إطلاق حملة مول مليونير في أبوظبي

سفاري نت – متابعات

تشهد كبريات المراكز التجارية في أبوظبي (مولات أبوظبي) إقبالاً قياسياً من الزوار والمتسوقين، خاصة خلال الفترة المسائية منذ بداية الصيف الحالي، لتشكل الرئة التي يتنفس بها المستهلكون خلال أشهر الصيف وتخفف من لهيب الحرارة المرتفعة.

ورصدت جولة ميدانية لـ«البيان الاقتصادي» على مدار يومي الخميس والجمعة الماضيين في عدد من مولات أبوظبي إقبالاً غير مسبوق من الزوار والسياح والمتسوقين والمستهلكين خلال الفترة المسائية وخاصة ياس مول ومشرف مول وأبوظبي مول ومارينا مول بدعم الخدمات الترفيهية المتميزة المتنوعة التي تقدمها المولات لكل أفراد الأسرة، إضافة إلى الخصومات الكبرى التي أعلنت عنها آلاف المحلات التجارية و«الهايبر ماركت» خلال أشهر الصيف تتراوح بين 25% إلى 75%.

وتتنافس المحلات التجارية في مولات أبوظبي على جذب المستهلكين، خاصة مع توفر معروض حديث كبير فيها لم يلاق إقبالا كما كان متوقعا منذ بداية العام الجاري.

الجديد والأهم هذا الصيف هو الحملة الترويجية التي أطلقتها 8 مولات كبرى تحت عنوان «مول مليونير» والتي رصدت لأول مرة في أبوظبي جائزة بقيمة مليون درهم لكل متسوق يشتري بقيمة 200 درهم من المولات الثمانية ويدخل في سحوباتها خلال الفترة من 18 يونيو إلى 12 أغسطس، وتضم المولات الثمانية مشرف مول والوحدة مول والخالدية مول والراحة مول ومزيد مول ومركز مدينة زايد في أبوظبي وبراري مول والفوعة مول بمدينة العين.

10 ملايين
ويتوقع وجيب الخوري مدير شركة لاين للاستثمارات المسؤولة عن حملة «مول مليونير» أن تجذب الحملة على مدار أيامها الـ47 نحو 10 ملايين متسوق بمعدل 200 ألف متسوق يوميا، علما بأن المولات الثمانية تجذب سنويا أكثر من 110 ملايين متسوق. ويشارك في الحملة أكثر من 1600 محل تجاري تطرح تخفيضات تتراوح بين 30% إلى 50% ومن المتوقع أن تزيد هذه الحملة مبيعات المولات الثمانية لتصل إلى 100 مليون درهم بنسبة زيادة 35% عن مبيعاتها في الأيام العادية والتي تصل إلى نحو 60 مليون درهم.

ولفت وجيب الخوري إلى أن الحملة التي يتم تنظيمها بالتعاون مع دائرة السياحة في أبوظبي وبإشراف دائرة التنمية الاقتصادية، تتيح لكل متسوق يشتري من المولات الثمانية بقيمة 200 درهم الدخول في سحب الحملة سواء كان السحب الأسبوعي بجائزة مالية قدرها 50 ألف درهم أو السحب النهائي 12 أغسطس بقيمة مليون درهم وتبلغ قيمة الجوائز طوال الحملة نحو 1.5 مليون درهم، وتشرف دائرة التنمية الاقتصادية على عملية السحب التي تتم بآلية إلكترونية متطورة وبكل شفافية.

تطوير الخدمات
ويؤكد ناندا كومار مدير إدارة الاتصال المؤسسي بمجموعة اللولو العالمية على الدور النشط لدائرة السياحة في أبوظبي خلال الصيف عبر توفير كافة التسهيلات للمراكز التجارية لتطوير خدماتها للزوار والمتسوقين خاصة السياح، مشيرا إلى أن السائح الأجنبي أصبح موجودا بقوة في أبوظبي خلال الصيف للاستمتاع بمعالمها السياحية والترفيهية والاستفادة من عروض مراكزها التجارية المجزية، علما بأن هناك مراكز بأبوظبي تبيع بخصومات تجاوز 70%.

وخلال جولة «البيان الاقتصادي» على الوحدة مول رصد الإقبال الكبير من المتسوقين على المشاركة في حملة «مول مليونير»، كما رصدنا تميز الحملة بفعاليات ترفيهية عديدة في مدخل المول وذلك للأطفال والأسر.

وفي أبوظبي مول تشهد المحلات التجارية ومنطقة ألعاب إكستريم زون الجديدة إقبالا كبيرا من الأسر وأطفالها، وعرضت محلات كثيرة تخفيضات على الملابس والساعات والإكسسوارات بين 20% إلى 75%، كما أتاحت إدارة المول لكل متسوق بقيمة 200 درهم الدخول في سحب يومي لجائزة بقيمة 5 آلاف درهم، كما عرضت جمعية أبوظبي التعاونية وكوست لس سلعاً تنوعت بين السلع الغذائية والكهربائية والملابس بتخفيضات وصلت إلى 50%، سواء في مقرها بأبوظبي مول أو فرع الميناء الرئيسي.

موسم ممتاز
ويؤكد بيجوي توماس بوليكل المدير التنفيذي للعمليات في جمعية أبوظبي التعاونية على أن فترة الصيف تشكل موسما ممتازا لجميع متاجر البيع بالتجزئة في الإمارة لبيع غالبية ما لديها من سلع، مشيرا إلى أن مولات أبوظبي تضم اليوم كبريات محلات تجارة التجزئة وتتحول هذه المولات إلى أماكن ترفيهية مثالية للأسر وأطفالها، كما تنتهز المحلات جذب الزائرين لهذه المولات سواء من السياح أو المواطنين والمقيمين، بعروض تخفيضات حقيقية كبيرة، خاصة وأن هذا الصيف تميز بمعروض كبير من السلع والملابس، وهو ما ظهر بشكل واضح في استمرار غالبية متاجر التجزئة في الإعلان عن خصومات كبيرة تتشابه مع خصومات شهر رمضان الماضي بسبب كثرة المعروض.

وفي ياس مول رصد «البيان الاقتصادي» إقبالا من الزوار خاصة المواطنين والسياح الأجانب مساء الجمعة الماضية للاستفادة من العروض الترويجية الكبرى التي عرضتها غالبية محلات المول وتراوحت بين 20 إلى 70% إضافة إلى الاستمتاع بالمشاركة في فعاليات ترفيهية سواء للأطفال أو الكبار.

وفي مركز دلما مول التجاري بمدينة محمد بن زايد فقد طرح أكثر من 350 محلا تجاريا من إجمالي 450 محلا خصومات وصلت إلى 75%، كما جذب المول من خلال 14 شاشة سينمائية، بالإضافة إلى مجموعة كبيرة ومتنوعة من الوسائل الترفيهية الكثير من المتسوقين وتحول المول إلى أكبر وجهة عائلية بصفة خاصة للقاطنين خارج مدينة أبوظبي.

وجهة ترفيهية
ويؤكد الدكتور جمال السعيدي خبير شؤون المستهلك ورئيس شركة القادة القابضة على أن أبوظبي تحولت خلال الصيف إلى وجهة سياحية وترفيهية لجميع القاطنين في الإمارات والسياح، وذلك بفضل مولاتها التجارية والتي شهدت خلال السنوات القليلة الماضية زيادة كبيرة في عددها إضافة إلى تنوع وتميز خدماتها الترفيهية، ومنذ سنوات قليلة معدودة لم يكن في أبوظبي إلا مارينا مول أما اليوم فهناك العشرات من المولات التجارية التي تشكل وجهة سياحية وترفيهية متميزة بفضل خدماتها الممتازة.

وينوه إلى أن غالبية مواطني أبوظبي وخاصة أصحاب القوة الشرائية الكبرى لم يعودوا يفضلون قضاء الصيف في الدول ذات المناخ البارد لعدة أسباب منها أن هذه الدول وخاصة الأوروبية تعاني خلال الصيف الحالي من حرارة غير مسبوقة، فضلاً عن أن حكومة أبوظبي دعمت قطاعها السياحي والترفيهي بشكل كبير وأنشأت مدنا ترفيهية متميزة آخرها عالم وارنر برازرز ولديها مولات تجارية تضم أهم وأجود العلامات التجارية في العالم، كما تمتاز محلات الإمارة بمنافسة قوية تؤدي إلى بيع السلع والملابس بخصومات جيدة، فضلا عن أن كل المتسوقين سواء السياح أو من المقيمين مطمئنون جيدا للدعم الحكومي لقطاع الترفيه، إضافة للرقابة القوية عليه خاصة من قبل إدارتي السياحة ودائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي.

وأضاف الدكتور جمال السعيدي: شدة الحرارة أو الرطوبة لم تعد عائقا بعد أن أصبحت المولات التجارية رئة أبوظبي التي يتنفس بها المستهلكون خلال الصيف ويحصلون على منافع كثيرة تخفف عنهم كثيرا لهيب الصيف.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

خصومات تصل إلى 75% من ديرفيلدز مول أبوظبي

سفاري نت – متابعات أعلن ديرفيلدز مول عن عروضه الصيفية المميزة، التي تتيح للضيوف الفرصة …