استمتع بخصم حصري لمنطقة الخليج من منتجع لابورا حتى مارس المقبل

سفاري نت – متابعات

بمناسبة قدوم العام الجديد، أعلن “لا بورا – la pura” المنتجع الصحي الحصري الخاص للسيدات في غارس ام كامب- النمسا والحائز على العديد من الجوائز، عن خصم خاص بنسبة 20% للسيدات في دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الخليج حتى شهر مارس المقبل على “علاج اف.إكس ماير”، الذي أثبت نتائج فعالة في  الوصول إلى المستوى الأفضل من الصحة البدنية معتمداً على تنقية الجسم من السموم.

ولدى المنتجع التابع لــــ VAMED أحد أفضل مقدمي الرعاية الصحية عالمياً، احدث المرافق الصحية والعلاجات الخاصة للسيدات والتي أظهرت تأثيراً إيجابياً ملحوظاً في زيادة النشاط والصحة البدنية، ويعتمد العلاج الحديث “ماير” على البرنامج الرائد لإزالة السموم من الجسم للدكتور اف.إكس ماير الذي عمل على تطويره في النمسا قبل 100 عام تقريباً، وهو وكان أوّل من أشار إلى إنَّ التغذية  السليمة هي القدرة على الهضم فأدخل نظاماً مميّزاً إلى المجال الطبي يساعد على تنقية الجسم من السموم، وزيادة استهلاك المعادن والفيتامينات وزيادة الصحة العامة للجسم.

ويعتمد فريق المتخصصين من خبراء التغذية في لابورا على نهج فعال لدراسة العادات الغذائية اليومية ،الإجهاد، امتصاص الغذاء وغيره، وخلال فترة العلاج يتم تنقية الجسم تدريجياً من السموم واعتماد نظام غذائي خاص يناسب نمط الحياة المختلف، مع التركيز على الحصول على النتيجة المثلى لعملية الهضم بالشكل السليم وزيادة استهلاك المعادن والفيتامينات، وأيضاً تقليل الإجهاد والتغيرات الهرمونية والابتعاد عن العادات الغذائية الغير صحية.

وأوضح الدكتور اليكس وتاسيك رئيس الرابطة الدولية للأطباء المتخصصين في العلاج ا”ف إكس ماير”: “تم تصميم علاج “اف إكس ماير” في “لا بورا” بشكل متخصص للسيدات بما يناسب الأنماط المختلفة لعملية الهضم، والوصول لعملية هضم فعالة بناءً على ثلاثة مبادئ الراحة، التدريب وتنقية الجسم من السموم، ما يساهم في الحد من المخاطر  الصحية والوقاية من الأمراض عند السيدات، ويحرص فريق الخبراء في “لا بورا” على تقديم برنامج علاج وفقاً للاحتياجات المختلفة لكل امرأة لضمان تحقيق أفضل التنائج”.

فضلاً عن ذلك، يوفر المنتجع الصحي الرائد “لا بورا” في غارس ام كامب التي تبعد حوالي 80 كيلومتر عن فيينا للسيدات مجموعة من العلاجات والمرافق الصحية المتطورة، والتي تشمل حمام سباحة داخلي، ساونا، التمارين الرياضية تحت إشراف المتخصصين، كما يمكن للسيدات الاسترخاء والاستمتاع بمجموعة من الأنشطة المميزة مثل رياضة المشي لمسافات طويلة في الريف النمساوي الرائع، بالإضافة إلى الجولات الثقافية والتسوق في فيينا التي تبعد مسافة قريبة عن المنتجع.

هذا، وتعتبر زيارة المنتجع الصحي الرائد “لا بورا” الملاذ الفريد من نوعه لاستعادة الصحة البدنية والاسترخاء وسط المناظر الطبيعية الخلابة في النمسا، وهي البداية المثالية للعام الجديد والحفاظ على الصحة في المستقبل.

للحجز أكثر من 5 ليال يتوفر خدمة التوصيل من وإلى مطار فيينا

للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.lapura.at/en/

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

منتجعات سونيفا تطرح عروض الأضحى الخاصة بدول الخليج

سفاري نت – متابعات تدعو “سونيفا”، الشركة الرائدة عالميًا في تشغيل المنتجعات الفاخرة، المقيمين في …