفعاليات الترفيهية والمتاحف والآثار والمتنزهات والجبال والجزر، والتجول بالقرب من الحيوانات البرية المفترسة، وغيرها.

وتستطيع الهيئات السياحية في البلدان المختلفة حول العالم ترغيب السياح في زيارة الأماكن السياحية، بإيجاد مكاتب حول العالم تقدم للسياح فرصة زيارة أهم المعالم بمجرد ارتداء خوذة الواقع الافتراضي.

يتم استخدام تقنيات التصوير المحيطي في 360 درجة، والتجول رقمياً للتعرف على المعالم السياحية عن كثب، واتخاذ قرار السفر إلى تلك الدولة.

مؤخراً، أتاحت شركة سياحة يابانية تدعى First Airliner لزبائنها فرصة زيارة أجمل مدن العالم دون حاجة إلى السفر وبتكلفة قليلة جداً تصل لـ62 دولاراً.

وذلك عبر استخدامها تقنية الواقع الافتراضي، بحيث يجلس الراغبون في السفر على مقاعد داخل غرفة تحاكي مقاعد الدرجة الأولى داخل الطائرات.

كما أنهم يربطون أحزمتهم، وتقدم لهم وجبات عشاء دون أن تقلع الطائرة.

ويقول أحد الزبائن ويدعى تاكاشي ساكانو (39 عاما)، إنه يصعب إعداد رحلة حقيقية، كما أنها مرتفعة التكلفة وتستغرق وقتاً، ويتابع «أرى أنه من الرائع أننا نستطيع الاستمتاع بكل هذا»، مضيفاً أنه يريد أن يجرب السفر إلى روما في المرة القادمة.

سياحة الطعام.. وهل هناك ألذ من طبق طعام بأيدي أصحابه الأصليين؟

تذّوق أكبر عدد ممكن من الأطباق المحلية يعد أحد جوانب الرحلة السياحية.

لكن زيارة مكان بهدف تناول الطعام والاستمتاع بالأكل والشرب في كلّ منطقةٍ جغرافية أو بلدٍ في العالم، سواء محليّاً أو دوليّاً، هو ما يمكن أن نطلق عليه (سياحة الطعام).

يعد المطبخ هو أحد العناصر الرئيسية لثقافة أي دولة وهويتها، وهو وسيلة لتبادل القصص والاتصال بالتاريخ، وتشكيل العلاقات وبناء المجتمعات.

وإذا لم يتوفر لديك الوقت الكافي للبحث عن ماذا وأين تأكل عندما تخطط لرحلاتك يمكنك حجز جولة طعام.

هذه الجولة حل جيد، خاصة إذا كانت الشركة مملوكة ومدارة من قبل السكان المحليين الذين يعرفون أفضل الأماكن، التي تكون فيها الاكتشافات العظيمة التي لا يعرف معظم السياح شيئاً عنها.

وتعد إسطنبول إحدى أهم المدن البارزة في هذا المجال. يتوافد عليها العديد من السياح سنوياً للاستمتاع بالمأكولات والحلويات الشهية، كالكباب والشاورما والكومبير والبقلاوة والحلقوم وغيرها.

سياحة الولادة: جنسية أخرى في نهاية الرحلة

تختار بعض الأمهات السفر إلى بلد آخر لتضع مولودها، يصبح المولود الجديد مواطناً تلقائياً لتلك الدولة ويتمتع بجنسيتها وحقوقها.

هناك حوالي 30 دولة بالعالم تطبق هذه السياسة، من أشهرها كندا والولايات المتحدة وهونغ كونغ.

في الولايات المتحدة مثلاً يحصل المولود على الامتيازات الأميركية، مثل شبكات الأمان الاجتماعي، كما يحصل على جواز سفر يسمح له بدخول 174 بلد حول العالم دون تأشيرة.

لكن في الآونة الأخيرة ومع التزايد الكبير في سياحة الولادة، تسبب الأمر في إثارة قلق السلطات الأميركية.

وأعلن ترامب عن رغبته في إلغاء التعديل الرابع عشر من الدستور الأميركي، الذي ينص على: «كل الأشخاص الذين ولدوا أو المتجنسون في الولايات المتحدة هم مواطنون».

وقال وسط تصفيق من أنصاره إن مئات الآلاف من الأطفال الذين ولدوا لمهاجرين غير شرعيين أصبحوا «مواطنين أوتوماتيكيين» للولايات المتحدة كل عام بسبب هذه السياسة المجنونة والمسيئة، التي تكلف بلاده مليارات الدولارات كل عام.

إلا أن هناك تحديات قانونية تواجه ترامب في تنفيذ هذا القرار الذي يستلزم موافقة ثلثي الكونغرس، أو من خلال مؤتمر دستوري يدعو إليه ثلثا المجالس التشريعية في الولايات.

جدير بالذكر أن أستراليا ونيوزيلندا والعديد من الدول الأوروبية غيّرت قوانين منح الجنسية عند الميلاد.

فلا يكتسب المولود جنسيتها إلا إذا كان أحد الوالدين مواطناً أو مقيماً شرعياً.

في  أغسطس/آب، دعا حزب المحافظين الكندي إلى وضع حد للمواطنة لسياحة الولادة، وأصدر قراراً غير ملزم، يحث الحكومة على اتخاذ إجراء نحو تطبيق هذا الإجراء.

سياحة القرش.. مغامرة مؤمنة تحت الماء ولكن من يضمن أنياب القرش

أصبحت سمكة القرش مؤخراً فرصة لإثبات الذات وتحقيق المتعة والإثارة!

يعشق الكثيرون مشاهدة أسماك القرش المفترسة، ويرغبون في استكشافها ودراستها عن قرب، ولكن بشكل آمن في الوقت نفسه.

ولذلك يتوجهون إلى المناطق التي توجد فيها، ويدخلون في أقفاص معدنية قوية جداً، يتم إنزالها إلى البحر للحماية من هذه الأسماك.

تم تصميم هذه الأقفاص لكي تتحمَّل الصدمات الكبرى لأنواع القروش المختلفة كالقرش الأبيض الكبير وقرش الثور.

تعد سياحة القرش مربحة للغاية، فقد وجدت دراسة أجريت في 2013 أن العائد السنوي لها تولد أكثر من 300 مليون دولار وحوالي 10,000 وظيفة.

وتصدرت جزر البهاماس مقدمة الدول في سياحة القرش، بعائد سنوي يصل لأكثر من 80 مليون دولار سنوياً، تليها إسبانيا وأستراليا، وفق موقع Science and the Sea.

وفي الختام، سواء كان لديك حب لكل الأشياء الغريبة أو تبحث عن استراحة من المتاحف والآثار والسياحة التقليدية، فإن هذه المعالم الغريبة تصبح تجربة تروي فضول المستكشف الكامن في داخلك. «ها.. متى تحجز التذكرة؟!».

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

هاوس أوف Vans في دبي لمحبي التزلج

سفاري نت – متابعات تشهد دبي خلال شهر ديسمبر الحالي العديد من الفعاليات المتنوعة، ومن بين هذه …