بالصور .. اجمل المدن التونسية في السياحة الخريفية

الرياض – سفاري نت

الخريف شهر الهدوء، ويبحث هواة السفر والسياحة عن أماكن دافئة وجميلة في شهر أكتوبر، وهذا ما ستجده في تونس الخضراء.
برغم صغر حجمها على الخريطة، فهي مليئة بالسحر والشمس والسياح، وتتمتع بمناخ معتدل جميل وخصوصا في الخريف وتجمع بين كنوز من التراث والآثار والمتاحف مع المنتجعات الفخمة والجزر والشواطئ الخلابة التي يبلغ طولها حوالي 1200 كم على مياه البحر الأبيض المتوسط وتناسب رحلات العائلات والشباب.
العاصمة تونس
تبدأ بجولة في أرجاء المدينة القديمة أو “العتيقة” التي تداخلها وكأنك في آلة الزمن تنقلك بين العصور القديمة ستجد أمامك “باب البحر”، الذي يقسم الحي القديم عن الحديث في المدينة، وداخل الحي القديم سوف تتجول وسط الأزقة المحاطة بالأبنية الأثرية والمساجد والمآذن والمدارس والمقاهي وعشرات المحلات التي تعرض مختلف المصنوعات اليدوية والملابس والعطور والبهارات.

 %d9%8115

ستصل إلى “جامع الزيتونة” ويُعد أشهر معالم مدينة تونس ومن أقدم المساجد في العالم العربي، ويرجع تاريخه إلى عام 732 م، والذي  كان منارة للعلم في الماضي، وبالقرب من الجامع يوجد “سوق العطارين”، وهو من أشهر الأسواق القديمة في تونس، حيث يقدم العطور والإكسسوارات وتجهيزات العروس.

أما عندما تعود للحداثة ستجد أمامك “ساحة القصبة” التي تؤرخ للثورات والحركات السياسية التي شهدتها البلاد، وهي مكان مثالي للتنزه والمشي والاستمتاع بالجلوس على أحد المقاهي القريبة  وطبعا لن تترك العاصمة بدون زيارة “متحف باردو” الذي يُعد واحدا من أكبر متاحف العالم،  والذي  يعرض لوحات الفسيفساء الرومانية التي تعود إلى ما قبل الميلاد، مجموعة من اللوحات الرائعة تجتمع داخل قاعات المتحف وهي فرصة مدهشة  لالتقاط الصور التذكارية.

القيروان

%d9%81%d9%8115

حوالي 160 كم من العاصمة التونسية، تتميز هذه المدينة بمكانة تاريخية ودينية عظيمة حيث  يرتبط اسمها بالفتوحات الإسلامية ويعد مسجد القيروان الكبير أو “جامع عقبة بن نافع” من أضخم المساجد  الحالية في المغرب العربي وتبلغ مساحته 9700 متر مربع، يمكن أن نطلق عليه أبو مساجد الإسلام في المغرب الغربي، وقد بدأ عقبة بن نافع بناء هذا المسجد عام 671 م عندما دخل مدينة القيروان في تونس، ويعتبر من أروع وأجمل المساجد الإسلامية في العالم،  حول الجامع ينتشر باعة التذكارات، وفي قلب المدينة القديمة بالقيروان تجد المحلات التي تعرض المصنوعات والمنسوجات والمفروشات المصنوعة يدويا والسجاد والحلويات المحلية، يجب أن تشرب من من بئر “بروطة” الذي يتجاوز عمره  1200 عام وتنسج حوله القصص والأساطير الشائعة.

توزر

%d9%81%d9%81%d9%8115

أما إذا كنت تريد رؤية تونس “جميلة الصحراء” فعليك زيارة واحة “توزر” بجنوب غرب تونس في الصحراء الغربية، وبعيدا عن تونس مدينة شواطئ والمنتجعات فخمة، سترى الطبيعة القاسية، تبدأ مع “شط الجريد” أحد أغرب الظواهر الطبيعية في صحراء تونس، وهو عبارة عن  مكان واسع يملؤه الماء شتاء بينما يتحول إلى أكوام من الملح صيفا، ويستمر سحر توزر متدفق مع عشرات الواحات الخضراء وكأنها جنان مدفونة في باطن الصحراء القاحلة، أشهر هذه الواحات تمغزة والشبيكة، حيث تقف مندهش أما الشلالات والينابيع الصافية وغابات النخيل التي تظلل المطاعم وخيم السفاري.

كما يمكنك زيارة متحف النباتات الطبيعية وهو حديقة خضراء شاسعة  من أشجار النخيل والتين والموز ، كما أن توزر منطلق لزيارة الواحات والمدن المحيطة به مثل قبلي ونفطة ودوز وتطاوين، رحلة مع الصحراء في تونس الخضراء.

 قرطاج

%d9%81%d9%81%d9%81%d9%81%d9%8115

تبعد هذه المنطقة قرابة 15 كم عن العاصمة  لذلك يمكن الذهاب إلى قرطاج بعدة طرق  بالحافلة أو المترو ، وتشتهر بآثار قرطاج المدرجة على لائحة التراث العالمي لليونسكو ومهرجان تونس الشهير حيث تصبح تونس مقصد نجوم العالم العربي ، ويرجع تاريخ قرطاج  إلى الفينيقيين الذين أسسوها عام 814 ق الميلاد، ويضم الموقع الأثري  مجموعة من الآثار المهمة التي يتعدى عمرها 3 آلاف عام، ومن أهمها الفيلات الرومانية وحمامات أنطونيوس، إلى جانب المسرح الروماني الذي يتسع لحوالي 8 آلاف متفرج حيث يعقد يقام  سنويا مهرجان قرطاج الدولي للفن والغناء، ومن المعالم الشهيرة أيضا متحف ومركز للمعارض الثقافية، ويضم في داخله قاعات وبهو مزين باللوحات الجدارية الرائعة التي يغلب عليها الطابع الأوروبي.

المهدية

ورغم أننا في فصل الخريف لكن لا يعقل زيارة تونس دون التمتع بشواطئها الشهيرة لذلك يمكنك قضاء بعض الساعات النهار تحت أشعة الشمس الدافئة في مدينة المهدية على بعد 205 كم جنوب تونس العاصمة،  وتعد من المدن الهادئة الجميلة والتي تتميز بسحر وطابع شرقي.

%d9%81%d9%81%d9%81%d9%81%d9%81%d9%8115

وتمتلك المهدية أحد  أجمل شواطئ  تونس هو شاطئ المهدية مع رماله الناعم والهواء العليل والمياه التركوازية المتلألئة بمحاذاة الساحل يجعلك تستمتع  بساعات ممتعة من المشي والتنزه والاسترخاء.

وتشتهر المهدية بموانئ الصيد إلى  جانب المقاهي والمطاعم التي توفر لك متعة المأكولات البحرية، وبعد التمتع بالبحر والجو الدافئ يمكنك زيارة  المدينة القديمة  بالإضافة إلى “البرج الكبير” أو القلعة الأثرية العثمانية وتستطيع رؤية “المنارة البحرية”  مع رحلة بسوق الجمعة لتتعرف على  أروع المنتجات والمصنوعات المحلية التونسية.

*نقلا عن روتانا نت

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

13

بالصور .. روعة السياحة في مدينة آمبون في اندونيسيا

سفاري نت – متابعات تعتبر مدينةآمبون هي العاصمة الرئيسية لمقاطعة مالكو الموجودة في اندونيسيا , …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *