بالصور .. أهم المدن السياحية في كمبوديا

سفاري نت – متابعات

على الرغم من تاريخها القديم والعريق وتراثها الغني وطبيعتها الساحرة المُميَّزة لم تصل كمبوديا حتى الآن لما تستحقه من شهرة وشعبية سياحية عالمية، فلا يزال الكثيرون لا يعلمون شيئًا عن خريطة كمبودية السياحية ومُقوماتها الآسرة للقلوب قبل الأعين.

لذا فإن كنتم تبحثون عن مكانٍ جديد ومُميّز لقضاء عُطلتكم فلن تجدوا أفضل منها، ويُقدّم لكم المقال كل ما قد تحتاجونه من تفاصيل إن استقررتم على اختيار كمبوديا سياحة خلال عطلتكم التالية، مع ذكر أفضل المواقع المُوصى بزيارتها أثناء السياحة في كمبوديا وكذلك أفضل أماكن الإقامة المُجربة لقضاء عطلتكم وفقا لموقع رحلاتك.

أفضل مواسم السياحة في كمبوديا

توفر دولة كمبوديا سياحة شاطئية طبيعية لزوارها، تمتاز بالسحر والخصوبة والجمال والهدوء ما يجعلهم يبحثون عن أفضل الفصول المُناخية لزيارة البلاد والاستمتاع بجمالها الساحر، إلا أن تحديد الطقس المثالي لزيارة كمبوديا يختلف باختلاف الهدف من الزيارة.

فإن كنت تبحث عن الهدوء بعيدًا عن صخب الحشود السياحية وعطلة بأقل التكاليف فإن موسم الأمطار خلال الفترة من مايو إلى سبتمبر هو الأفضل لك، حيث تتوافد الحشود على كمبوديا بدايةً من نوفمبر وحتى يناير لزيارة الشواطئ.

أما الفترة من نهاية أكتوبر وحتى مطلع نوفمبر هي الأنسب للباحثين عن الاستجمام بين المزارع الريفية والغابات والمُسطحات الخضراء اليانعة.

كيفية السفر إلى كمبوديا

دولة كمبوديا هي واحدة من ممالك جنوب شرق القارة الآسيوية تطل على نهر ميكونغ وبحيرة تونلي ساب مع خليج تايلاند على حدودها الجنوبية، بينما تقع فيتنام وتايلاند على حدودها من الغرب والشرق.

وتُعد اللهجة الخميرية هي لغة كمبوديا الرسمية، ويُعد الريال الكمبودي الورقي والمعدني مُتعدد الفئات هو عملة كمبوديا الرسمية كما يُمكن التعامل بالدولار مع التجار والباعة.

كيفية الحصول على تأشيرة كمبوديا

للحصول على تأشيرة دولة كمبوديا يجب التأكد أن يكون جواز سفرك صالح للاستخدام لمدة ستة أشهر على الأقل، وعلى أي شخص أجنبي يرغب في الدخول إلى دولة كمبوديا أن يحمل تأشيرة دخول، إلا إذا كان من الدول التي يُمكنها الدخول دون الحاجة إلى استخراج تأشيرة دخول، ويتم استخراج الفيزا بالطريقة العادية، وذلك بالذهاب إلى سفارة أو قنصلية كمبوديا في بلدك لإتمام الأوراق المطلوبة في مدة أقصاها يوم إلى ثلاث أيام عمل.

أفضل وجهات السياحة في كمبوديا

إن كنت قد اخترت كمبوديا كوجهة لرحلتك وعطلتك المُقبلة فلابُد أن تعلم أن كمبوديا سياحة تاريخية أثرية ذات بُعد ثقافي وتراثي عريق مع كم لا مُتناهي من الأماكن الطبيعية الخلابة، ونستعرض معكم الآن مجموعة من أجمل وأفضل مناطق السياحة في كمبوديا وأكثرها شعبية وزيارة:

السياحة في بنوم بنه كمبوديا

بنوم بنه عاصمة دولة كمبوديا وأحد أهم مُدنها السياسية والسياحية وأكبرها مساحة وكثافة سكانية، تتميّز المدينة بطابع كلاسيكي يجمع بين الثقافة والتراث المحلي للبلاد والفن الاستعماري الفرنسي، مع بعض الكيانات العصرية تُمثّلها المطاعم والمقاهي ومناطق التسوق.

تشتهر بنوم بنه بضمها لمجموعة من أهم معالم السياحة في كمبوديا مثل: المتحف الوطني، القصر الملكي، السوق الملكي، معبد الفضة، وغيرها.

السياحة في سيام ريب

تُعد سيام ريب واحدة من أهم وأشهر البقاع السياحية في كمبوديا لما تتمتع به من أجواءٍ عصرية تعكسها المطاعم والمقاهي والمُنتجعات السياحية الراقية التي تتميّز بها البلاد، مع مُتعة الاستجمام بين مصاطب الأرز ومزارع النخيل وجوز الهند التي تشتهر بها المناطق الريفية من المدينة.

ولعل أكثر وأهم ما تشتهر به سيام ريب عن مدن كمبوديا الأخرى كونها مدخلًا لمعابد أنكور وات الأشهر والأكبر في جنوب شرق آسيا والتي تبعد عنها مسافة 5.5 كم في اتجاه الشمال.

السياحة في سيهانوكفيل

تُعد سيهانوكفيل واحدة من أجمل وأشهر الوجهات الساحلية التي يُفضّلها المحليون والسياح على حدٍ سواء عند زيارتهم لكمبوديا لما تتمتع به من شواطئ رملية خلابة توفر لزوارها مجموعة من أرقى وأشهر المُنتجعات وأكواخ التخييم في البلاد، مع رمال بيضاء نقية، مياه صافية مُغرية لممارسة الرياضات المائية المُختلفة، أشعة شمس لطيفة للتشمس والاستجمام.

السياحة في كراتي

تُعد كراتي من أشهر وجهات السياحة في كمبوديا وأكثرها شعبية بين المحليين والأجانب وخاصةً العائلات لما توفره من أجواءٍ خلابة وأنشطةٍ ترفيهية مُمتعة كصيد الأسماك وعروض الدلافين النادرة وجولات القارب خلال نهر ميكونغ الذي تقع المدينة على ضفافه.

السياحة في كامبوت

إن كان هدفك من السفر إلى كمبوديا سياحة استجمام واختلاط بالتراث وشواهد الماضي والتاريخ العريق فكامبوت واحدة من أفضل البقاع في كمبوديا للقيام بذلك، حيث تتمتع المدينة بموقعها الساحر على ضفاف النهر مع بعض الأطلال الأثرية والتجاويف الجيرية التي يرجع تاريخها لعهد الاحتلال وما قبل ذلك.

السياحة في كوه رونغ شاتيل

هي واحدة من أجمل بقاع السياحة في كمبوديا بفضل ما تتمتع به من طبيعة خلابة تعكسها أجوائها الاستوائية الشبيهة بأجواء الجزر التايلاندية، مياهها الصافية وثرواتها البحرية من أسماكٍ وشعابٍ مُرجانية جاذبة لأنظار الغواصين.

وتُعد كوه رونغ شاتيل واحدة من أجمل الجزر الواقعة مُقابل الساحل الجنوبي لكمبوديا والتي تستضيف عددًا كبيرًا من المُنتجعات الراقية وأكواخ التخييم التقليدية وتمنح فرص رائعة لممارسة الرياضات المائية المُتنوعة.

السياحة في كيب كمبوديا

إن كانت رحلتك إلى دولة كمبوديا سياحة شاطئية ترفيهية ومُمتعة أكثر من أي شيءٍ آخر فلا يجب أن تُسقط كيب من حساباتك فهي واحدة من أجمل مدن كمبوديا الساحلية التاريخية، حيث يرجع تاريخها لمطلع القرن 20 حينما كانت البلاد خاضعة لسلطة الاحتلال الفرنسي.

تشتهر المدينة بفيلاتها التي لازالت تحتفظ بالهيئة المعمارية الاستعمارية، إلى جانب موقعها القريب من جزيرة الأرانب.

السياحة في أنكور

تُعد مدينة أنكور واحدة من أشهر وأهم المواقع التاريخية والأثرية المُوصى بزيارتها خلال رحلات السياحة في كمبوديا ، فالمدينة التاريخية الأهم في جنوب شرق آسيا يتراوح تاريخها بين القرنين 9 و14، وتضم مجموعة من أقدم المعابد بالبلاد لعل أكبرها وأشهرها في العالم ككل مجمع معابد أنكور وات.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

بالصور .. أجمل المزارات السياحية ننصحك بزيارتها في باتومي بجورجيا

سفاري نت – متابعات باتومي؛ أحد مدن جورجيا القديمة، ويعتبرها أغلب السياح، والمسافرين مكان رائع …